أعلنت هانيويل، الشركة الرائدة عالمياً في مجال التكنولوجيا والمدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: HON)، عن حلولها المصممة خصيصاً لمواكبة الطلب المتنامي على التقنيات المستندة إلى إنترنت الأشياء الصناعية (IIoT) في المملكة العربية السعودية، وذلك خلال فعالية "يوم هانيويل للتكنولوجيا 2019" حول تكنولوجيا المباني والمدن الذكية التي أقيمت في مدينة الرياض.

وشهدت فعالية "يوم هانيويل للتكنولوجيا 2019" مشاركة نخبة من الضيوف وكبار الشخصيات، بما في ذلك السيد أحمد عالم رئيس الإستراتيجية في شركة البحر الأحمر للتطوير، بالإضافة إلى مجموعة من كبار صانعي القرار في مجال المباني والمدن الذكية من القطاعين العام والخاص.

وركزت الفعالية على مستقبل المدن والمباني الذكية في المملكة العربية السعودية، حيث سلطت الضوء على أحدث حلول شركة هانيويل البرمجية، والتي تسهم في تحسين العمليات التشغيلية بتكلفة منخفضة، فضلاً عن تعزيز مستويات السلامة والأمن لأصحاب المباني ومشغليها وسكانها.

وناقش أصحاب المصلحة في قطاع المباني والمدن السبل المتاحة والتي يمكن لشركة هانيويل من خلالها المساعدة بالارتقاء بسوية المباني داخل المملكة في مجالات المطارات والضيافة والرعاية الصحية والمباني الصناعية والمباني متعددة الاستخدامات. وتأتي هذه الفعالية في أعقاب البحث الذي أجرته شركة هانيويل مؤخراً، والذي أشار إلى أن 65% من المؤسسات الكبيرة والمتوسطة التي تعمل في قطاع المباني والمدن في المملكة والإمارات العربية المتحدة ترى بأن تقنيات إنترنت الأشياء الصناعية تلعب دوراً حاسماً في تعزيز كفاءة العمليات التشغيلية، أو أنها ستصبح كذلك خلال الأعوام الخمسة القادمة.

ووفقاً للبحث الذي أجرته شركة هانيويل، فقد أشار المدراء التنفيذيون في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات إلى زيادة الإقبال على الاستثمار في مجال الأمن الإلكتروني، حيث يتطلع 72% من المشاركين في الاستبيان إلى تعزيز الإنفاق في هذا المجال خلال الأعوام الخمسة القادمة.

وشملت مواضيع فعالية "يوم هانيويل للتكنولوجيا 2019" الفرصة التي يوفرها اعتماد حلول إنترنت الأشياء الصناعية أمام أصحاب المباني ومشغليها لإحداث تحول نوعي في مجال المباني عبر الاستفادة من البيانات المتوفرة آنياً والرؤى المعمّقة لإنشاء بيئات عمل أكثر أمناً وذكاءً وكفاءة. كما توفر هذه الحلول إمكانية تحكم أفضل باستهلاك الطاقة، بما يفضي إلى خفض التكاليف وتعزيز نتائج الاستدامة عبر توظيف حلول الإدارة الذكية للمباني. ويعد الاستثمار في تقنيات إنترنت الأشياء الصناعية عاملاً أساسياً لتطوير المدن والمباني بما ينسجم مع "رؤية السعودية 2030" الرامية إلى بناء اقتصاد مزدهر ومجتمع نابض بالحياة انطلاقاً من إحداث تحول رقمي على صعيد البنية التحتية في المملكة.

وبهذه المناسبة، قال فهد العجلان، رئيس شركة هانيويل في المملكة العربية السعودية والبحرين: "تعمل المملكة العربية السعودية على تنفيذ مجموعة من الأهداف الاستراتيجية الرامية إلى دعم اقتصادها والارتقاء بسوية حياة سكانها ضمن إطار "رؤية السعودية 2030". واستناداً إلى حضورها الرائد في المملكة لمدة تزيد عن نصف قرن من الزمن، تحرص شركة هانيويل على دعم هذه الأهداف من خلال مجموعة متنوعة من الحلول القائمة على التقنيات الرقمية، إلى جانب قدرتها على دمج وتطبيق خبراتها العالمية مع معارفها الواسعة في السوق المحلية. وتواصل شركة هانيويل تقديم المساعدة للمملكة من خلال نشر أحدث تقنيات إنترنت الأشياء الصناعية باعتبارها تمثل عاملاً حاسماً في دعم العمليات التشغيلية الخاصة بالمباني والمدن، فضلاً عن توفير مستويات رفيعة من الذكاء التشغيلي التي لم تكن متاحة سابقاً".

بدوره، قال جورج بو متري، نائب الرئيس والمدير العام لشركة "هانيويل لتقنيات المباني" في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا: "من المتوقع أن يزداد الإنفاق السنوي على تكنولوجيا المدن الذكية في المنطقة بمقدار الضعف من 1.3 إلى 2.7 مليار دولار أمريكي خلال الأعوام الأربعة القادمة، حيث ستكون الرياض من المدن الرائدة في هذا المجال*. ويستفيد أكثر من 10 ملايين مبنى حول العالم حالياً من التحليلات المتقدمة للبيانات والتقنيات القائمة على الحوسبة السحابية التي توفرها شركة هانيويل. ونعمل حالياً على تطبيق هذه الحلول بشكل سليم وآمن في المملكة العربية السعودية ضمن المطارات والمستشفيات والجامعات ومرافق الضيافة، فضلاً عن المباني الصناعية والمباني متعددة الاستخدامات".

وأضاف بو متري: "يزداد اعتماد تقنيات إنترنت الأشياء الصناعية بالتزامن مع تنامي تركيزنا على تطبيق حلول الأمن الإلكتروني الفاعلة. ونتعاون بشكل متواصل مع عملائنا لدمج أنظمة الأمن الإلكترونية القوية بهدف ضمان توفير أرقى درجات الحماية للعمليات التشغيلية في المباني".

وجمعت فعالية "يوم هانيويل للتكنولوجيا 2019"، التي استضافتها شركة "هانيويل لتقنيات المباني"، تحت مظلتها نخبة من أبرز عملاء الشركة وقادة القطاع، إلى جانب مجموعة من خبراء شركة هانيويل المتخصصين بالقطاع لمناقشة أحدث التوجهات والتطورات في السوق، بما في ذلك تقنيات إنترنت الأشياء الصناعية وما تحمله من تأثيرات نوعية على قطاع المباني.

المصدر: fourcommunications

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع