أبرمت دبي العطاء عقد شراكة استراتيجية لدعم التعليم العالي تماشياً مع وعودها الرامية وخططها الاستراتيجية في مكافحة التحديات الاجتماعية والاقتصادية التي تواجه جيل الشباب حول العالم، مع المنصة التجارية المبتكرة أي ديلز (Idealz) والتي أطلقت من مدينة دبي للعمل على تشييد وبناء مجموعة من المدارس في عدد من الدول النامية.

واستطاعت المنصة الإماراتية اي ديلز حتى الآن وبالتعاون مع دبي العطاء في العمل على تمويل كبير لعدد من المدارس التي تخدم شريحة كبيرة من الأطفال المحرومين حول العالم. وقد أطلقت مشروعها الأول في النيبال ومشروع أخر في كمبوديا إلى جانب مشاريعها المستقبلية التي تستهدف وجهات أخرى. وتعهدت المنصة الإماراتية (أي ديلز) بالتعاون مع دبي العطاء على إنجاز بناء ما يقارب 12 مدرسة سنوياً في الدول المدرجة على قائمة مؤسسة دبي العطاء.

وتهدف المنصة الإلكترونية (أي ديلز) إلى تقديم تجربة يُحتذى بها وتمهيد الطريق أمام الشركات والمؤسسات للعمل على تنفيذ مبادراتها تجاه المسؤولية المجتمعية. إذ تحرص منذ تأسيسها في العمل على محاربة التباين الإجتماعي الواضح بين الشعوب لاسيما في مجال التعليم. ولقد عززت الشركة مبادراتها بإتاحة الفرصة للعملاء للعمل على ترسيخ مسؤوليتهم الاجتماعية تجاه الشعوب، إذ أنه وعلى الرغم من إرتفاع معدل محو الأمية بين الشباب على مدى العقدين الماضيين من 83% إلى 91%، إلا أن هذا النمو لا زال يسجل أدنى مستوياته في معدل محو الأمية في ظل وجود أكثر من مليون شاب حول العالم غير قادرين على التحصيل العلمي النوعي والإبتدائي.



ومن جهته أوضح المؤسس المشارك للمنصة، جاد طبيلي قائلا": نحن في أي ديلز نبحث دائما عن أفضل الطرق التي يمكنها في من تأدية دورنا الفعال في مثل هذه المبادرات الإجتماعية، إذ نحرص على تقديم العون للشعوب التي تحتاج في مجال الدعم من أجل التحصيل العلمي، والذي يعد عاملاً اساسياً في حياة الأشخاص المحتاجين."

وانطلاقاً من مهمتها الرامية إلى العمل على مساعدة أكبر شريحة ممكنة من الشباب، قدّمت اي ديلز ميزة إضافية لعملائها من أجل التبرع عبر شراء منتجاتها إلى الجمعيات الخيرية مقابل الحصول على قسائم سحب إضافية تضاعف فرصهم في الفوز بجوائز عديدة، وبالتالي تعمل منصة (أي ديلز) على جمع هذه التبرعات من قبل العملاء وتقدمتها لـ(دبي العطاء)، كما تتم إعادة شراء المنتجات وفق إختيار المؤسسة بمقابل مادي لتمويل عمليات بناء المدارس والمشاريع الأخرى المماثلة.

وتسهم كل عملية شراء يقوم بها العملاء في بناء المدارس في الدول الأقل نمواً، وهذا ما يتماشى مع توجهات المنصة الإماراتية (أي ديلز) وايضاً دبي العطاء تجاه المسؤولية المجتمعية.

وفي إطار تحقيق الشفافية، تخضع جميع السحوبات التي تجريها (أي ديلز) للإشراف من قبل إدارة خدمات التسجيل والترخيص التجاري بدائرة التنمية الاقتصادية في دبي، كما تخضع التبرعات التي تقدمها الشركة إلى مؤسسة دبي العطاء لإشراف دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري.

المصدر: empyrecommunications


الأكثر قراءة