شهدت عطلة نهاية الأسبوع الماضي فوز 4 أشخاص بمبلغ 500,000 درهم لكل منهم، بعدما تطابقت خمسة أرقام من أصل ستة مع الأرقام التي تم سحبها في السحب الحادي عشر المباشر من "إمارات لوتو.

وتقاسم الفائزون الجائزة الثانية والتي بلغت مليوني درهم، بعد ترحيل جائزة الأسبوع الماضي البالغة مليون درهم وإضافتها إلى جائزة هذا الأسبوع. وأصبح باري دواير، وهو مدرس كيمياء يبلغ من العمر 28 عاماً ويقيم في أبوظبي منذ خمس سنوات، أول إيرلندي يفوز بهذه الجائزة القيمة من "إمارات لوتو".

وأعرب دواير الذي يتوسط عائلة مؤلفة من خمسة أفراد بالإضافة إلى والديه في إيرلندا عن سعادته للفوز بالجائزة قائلاً: "أشعر بأنني محظوظ حقاً، وأظن أن الفوز بمثل هذه الجائزة هو أمر لا يتوقعه أحد، حتى عند مشاركته في السحب. عندما تلقيت الرسالة الخاصة لإعلامي بالفوز عبر البريد الإلكتروني، ظننت أنني فزت بجائزة 300 درهم أو فرصة المشاركة في السحب التالي. إلا أنَ مفاجأتي كانت كبيرة عندما قمت بتسجيل الدخول إلى البريد الإلكتروني ورأيت كل الأصفار التي تلت الرقم 5. في الحقيقة ما زلت حتى الآن عاجزاً عن تصديق الخبر، لا سيما وأنني لست من الأشخاص الذين يشاركون على نحو دوري في مثل هذا النوع من السحوبات. وصرح باري عن نيته في تقديم قسم من الجائزة كهدية لعائلته، والبحث عن المؤسسات الخيرية التي يمكن التبرع لها، وتخصيص القسم الأكبر من المبلغ لشراء منزل خاص به".

وكانت ماريسير أليبودبود جارومايان واحدة من المحظوظين الأربعة الذين تقاسموا الجائزة الثانية لـ "إمارات لوتو" الاستثنائية لهذا الأسبوع بقيمة مليوني درهم، وهي من الجنسية الفلبينية وتقيم في الإمارات منذ عشر سنوات. وتعمل جارومايان كمشرفة في إحدى أقسام شركة دانوب هوم لبيع المفروشات وتبلغ من العمر 43 عاماً، وقد عبّرت عن فرحتها بالفوز قائلة: " لطالما آمنت بأنني محظوظة، وأن الحياة ستبتسم لي في أحد الأيام، وكنت كلما قرأت أخبار إمارات لوتو للتعرف على نتائج السحب، أشعر بصوت داخلي يخبرني بأنني سأفوز يوماً ما. أود أن أشكر الله الذي منحني بركته ووهبني هذه الجائزة لمساعدة عائلتي، كما أذكر المرحوم والدي بالخير، لاسيما وأنَ الفضل يعود له في كل الإنجازات التي حققتها في حياتي. أنا أم لثلاثة أبناء أقوم بإعالتهم إلى جانب أحفادي الثلاثة ووالدتي".



وستقوم ماريسير بالتبرع لأحد الكنائس في الفليبين حيث تقيم عائلتها، إضافة إلى دعم أفراد أسرتها أيضاً، وأضافت: "شكراً جزيلاً لإمارات لوتو التي تهدف لمساعدة الناس على تحقيق أحلامهم وأمانيهم!"

كما فازت جينكي سولومون غالارزان، 35 عاماً من الجنسية الفلبينية بمبلغ 500،000 درهم في سحب عطلة نهاية الأسبوع الماضي. وتعيش جينكي في دبي منذ 14 عاماً، حيث تعمل كمديرة فنية وهي أم لابن وحيد.

تشعر غالارزان بسعادة غامرة لفوزها بهذه الجائزة القيّمة، حيث قالت: "عندما راجعت مجموعة الأرقام الفائزة، بدأ قلبي ينبض بسرعة، حيث اكتشفت بأنها تتطابق مع الأرقام التي قمت باختيارها. لطالما شاركت على نحو منتظم بجوائز السحب، إلا أنني لم أفز يوماً، وما زلت لا أصدق بأنني فزت بهذا المبلغ الكبير، أشعر حقاً وكأنني أحلم"! وعندما سئلت جينكي عن خطتها فيما يتعلق بالجائزة، قالت: "سأقوم بإنفاق المال لتعليم ولدي الوحيد وتأمين مستقبله، وتوفير الحياة الكريمة لكلانا. كما سأقوم بالتبرع لبعض المؤسسات الخيرية ذات الأهداف الإنسانية في الفليبين".

أما الفائز الرابع بجائزة المليوني درهم من الجنسية الباكستانية فقد طلب عدم الإفصاح عن هويته.

ونظراً لعدم الفوز بالجائزة الكبرى للأسبوع الحادي عشر على التوالي، تبقى الجائزة الكبرى بقيمة 50 مليون درهم متاحة للفوز من قبل الأشخاص الذين سيقررون المشاركة في السحب خلال عطلة نهاية الأسبوع الجاري عند شراء القطع التذكارية. سيقام السحب المباشر القادم لإمارات لوتو يوم السبت 4 يوليو عند الساعة 9 مساءً، ويمكن متابعته مباشرة على www.emiratesloto.com ومنصات التواصل الاجتماعي التابعة للشركة، وصفحة آسيانيت نيوز على الفيسبوك.

المصدر: mslgroup


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع