نظمت مجموعة "جيمس للتعليم" الدورة الرابعة من "جائزة مارياما فاركي السنوية للتعليم الاستثنائي المتميز" التي تحتفي بمهنة التعليم والدور الذي يلعبه المعلمون في إثراء معارف أجيال المستقبل، وأقامت بهذه المناسبة حفلاً رفيع المستوى في أكاديمية جيمس العالمية بدبي يوم 3 أكتوبر 2019 بحضور نخبة من كبار مسؤولي الإدارة في مجموعة "جيمس للتعليم".

وشهدت دورة هذا العام ترشيح 45 معلماً ومعلمة ضمن فئات مختلفة بناءً على الجهود التي بذلوها على مدار العام لتحفيز الطلاب وإلهام زملائهم من المعلمين. وفاز محمد أبو سنينة، المعلّم في "مدرسة جيمس المتحدة" بجائزة "المعلم الملهم" تقديراً لجهوده المتميزة على مدار الأعوام الثلاثة الماضية داخل وخارج الصفوف المدرسية.

ويقول طلابه إن دروسه تحثهم على التفكير والتفاعل والتخيل والابتكار بدلاً من الاكتفاء باكتساب المعارف، الأمر الذي عاد بتأثير إيجابي ملموس وتقدم ملحوظ في تعلم اللغة العربية والدراسات الإسلامية. وخارج الصفوف المدرسية، ينخرط أبو سنينة في كافة الأنشطة بدءاً من تدريب فرق كرة القدم إلى المشاركة في فعاليات "هيئة المعرفة والتنمية البشرية"، ويتجلى التزامه تجاه تعريف المجتمع بالقيم الإسلامية السمحة والثقافة العربية الأصيلة بوضوح عبر العديد من المبادرات، لاسيّما أول احتفال ينظمه الطلاب بأنفسهم بمناسبة اليوم الوطني.

وفاز أربعة معلمين آخرين بالجوائز تقديراً لالتزامهم الاستثنائي بالتنمية الشاملة للطلاب، وهم أناما لوسي من "جيمس مدرستنا الثانوية الإنجليزية" في الشارقة (جائزة التعليم المبكر والابتدائي)؛ وعائشة أسلم من "مدرسة جيمس وستمينستر الشارقة" (جائزة التعليم الثانوي)؛ وإلسبيث ماكي من "أكاديمية جيمس ولينغتون- شارع الخيل" (جائزة الدمج)؛ ورامي وجدي ابوديشيش من مدرسة "جيمس كامبردج إنترناشيونال – دبي" (جائزة تعليم اللغة العربية والتربية الإسلامية). وحصل كل معلم على جائزة نقدية قدرها 88000 درهم إضافة إلى شهادة تقدير. وبلغ مجموع الجوائز النقدية المقدمة خلال الحفل 570 ألف درهم.

وبهذه المناسبة، قال دينو فاركي، الرئيس التنفيذي في "جيمس للتعليم": "تهدف جائزة مارياما فاركي إلى تكريم المعلمين أصحاب الالتزام الاستثنائي الذين ساهموا في النمو الشخصي والدراسي لطلابهم وساعدوهم على اكتساب النجاح واكتساب المهارات وإطلاق طاقاتهم القصوى. ونحن على ثقة بأن تأثير المعلمين هو القوّة الكامنة خلف نجاح الطلاب. ومن هذا المنطلق، تأتي جوائزنا احتفاءً بالمعلمين وتكريماً لنبل عطائهم في إعداد جيل المستقبل من طلابنا المتميزين".

وأضاف: "تحظى ’جائزة مارياما فاركي‘ بمكانة خاصة في قلوبنا، إذ تعكس المعايير الرفيعة التي وضعتها جدتي لدى وصولها دبي للعمل في التعليم قبل 60 عاماً. وبفضل جهودها ورؤيتها الراسخة، نجحت ’جيمس للتعليم‘ في تحقيق المكانة التي وصلت إليها اليوم، ويسعدنا أن نقدم هذه الجائزة الخاصة على شرفها".

واعتمدت ترشيحات المعلمين المتأهلين للتصفيات النهائية على معايير محددة منها إحداث تأثير ملموس على طلابهم والمجتمع ككل، وتطبيق ممارسات تربوية رائدة تمتاز بالإبداعية والشمول والابتكار لتعزيز مشاركة الطلاب وتحفيزهم خلال العملية التعليمية. وعلاوة على ذلك، تعين على المعلمين المرشحين أن يزاولوا مهنتهم بصورة تنعكس على الآخرين عبر إلهام الطلاب والزملاء وتحفيزهم ومشاركة أولياء الأمور في تحسين قدرات أبنائهم على التعلم.

المصدر: bcw-global

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع