أعلنت اللجنة المشتركة لتخطيط الحوادث المرورية البسيطة في أمارة الشارقة والمشكلة من القيادة العامة لشرطة الشارقة بالتعاون مع شركة "رافد" لحلول المركبات، عن تلقي مركز الاتصال والتحكم في رافد عدد 3230 حادثاً مرورياً بسيطاً تم تسجليها على الطرق المختلفة لإمارة الشارقة مع موسم العودة إلى المدارس، خلال الفترة من 29 أغسطس الماضي إلى 9 سبتمبر الجاري، فيما سجل يوم الثاني من سبتمبر، أكبر عدد من الحوادث المسجلة في يوم واحد خلال العام الجاري، والتي بلغت 317 حادثاً، مقارنة مع المتوسط اليومي البالغ 213 حادثاً في 2021.

ووفقاً لمؤشر الاستجابة للحوادث المرورية البسيطة التي يتم الإبلاغ عنها من خلال تطبيق "رافد" الذكي وعبر الاتصال بمركز الاتصال والتحكم الخاص بالشركة، فقد شهدت الفترة الزمنية من 12:00 ظهراً إلى 6:00 مساءً تسجيل النسبة الأكبر من الحوادث اليومية، ووقعت نحو 60% من الحوادث بسبب عدم ترك مسافة أمنه بين المركبات.



وأكد عبد الرحمن بن كنون الشامسي، مدير إدارة الحوادث وخدمات المساعدة على الطرق في شركة رافد لحلول المركبات عضو اللجنة المشتركة، أن ارتفاع عدد الحوادث المرورية مع بدء موسم العودة إلى المدارس، كان متوقعاً نتيجة كثافة حركة المركبات والحافلات على الطرق، واستعجال بعض السائقين في الوصول إلى وجهاتهم بسبب ازدحام الشوارع في بعض الطرق المؤدية إلى المدارس.

وقال الشامسي: "سجل يوم الثاني من سبتمبر وقوع 317 حادثاً مرورياً بسيطاً، وهو أكبر عدد من الحوادث المسجلة حتى الآن في يوم واحد خلال عام 2021، حيث بلغ المتوسط اليومي للحوادث مع نهاية الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري 213 حادثاً، ونتمنى أن يأخذ مستخدمي الطرق هذا الرقم بعين الاعتبار، وأن يتبعوا ويلتزموا بقوانين السير والمرور للمحافظة على سلامتهم وسلامة كافة مستخدمي الطرق".

وأضاف: "ننوه للجمهور الكريم في حال تعرضهم إلى حادث مروري بسيط بإخراج مركباتهم خارج حرم الطريق واستخدام تطبيق رافد الذكي أو الاتصال بمركز الاتصال والتحكم برافد.



كما يوفر تطبيق "رافد" الذكي العديد من الخدمات، بما يشمل المساعدة على الطرق للحالات الطارئة، مثل التزود بالوقود، وتبديل الإطارات والبطاريات، ونقل المركبات المتوقفة بسبب الأعطال إلى الورش، إلى جانب خدمة "أوتو إكسبرس"، وهي عبارة عن منشأة متكاملة لإصلاح جميع أنواع المركبات، وخدمة "أوتو إكسبرس المتحركة"، التي تتكون من ورشة عمل متنقلة متخصصة في الاصلاح والصيانة، وتقدم الخدمات الأساسية الضرورية والعاجلة، مثل استبدال الإطارات أو إصلاحها.


المصدر: saharapr