تزامناً مع بداية موسم الصيف، أطلقت العديد من المنتجعات والوجهات السياحية الترفيهية، والمراكز التعليمية والرياضية في أبوظبي، برنامجها الصيفي السنوي لمخيمات الأطفال الصيفية، والتي تشهد منذ بداية إجازة الصيف إقبالاً كبيراً، حيث يجدها الأهل منها ملاذاً للترفيه عن أطفالهم، والاستفادة من أوقات فراغهم خلال فترة الإجازة في تنمية مواهبهم، وشحذ طاقاتهم لاستقبال العام الدراسي الجديد بكل نشاط وحيوية.

وكشف منتجع وفيلل السعديات روتانا في أبوظبي مؤخراً، عن إطلاق مخيمه الصّيفيّ الاستثنائي في جزيرة السعديات ضمن نادي مغارة علاء الدّين، وذلك من الفترة الممتدة بين 30 يونيو ولغاية 29 أغسطس، ويقدّم المنتجع للأطفال واليافعين نشاطاتٍ تعليمية وتثقيفية ضمن أجواء مفعمة بالمرح والحيويّة، وذلك بفضل موقعه المميز على جزيرة السّعديات الشهيرة بطبيعتها، كما يقدم النادي المخصص للأطفال مغامراتٍ ممتعة وألعاب رياضية متنوعة تثري صيفهم، بما في ذلك لعبة النّهر، ومسبح رشّاشات المياه، والمنزلقات المائيّة، ومنطقة السّينما بالإضافة لمنطقة النّشاطات الرياضية.

وتعليقاً قال مارك دي بيير، مدير عام منتجع وفيلل السعديات روتانا: "يدعو المنتجعُ ضيوفه الصّغار الذين تتراوح أعمارهم بين 4 إلى 13 عاماً للمشاركة في مجموعةٍ واسعة من التّجارب الصّيفيّة، والتي تتمحور حول خمسة مجالات تشمل الرياضة، والتعليم، والحرف اليدوية والأنشطة الفنية، إلى جانب البيئة، والترفيه، فمع سلسلةٍ من الألعاب الإبداعيّة والرّياضات، والأفلام التّعليميّة القصيرة التي تهدف إلى رفع الوعي البيئي والثّقافي، يوفّر النّادي المميّز للأحبّة الصّغار تجربةً تخييم استثنائيّةً تفيض بالمرح والمتعة".

وختم: "سوف يتمكن الأطفال من المشاركة في مختلف النشاطات الرياضية، والتي تتضمن المسابقات الشاطئية والألعاب التي تقوم على العمل كفريق واحد، بالإضافة إلى الرياضات المائية ولعبة الجولف المصغر وكرة المضرب الشاطئية والكرة الطائرة، إلى جانب الأنشطة الثّقافية البيئية والتعليمية التي تعرّف الأطفال على الحيوانات التي تعيش على جزيرة السّعديات، وتتيح لهم استكشاف كل ما يتعلّق بالطبيعة والحياة البرية على الجزيرة، وسوف يتم التركيز على موسم التزاوج لدى السلاحف الصّقريّة البحريّة، ومحميّة الكثبان الرّمليّة على الجزيرة، ويقدّم المخيّم الصّيفيّ للأطفال مجموعةً من المشاريع الفنّية والحرفيّة لتطوير قدراتهم الإبداعيّة، وتتضمّن فن الرسم بالرمل ورسم اللوحات الزيتية".

وبدورها أعلنت إدارة مرسى ياس مارينا أبوظبي عن افتتاح مخيم ياس مارينا الصيفي للأطفال، ودعت العائلات لزيارة مرسى ياس مارينا الذي يضم مرافق رياضية ومنتجعات صحية، إلى جانب مراكز الرياضات المائية التي تضم أكاديميات مخصصة للإبحار والتجديف وتقدم خدمات تأجير القوارب، إلى جانب ملاعب الأطفال والنافورة المائية الموسيقية، فضلاً عن العروض الأسبوعية والفعاليات الموسمية التي تجعل من ’ياس مارينا‘ وجهةً استثنائيةً.

وحول مخيم ياس مارينا الصيفي للأطفال، قال بيلي كانيلاس، مدير عام مرسى ياس مارينا أبوظبي: "في هذا الصيف ندعو الأطفال للانضمام إلى مخيم ياس مارينا الصيفي للأطفال، والذي يقدم لهم مختلف النشاطات التعليمية والرياضية، ويعزز لديهم روح العمل الجماعي والمهارات الاجتماعية، إلى جانب التركيز على الاهتمام باللياقة البدنية في نادي كروس فيت الرياضي، وتتضمن النشاطات أيضاً تعليم فنون الرسم والنحت والتصميم، ونشاطات اللعب في الخارج، وذلك يومياً من الساعة 10 صباحاً ولغاية الساعة 2 مساءً مع تقديم الوجبات الصحية اليومية المحببة للأطفال، ويستمر المخيم لغاية نهاية شهر أغسطس 2019".


المصدر: qcomms

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع