أعلنت الشركة الإسلامية العربية للتأمين (سلامة)، أكبر وأقدم مزود تكافل في الإمارات العربية المتحدة، عن نتائجها المالية المراجعة للربع المنتهي في 31 مارس 2020، محققة صافي ربح يعود للمساهمين بمبلغ 13.65 مليون درهم مقارنة بمبلغ 14.96 مليون درهم إماراتي للربع الأول من عام 2019. نمت إجمالي المساهمات المكتتبة بنسبة 26% لتصل إلى 441 مليون درهم في الربع الأول من عام 2020 مقارنة بـ 351 مليون درهم في الربع الأول من عام 2019.

تواصل سلامة الحفاظ على مكانتها الرائدة في قطاع التكافل في سوق الإمارات العربية المتحدة. وعلى الرغم تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي، واصلت سلامة مسار النمو، محققةً زيادة كبيرة في إجمالي المساهمات المكتتبة. وقد حققت جميع الأنشطة التجارية والشركات التابعة أداء وفقاً للتوقعات باستثناء شركة سلامة الجزائر، التي أفادت عن انخفاض إجمالي المساهمة المكتتبة وارتفاع بالمطالبات في الربع الأول من عام 2020، مما ساهم في إنخفاض صافي أرباح سلامة الإجمالية. وقد أدت استراتيجية الاستثمار الحكيمة إلى حماية سلامة من التقلبات في أسواق الأسهم العالمية والمحلية.



تقوم شركة سلامة بمراقبة تداعيات فيروس كورونا بعناية وتعديل معايير الاكتتاب والمنتجات الخاصة بها استجابة لظروف السوق. ومن خلال الإدارة الحكيمة للتدفقات النقدية والرقابة الصارمة على النفقات، تتوقع شركة سلامة تجاوز هذه الأزمة. ونشير إلى أن شركة سلامة لم تشهد تراجعا كبيراً في المطالبات بسبب أزمة فيروس كورونا.

هذا وقد انتقلت شركة سلامة إلى العمل من المنزل بشكل فعال وهي تخدم عملاءها وشركائها في التوزيع بسلاسة وتفي بجميع معايير خدمة العملاء.

تحتفظ شركة سلامة بملاءة مالية قوية، وكفاية رأس المال المصنفة AAA كما هو معترف به من قبل ستاندرد آند بورز.

المصدر: ih-c


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع