أعلنت ألفا ظبي القابضة، المساهم الفعال والاستراتيجي في اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة، والمنصة التي توفر إمكانات التقدم والازدهار في البناء والرعاية الصحية والضيافة والصناعة والاستثمار في القطاعات الواعدة عن البدء بتوظيف 2500 مواطن ومواطنة خلال السنوات الخمس المقبلة، احتفالاً باليوبيل الذهبي لتأسيس دولة الإمارات.

وتأتي هذه المبادرة ضمن رؤية الشركة وتماشياً مع استراتيجية "مشاريع الخمسين" لدولة الإمارات العربية المتحدة، ومن خلال المساهمة بفعالية في البرنامج الاتحادي المخصص لرفع الكفاءة التنافسية للكوادر المواطنة وتمكينهم لشغل الوظائف في مؤسسات القطاع الخاص "نافس".

ولغايات استقطاب المواطنين الراغبين في العمل من ذوي الكفاءات والقدرات والخبرات اللازمة، كانت الشركة قد أقامت يوماً وظيفياً مؤخراً جرى خلاله اختيار نخبة رائدة من الكوادر الوطنية الواعدة الذين سيشغلون عدداً من الوظائف في مجموعة الشركات التابعة لـ "ألفا ظبي القابضة"، وسيباشرون عملهم بعد عطلة اليوم الوطني التي تمتد حتى نهاية يوم الجمعة المقبل الموافق 3 ديسمبر 2021.



من جانبه قال سعادة غنام المزروعي أمين عام مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية: "انطلاقاً من رؤية قيادتنا الرشيدة في ترسيخ مكانة المواهب الإماراتية وتوسيع مساهمتها في تنمية القطاع الاقتصادي تم اطلاق برنامج "نافس" الذي يهدف إلى رفع الكفاءة التنافسية للكوادر الإماراتية ودعم الموهوبين وتمكينهم لشغل 75 ألف وظيفة في مؤسسات القطاع الخاص خلال السنوات الخمس القادمة. يحمل البرنامج في جعبته العديد من المبادرات التي تهدف إلى دعم مساهمة القوى العاملة الإماراتية في القطاع الخاص، ومنحهم فرص التدريب والتأهيل لدى المؤسسات المشاركة في البرنامج".

وأضاف المزروعي: "تأتي شراكتنا مع ألفا ظبي القابضة لتؤكد على فعالية برنامج "نافس" وأهميته في جذب الشركات الكبرى كهذه الشركة المتميزة، ونحن نثمّن جهودها ومبادرتها الرائدة لتوظيف 2500 مواطن ومواطنة، ونتطلع إلى المزيد من التعاون مع ألفا ظبي، بما يصبّ في مصلحة الوطن والمواطن". مشيراً إلى أن ما تقدمه ألفا ظبي من خدمات التدريب والتمكين والتوظيف يعكس مدى الانسجام والتكامل بين "نافس" وشركائه، ويؤكد على دورها الوطني ومساهمتها الفاعلة في رفع كفاءة الكوادر الإماراتية وتوفير فرص العمل التي تناسبهم.

وقال المهندس حمد العامري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة ألفا ظبي القابضة: "تقوم استراتيجيتنا في شركة ألفا ظبي القابضة ضمن شراكتنا الفاعلة مع نافس على توظيف وتدريب الكوادر الإماراتية بما يناسب تطلعاتهم وتحديات السوق لإكسابهم الخبرات والمهارات اللازمة التي تمكنهم من خوض غمار تجربة العمل في مؤسسات القطاع الخاص ومنحهم الفرصة المناسبة والملائمة لتطوير حياتهم المهنية وإمكانياتهم الوظيفية وتوظيف طاقاتهم بالشكل الأمثل".



وأضاف العامري: "الشركات التابعة لشركة ألفا ظبي القابضة مستعدة لاستقبال الدفعة الأولى من المواطنين الذين سيبدؤون العمل بعد عطلة العيد الوطني. وهذه رسالة مهمة فاليوم نعمل ضمن رؤية قيادتنا الرشيدة في تمكين أبناء وطننا ومنحهم الفرص التي تطور من خبراتهم وقدراتهم وإمكانياتهم للتطور والتقدم، تطلعاً إلى المئوية حتى تكون الإمارات واحدة من أفضل الدول في مختلف القطاعات الاستراتيجية والحيوية بجهود أبنائها وعطائهم وهو النهج الذي أقامه الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه".

ويعدّ برنامج "نافس" مشروعاً اتحادياً إماراتياً يهدف إلى زيادة تنافسية الموارد البشرية الإماراتية وتمكينها من شغل وظائف في القطاع الخاص في السنوات الخمس المقبلة، وتم إطلاق البرنامج كجزء من "مشاريع الخمسين"، ويهدف إلى تسريع رحلة التنمية في دولة الإمارات العربية المتحدة وتعزيز الاقتصاد من خلال شغل 75000 وظيفة في القطاع الخاص.


المصدر: viola


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع