نفذت جمعية أصدقاء الرضاعة الطبيعية، التابعة لإدارة التثقيف الصحي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، العديد من المبادرات التطوعية خلال شهري مايو ويونيو الماضيين، حيث بلغ عدد الساعات التطوعية المنفذة عن بعد من قبل متطوعات الجمعية 1705 ساعة، كما نظمت مبادرة لدراسة سلوك التطوع في المجتمع الإماراتي عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي بالتعاون مع عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة وأفراد المجتمع، بالإضافة إلى تدريب عدد من الطالبات المتطوعات من مختلف المؤسسات الجامعية.

وعلى صعيد التوعية الصحية نظمت الجمعية خلال نفس الفترة، مجموعة من المحاضرات التثقيفية عبر مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بها، والهادفة إلى دعم وتشجيع الأمهات على الرضاعة الطبيعية، فضلاً عن تقديم الدعم المادي والمعنوي ومساعدة الأمهات المرضعات المصابات بفيروس كورونا المستجد بالتنسيق مع الجهات المعنية، بالإضافة إلى إيجاد الحلول لمشكلة توقف إنتاج بعض أجهزة ومستلزمات الرضاعة نتيجة للظروف الراهنة، من خلال تقديم خدمات البيع والتأجير للأجهزة عن طريق شركات التوصيل حرصاً على سلامة متعامليها وموظفاتها.

تعزيز العمل التطوعي
وأكدت سعادة المهندسة خولة عبد العزيز النومان رئيس جمعية أصدقاء الرضاعة الطبيعية، أن المبادرات والبرامج التي أطلقتها الجمعية خلال الشهرين الماضيين تشكل امتداداً واستكمالاً لجهودها المبذولة، منذ بداية انتشار فيروس كورونا المستجد، والمتمثلة برفع مستوى الوعي بأنماط الحياة الصحية في المجتمع، بالإضافة إلى تعزيز مفهوم الرضاعة الطبيعية وتشجيع ودعم والأمهات على الالتزام بها، نظراً لأهميتها سواء للأم أو الطفل، من خلال مساعدتهن على تخطي كافة التحديات والمعوقات التي تواجههن، مشيرة إلى أن مبادرات الجمعية شهدت مؤخراً إضافة نوعية تمثلت بالتركيز على تعزيز العمل التطوعي من خلال تحفيز وتشجيع أفراد المجتمع على التطوع المتخصص بطرق علمية ومبتكرة، عبر دراسة سلوك التطوع في المجتمع الإماراتي للوقوف على أبرز التحديات التي تواجه المتطوعين وإيجاد الحلول الكفيلة بها، والخروج بنتائج تعزز من ثقافة العمل التطوعي.



37 منشور توعوي
وحرصت الجمعية خلال نفس الفترة على نشر أكثر من 37 منشور و10 مواد فلمية توعوية عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، تضمنت تقديم نصائح وإرشادات عن طرق تعزيز جهاز المناعة لدى الأمهات والأطفال، بالإضافة إلى منشورات عن الأيام الصحية العالمية، واختتمت مؤخراً برنامج مرشدات الرضاعة الطبيعية الذي نفذته باللغة الإنجليزية والذي شهد تخريج 8 متدربات، كما نظمت خلال شهر رمضان المبارك، جلسة رمضانية ومحاضرة عن بعد بعنوان "رمضان والأم"، حضرها 23 سيدة منهن موظفات ومتطوعات، وذلك ضمن مبادرة التعليم المستمر، إلى جانب تنظيم محاضرتين لمتطوعات الجمعية باللغتين العربية والإنجليزية بعنوان "المعايير المستحدثة لتطبيق مستشفى صديق الطفل".

المصدر: misbar


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع