لضمان استمرار العملية التعليمية قامت مدارس شركة الريان القابضة في دولة الكويت بالتعاون مع مايكروسوفت لإدراج برنامج التعليم عن بعد، حيث توحدت صفوف الجهتين من أجل توفير التعليم الإلكتروني لأكثر من 13000 طالب في مدارسها الخمس، وذلك عبر منصة Microsoft Teams.

وقد أتت هذه الخطوة استجابةً للأوضاع الغير مسبوقة التي فرضتها جائحة فايروس كورونا المستجد – كوفيد 19، وتعزيزاً لتوجهات الدولة سعيا للحفاظ على الصحة العامة وسلامة المجتمع.

ومن هذا المنطلق، ومن أجل تقديم منظومة تعليمية قادرة على الصمود واستمرارالمسيرة التعليمية للطلبة، فقد قامت مدارس شركة الريان القابضة بالتعاون مع مايكروسوفت على تقويم استراتيجية مشتركة بإنشاء فريق عمل مكون من 900 فرد من المعلمين والإداريين المدربين خصيصاً لإجراء محاضرات تعليمية عبر الإنترنت بشكل يومي.

وبهذا الصدد تقدمت الرئيس التنفيذي لشركة الريان القابضة السيدة لنـــا عثمان العيار بكلمة أعربت فيها بأن : " جائحة كورونا كوفيد-19 تسببت في تعطيل سير حياة العالم بأجمع مما أثر سلبا على جميع قطاعات الحياة تدريجيا الى أن وصلت الأضرار الى قطاع التعليم بالخصوص والذي يعتبر من أهم القطاعات الحيوية التي ترتكز عليها المجتمعات بجميع فئاتها ولكن العالم الافتراضي ضمن استمرارية الحياة في عدة نواحي على الصعيد الاجتماعي والعملي والتعليمي.

وأضافت: "لقد عززت مدارس شركة الريان القابضة منصة التعلم الإلكتروني الخاصة بها، حيث قدمت التدريب الأساسي للمدرسين من أجل استخدام هذه المنصات التعليمية على أعلى مستوى من الاحترافية، ولقد وجدنا أن Microsoft Teams منصة شاملة وسهلة الاستخدام تضمن لنا مواصلة المناهج الدراسية بفعالية كبيرة، وتعزز من أجندة التعليم بدولة الكويت في ظل هذه الظروف الصعبة المليئة بالتحديات".

وقد أدرج برنامج Microsoft Teams في المدارس الخمس بما في ذلك المدرسة البريطانية الدولية IBS، ومدرسة الفحيحيل الوطنية الهندية الخاصة FAIPS، والمدرسة الباكستانية الدولية الحديثةNPIS، ومدرسة الفحيحيل الوطنية العربية FAS، ومدرسة الكويت العالمية الإنجليزية KIES، حيث تنفرد كل مدرسة بمنهجها التعليمي الخاص بها والمعترف به من وزارة التربية والتعليم للمدارس الخاصة بدولة الكويت.



وبهذا الصدد قال السيد / علاء الدين كريم، المدير العام لمايكروسوفت الكويت: "كرّست مايكروسوفت جهودها خلال فترة الوباء لتمكين مختلف القطاعات في الكويت من العمل عن بعد بما يضمن تحقيق استمرارية العمل والدراسة والترفيه والحياة بشكل عام، وستكون خبراتنا في المنصات التعاونية مثلMicrosoft Teams التي يستخدمها أكثر من 20 مليون شخص يومياً حول العالم من أجل تعاون أكبر ودعم استمرارية التعليم في الكويت وتحقيق المزيد من الانجازات."

والجدير بالذكر أن Microsoft Teams، يوفر للفصول الدراسية الافتراضية القدرة على اجراء المحادثات وأداء الواجبات والتعامل مع المحتوى والتطبيقات كل ذلك تحت ظل منصة واحدة يمكن الوصول إليها بسهولة، مما يمكّن المعلمين من إنشاء بيئة تعلم نابضة بالحيوية ومدعومة بكل سمات الأمان والخصوصية.

إضافة إلى ذلك يتم ضمان تجربة المعلم والطالب من خلال توفير إمكانات مثل إدارة الهوية ؛ المصادقة المتعددة للعوامل؛ ميزات إدارة الأجهزة والتطبيقات المحمولة ؛ صلاحيات الوصول المشروط فضلاً عن مزايا حماية المعلومات.

المصدر: proglobal


الأكثر قراءة