تشهد برامج المهن الصحية المساندة إقبالاً ملحوظاً من قبل الطلبة للعام الدراسي 2019 -2020 في جامعة الخليج الطبية بعجمان حيث أكدت إدارة الجامعة أنها تعمل لدفع وتطوير التعليم في هذا المجال بشكل متميز بما يعزز مكانتها في المنطقة بوصفها جامعة طبية متخصصة ورائدة للتميز.

وأكد البروفيسور الدكتور حسام حمدي مدير الجامعة أن إدارة القبول والتسجيل تشهد إقبالاً كبيراً من الطلبة للالتحاق بالبرامج المهنية مثل تقنيي التخدير وتقنيي المعامل الطبية وتقنيي الأشعة، وأشار إلى أن باب التسجيل ما زال مفتوحاً لجميع برامج الجامعة.

وقال حمدي أن البرامج التي تحظى بإقبال واسع إلى جانب التخصصات الرئيسية في الجامعة هي تلك المتعلقة بالمهن المساندة في القطاع الصحي كتكنولوجيا التخدير التي ترفد سوق العمل بمهنيي "تقني تخدير" وهو الفني الذي يلعب دو ر هام ومساعد لطبيب التخدير أثناء العملية، وتخصص تقنية الأشعة التشخيصية، وهو مجال حيوي في أقسام الأشعة التشخيصية والتداخلية خصوصاً مع ما نشهده من تقدم في مجال تكنولوجيا الأشعة مثل الرنين المغناطيسي المتقدم والموجات الصوتية،إضافة إلى تقني المعامل الطبية الذي بات مجالا خصبا نتيجة التقدم التكنولوجي المتسارع في حقل التشخيص المعملي الذي يشمل التشخيص الجزيئي وتشخيص الميكروبات، والفيروسات وتحاليل أمراض الدم وبنك الدم والكيمياء الطبية.

وأوضح مدير الجامعة أن هذه البرامج تتيح فرصة التجسير للراغبين باستكمال دراستهم بهدف الارتقاء بالمستوى الأكاديمي للفنيين الحاصلين على الدبلوم والممارسين للمهنة ما يمكنهم من الحصول على درجة البكالوريوس، وهو ما يتماشى مع استراتيجية الدولة وتوجهاتها في توفير أعلى الدرجات العلمية والتأهيلية للعاملين في القطاع الصحي.

وأوضح أن أبرز مميزات الالتحاق بهذه البرامج الدراسية هو توفر فرص العمل بصورة كبيرة نظراً لحاجة سوق العمل للكوادر المتخصصة من حملة شهادات البكالوريوس على مستوى عالمي وليس فقط محلي، علاوة على توفير الجامعة فرص التدريب في مستشفياتها الخمسة بالدولة وكذلك خارج الدولة في أوروبا وأمريكا وآسيا في كبرى الجامعات التي ترتبط معها الجامعة بعلاقات أكاديمية قوية ومذكرات تفاهم وتعاون مشترك.

المصدر: elitemedia

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع