شاركَ الدكتور منصور العور، رئيس "جامعة حمدان بن محمد الذكية"، رئيس مجلس أمناء "معهد اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم"، مؤخراً في اجتماعات الجمعية العمومية لـ "اليونسكو" في باريس، مستعرضاً تقريره الخاص بـ "معهد اليونسكو لتقنيات التعليم" والذي تضمّن محاور عدة أبرزها "دعم السياسات المطروحة والمساعدة التقنية" و"التطوير المهني للمعلمين" و"موارد التعليم المفتوح وبيئة التعليم الرقمية"، إلى جانب "بناء القدرات لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مجال الصحة ورفاه التعليم".

وسلّط العور الضوء على نشاطات "مجلس أمناء معهد اليونسكو لتقنيات التعليم" مع التركيز على الشراكات الاستراتيجية والتحديات والدروس المستفادة، مؤكداً مواصلة الجهود الحثيثة لدعم مساعي منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" لترجمة أهداف "التعليم حتى عام 2030"، والمتمحورة حول ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع. وعلى هامش الاجتماعات، حضر الدكتور العور اللقاء الذي جمع بين معالي حسين الحمادي، وزير التربية والتعليم في دولة الإمارات، ووزيرة التعليم السويسرية لبحث أبرز القضايا التعليمية ذات الاهتمام المشترك.

 

المصدر: أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق