أصدرت مجموعة كاثي باسيفيك للطيران تقريرها الخاص حول التنمية المستدامة لعام 2019. ويقدم التقرير نظرة عامة شاملة حول منهج المجموعة والشركات التابعة لها من حيث أدائها في مجالات البيئة والمجتمع والحوكمة التي تحظى بأهمية كبيرة لأصحاب المصلحة المعنيين.

وفي رسالته التي وجهها في التقرير، كتب أوجستوس تانج، الرئيس التنفيذي لمجموعة كاثي باسيفيك: يأتي إعداد هذا التقرير في فترة عصيبة للغاية، إذ أحدثت حالة الطوارئ الصحية عامة هزة قوية أربكت الاقتصاد العالمي. ويبدو من المهم الآن أكثر من أي وقت مضى تعزيز الشعور بالتفاؤل والنظرة الإيجابية، من أجل حماية موظفينا ودعم مجتمعاتنا والتغلب على التحديات الرئيسية التي نواجهها. ونعقد العزم والتصميم على تأدية دورنا على أكمل وجه في هذه القضية المهمة. الأمر الذي يتطلب منا نجاحاً مالياً مع عدم إغفال المسؤولية المجتمعية والبيئية، أو الانتقاص من التزامنا بالتطوير المستدام والشفافية والمساءلة".

ويركز التقرير على قضايا تغير المناخ والاستخدام الفعال للموارد وإدارة النفايات ودعم موظفينا ومجتمعنا. كما يستعرض جهود المجموعة في التوجه نحو طيران أكثر مراعاةً للبيئة.



وفيما يلي بعض أبرز النقاط التي جاءت في التقرير:

تحديد هدف جديد لتخفيض استخدام المواد البلاستيكية المخصصة للاستخدام مرة واحدة في رحلات الطيران: حددنا هدفنا المتمثّل في تقليل استخدام المواد البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة في رحلاتنا بنسبة 50% بحلول نهاية عام 2022، والتخلص من نحو 200 مليون قطعة بلاستيكية من هذا النوع من عملياتنا التشغيلية سنوياً.

مكافحة تغير المناخ: أطلقنا مبادرات كفاءة جديدة، حيث أضفنا إلى أسطولنا طائرات إيرباص جديدة من طراز A350 أكثر كفاءة في استهلاك الوقود. وقمنا بتعزيز التدابير الحالية للتكيف مع مخاطر تغير المناخ ووضع الخطط للتخفيف من آثاره السلبية. ومنذ عام 1998، أثمرت جهودنا بتحقيق تحسن متزايد بنسبة 27% في كفاءة استهلاك الوقود.

رعاية مجتمعنا والاهتمام به: واصلنا دعم التطور الإيجابي لمجتمعاتنا من خلال مبادرة كاثي صنّاع التغيير الجديدة (كاثي تشينج ميكرز) وبرنامج آي كان فلاي طويل الأمد.

المصدر: actionprgroup



الأكثر قراءة