نجحت عزيزي للتطوير العقاري، المطور الخاص الرائد في دولة الإمارات العربية المتحدة، في إكمال التغييرات على هيكلها المؤسسي والتنظيمي، استجابة للوضع العالمي الحالي، حيث أصبحت تتمتع الآن بمستوى أعلى من المرونة والكفاءة، إلى جانب اكتسابها القدرة على تلبية تطلعات مختلف الأطراف ذات الصلة إلى حد أكبر.

وفي إطار تكيّفها مع التبعات الناجمة عن تفشي "كوفيد – 19" عالمياً، والاحتياجات والرغبات الجديدة للمستثمرين العقاريين التي ظهرت جرّاء ذلك، فضلاً عن بروز أحدث الاتجاهات العقارية، فقد عملت الشركة على تعزيز هيكلها المؤسسي بالكامل، من خلال إضافة وظائف إدارية جديدة عبر مختلف إداراتها، وأعلنت عن تعيين أكثر من 120 موظفاً جديداً، وتشكيل الفرق الجديدة لفتح أسواق إضافية، مع التركيز بطريقة أوضح على سعادة شركائها من الوسطاء، ومواصلة دفع الرواتب الكاملة، إلى جانب المزيد من الإجراءات الأخرى.

وقال فرهاد عزيزي، الرئيس التنفيذي لشركة عزيزي للتطوير العقاري: "لقد نجم عن هذا الوباء غير المسبوق معاناة طالت كافة أرجاء العالم، كما أدى إلى الانكماش الاقتصادي، وظهور الصعوبات المالية في معظم الشركات والصناعات، وفرض تهديداً على الصحة العامة، وغيّر طريقة عيشنا جذرياً. ومع ذلك، فقد تعلمنا من هذه الأوقات العصيبة أيضاً قيمة الابتكار، وتقدير الجوانب الممتعة في حياتنا مهما كانت بسيطة، وحفز السعي لتحقيق النمو والتطور".

وأضاف: "إن دولة الإمارات التي نفخر بانتمائنا إليها، كشفت مرة أخرى عن مزاياها الحقيقية، لتواصل ريادتها العالمية، خاصة في هذا الوقت، حيث تأتي في الطليعة لإنتاج اللقاح الذي تشتد الحاجة إليه عالمياً. ويسعدنا رؤية التغيير يلوح في الأفق، حيث يتوقع إطلاق اللقاح قريباً لتعود الاقتصادات إلى سابق عهدها. إننا كشركة نشهد هذا الانتعاش بشكل مباشر، كما تتسارع وتيرة عملياتنا، وأصبح التحصيل أكثر مرونة، في حين عادوت المبيعات ارتفاعها".

واختتم فرهاد حديثه بالقول: "في إطار مساعينا الدؤوبة لنصبح شركة التطوير العقاري الأكثر حرصاً على التناغم مع توقعات عملائها، وتطبيق أعلى مستويات الشفافية والكفاءة، فإننا نحرز التقدم المستمر بثقة كبيرة. ويعمل فريقنا بجدية لوضع خارطة طريق للشركة تقودنا إلى بناء عمل ناجح ومستدام، وتوفير فرص واعدة لعملائنا وشركائنا والجهات الأخرى ذات الصلة. ويمكن القول إننا نتمتع الآن بوضع صحي رائع، مع وجود فريق أكثر تركيزاً ومرونة، وإحراز التقدم المتواصل والسريع في أعمال البناء، وسيتم تسليم آلاف الوحدات السكنية في نهاية العام الجاري، وتطبيق عمليات استراتيجية وانسيابية أكثر من أي وقت مضى".



واستحدثت عزيزي للتطوير العقاري مناصب قيادية عليا جديدة، واستقطبت أفراداً يتمتعون بالمعرفة والخبرات العالية لشغلها في أقسام خدمة العملاء والمبيعات والهندسة والمشتريات، مع تعيين أكثر من 120 موظفاً جديداً منذ مارس 2020.
وتهدف الوظائف الجديدة في مجالات الهندسة والمشتريات إلى تعزيز ضمان الجودة وفعالية التكلفة في البناء، وزيادة التصاميم لتلبية متطلبات المشاريع السكنية الجديدة.

وقال محمد راغب حسين، المدير التنفيذي لقسم الهندسة في عزيزي للتطوير العقاري: "يدرك المستثمرون العقاريون الآن أهمية توفير المزيا المريحة في منازلهم، حيث يمكنهم الاستفادة من المساجد والمكاتب والمدارس والمطاعم وقاعات السينما القريبة منهم والكثير من المرافق الأخرى، مع ظهور الاتجاهات الجديدة في الآونة الأخيرة، مثل التركيز على وجود مساحة عمل مخصصة، ومجموعة شاملة من المرافق التي تزداد الحاجة إليها في هذه الأوقات".

وستساعد التعيينات الجديدة في قسمي خدمة العملاء والمبيعات على تقليل أوقات الاستجابة للعملاء، والسماح للمطور أيضاً باستكشاف المزيد من الطرق المبتكرة للبيع، والارتقاء بسعادة العملاء بعد البيع.

وأنشأ المطور أيضاً فرقاً جديدة عبر عدد من الأقسام، مثل الفريق المخصص لتلبية احتياجات السوق الصينية، إضافة إلى فريق للمستثمرين الإسرائيليين.
وتركز هذه الفرق على إقامة علاقات تحقق المنفعة المتبادلة مع شركاء الوساطة في بلدانهم، وإدارة الحملات التسويقية، والعمل كنقاط اتصال للمبيعات ورعاية العملاء لهؤلاء المستثمرين.

المصدر: cbpr



الأكثر قراءة