يسر شركة "إس إن سي-لافالين" أن تعلن عن حصولها على شهادة الشركة الرائدة في مجال الامتثال للفترة ما بين 2021-2022، وذلك تمديداُ للشهادة ذاتها للفترة ما بين 2019-2020، من معهد "إثيسفير" الرائد عالمياً في تحديد وتطوير معايير الممارسات التجارية النزيهة.

ويُعدّ هذا التكريم دليلاً على التزام "إس إن سي-لافالين" المستمر ببناء برنامج نزاهة وانضباط عالمي المستوى. وحلّل المعهد ستة برامج وممارسات للشركة، حيث تم تصنيف أربعة منها على أنها الأفضل ضمن فئتها وتجاوز اثنان منها التوقعات مع إظهار فرص جديدة للتحسين. ويُعدّ التقييم أيضاً نتيجة لمبادرة تقييم واسعة النطاق، حيث تمت مقارنة "إس إن سي-لافالين" بـ21 من الشركات المتداولة في البورصة وبـ132 شركة تمثل فئة معهد "إثيسفير" لعام 2020 من الشركات الأكثر أخلاقية في العالم.

وفي هذا السياق، قالت جودي فريديريكسين الحاصلة على درجة دكتوراه في القانون والمستشار الأول لشؤون الامتثال في معهد "إثيسفير":
"نُعرب عن سعادتنا بتكريم ’إس إن سي-لافالين‘ احتفاءً ببرنامجها النموذجي. وتميزت الشركة في تعزيز ثقافة النزاهة بفضل القيادة القوية، والهيكلية الراسخة للبرامج، والالتزام بالممارسات الرائدة في القطاع".

ومن جانبه قال إيان إل. إدواردز، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "إس إن سي-لافالين":
"يسرّني في هذه المناسبة أن أعرب عن فخري بتكريم معهد ’إثيسفير‘ لشركة ’إس إن سي-لافالين‘ من جديد، إذ حققنا الكثير من الإنجازات منذ اليوم الذي بدأنا فيه مسيرتنا المستمرة على درب النزاهة. ويعود الفضل في الحصول على هذا التكريم المرموق إلى موظفينا الذين يبعثون الحياة في برنامجنا ويجسدون قيمة النزاهة لدينا، فقد استحقوا هذه الشهادة بجدارة. ومن منظورنا في الشركة، يُشير التصرف بنزاهة إلى القيام بما هو صحيح من خلال اتخاذ الخيارات الصحيحة والالتزام بأعلى المعايير الأخلاقية. وتتميز شركتنا بقوة ثقافة النزاهة، ونتطلع دائماً إلى تطبيق أفضل الممارسات في هذا المجال".



وتنطوي إجراءات منح شهادة الشركة الرائدة في مجال الامتثال على مراجعة دقيقة لبرنامج النزاهة والامتثال وثقافة الشركة.

وتتضمن إتمام إطار "حصة النزاهة"، وهو استبيان يغطي عناصر البرنامج الفعال؛ ويُقيّم ممارسات البرنامج مقارنةً بالشركات الأكثر نزاهة في العالم، ويتضمن مراجعة شاملة للوثائق ومقابلات مع المدراء التنفيذيين وأصحاب المصلحة.
واختارت شركة "إس إن سي-لافالين" أيضاً إجراء استبيان لثقافة النزاهة لتقييم تصورات الموظفين حول هذا الموضوع عبر ثمانية محاور.

وتم تقييم أداء "إس إن سي-لافالين" ضمن ستة مجالات رئيسية تتضمن: موارد البرنامج وهيكليته، والمفاهيم المتعلقة بثقافة النزاهة، والمعايير المكتوبة، والتدريب والتواصل، وتقييم المخاطر، والرصد ومراجعة الحسابات، والتنفيذ، والانضباط والحوافز.

وقال دوجلاس ألين، المدير الإداري لشؤون البيانات والخدمات بمعهد "إثيسفير":
"حققت ’إس إن سي-لافالين‘ هذا العام أداءً فاق معايير معهد ’إثيسفير‘ للشركات المماثلة عبر جميع المحاور الثمانية للثقافة الأخلاقية. ومن الناحية العملية، يدلّ ذلك على أن الموظفين يدركون كيفية التصرف في المسائل الأخلاقية وقضايا الامتثال وعلى شعورهم بالراحة تجاه التعبير عن آرائهم والإبلاغ عن مخاوفهم".

المصدر: aetoswire



الأكثر قراءة