أعلنت عزيزي للتطوير العقاري، المطور الخاص الرائد في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن تعيين "ويتيفين + بوس" Witteveen + Bos، الشركة الاستشارية الشهيرة في مجال هندسة المساحات الخارجية الطبيعية والتصميم الحضري، لإثراء الجوانب الجمالية حول مشروعها مينا، وتعزيز استخدام المناطق الخارجية لهذا المشروع الفاخر على الهلال الشرقي لنخلة جميرا الشهيرة.

وسيشتمل مشروع التجميل على هندسة الممرات والأحواض والمعالم المادية، إضافة إلى المناظر الطبيعية التي تشمل زراعة الأعشاب والشجيرات والأشجار التي تضيف المزيد من العناصر الجمالية الفريدة للمشروع، كما ستوفر المزيد من الخصائص العملية لسكانه. وستضيف المساحات المزروعة مسطحات خضراء شاسعة مفتوحة تحيط بالمشروع بالكامل، لتخلق مظهراً رائعاً يحاكي جزيرة خضراء يانعة، تعكس الروح الكامنة وراء تطوير المساحات الخارجية حول هذا المشروع الذي يمتاز بنمطه المعماري الراقي. وعلاوة على ذلك، سيتم تعزيز واجهة المشروع المطلة على الطريق الرئيسي بأصناف نباتية فخمة لضمان تجربة استثنائية للمقيمين وزوارهم.

وقال محمد راغب حسين، المدير التنفيذي للتطوير في عزيزي:
"لقد أجرينا مراجعة شاملة لجميع الاستشارات المتعلقة بتجميل المناظر الطبيعية، ليقع اختيارنا على "ويتيفين + بوس" التي تعدّ أفضل شركة متخصصة في مجال استشارات المناظر الطبيعية والتصميم الحضري من أوروبا. ويتمتع مهندسو الشركة بخبرة متميزة وحماسة فائقة إزاء الابتكار والتصميم. إننا نتطلع إلى مثل هذا التعاون، ليس فقط للارتقاء بالعناصر الجمالية الفخمة لمشاريعنا، بل لتعزيز روعة نخلة جميرا التي يصفها الكثيرون بالأعجوبة العالمية الثامنة. ومن شأن المناظر الطبيعية المحسّنة أن ترسّخ الشعور بالانتماء، وإضفاء لمسة راقية من الأناقة على المشروع السكني، وبالتالي زيادة العائد على الاستثمار للمستثمرين".

وأضاف:




"إننا نبحث باستمرار عن طرق لإضافة المزيد من القيمة على مشروعاتنا حتى بعد اكتمالها وبيعها بالكامل، لأن التحسين رحلة مستمرة في استراتيجيتنا، كطريقة لإثراء حياة عملائنا من مشتري العقارات. وبهذه الطريقة يتحول السكان السعداء إلى عملاء دائمين للترويج لمشاريعنا من خلال قيامهم إبراز التزامنا الدائم معهم للمستثمرين المحتملين".

وصُمّم المشروع بطريقة تتيح الاستفادة من موقعه على الواجهة البحرية، وإطلالته على الخليج العربي وأفق المدينة المذهل، ويوفر للمقيمين صفاء العيش على شاطئ البحر في أبهى صوره. ومع موقعه الرائع على الأرخبيل الذي يعد أيقونة ساحرة بدبي، يجسد هذا المشروع نمط حياة المنتجعات الحصري والمتميز.

ويصل إجمالي المساحة المبنية للمشروع إلى 38,500 متر مربع، ويضم 178 وحدة؛ منها 120 شقة من غرفة واحدة، و54 شقة من غرفتين، وأربع شقق بنتهاوس واسعة وفخمة. ويضم المشروع أيضاً العديد من وحدات التجزئة على مساحة 1,847 متراً مربعاً. وتم تخصيص أكثر من 69% من المساحة الإجمالية للمشروع للمرافق التي تعزز نمط الحياة، بما في ذلك: ملاعب الأطفال، ومضمار الجري، والمساحات الخضراء الخارجية، والدخول المباشر إلى الشاطئ الخاص، وحمامان للسباحة، وصالة رياضية مجهزة بالكامل، ونادياً صحياً شاملاً.

وعلاوة على وجود منطقة مخصصة للتجزئة والمواقف المغطاة للسيارات وخدمات "الكونسيرج"، يتيح المشروع أيضاً الوصول السهل إلى "مونوريل النخلة" وترام دبي ومترو دبي، ومجموعة متنوعة من الفنادق ومناطق التسوق والترفيه الأخرى في المنطقة المجاورة.

ويجسد المشروع أسلوب حياة حصرياً ومتميزاً يرتقي إلى مستوى العيش في المنتجعات، ويعكس تركيز عزيزي على العملاء والاهتمام بالتفاصيل، والإسهام في تطوير المناظر الطبيعية المذهلة في الإمارات.

المصدر: cbpr



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع