نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ورشة تعريفية لشرح مبادرة "شركاء في تعزيز الصحة" التي تستهدف عدداً من منافذ بيع سلع الأغذية بالتجزئة في الإمارات، لتشجيعهم على توفير الإرشادات والأدوات اللازمة لمساعدة المستهلكين على اتخاذ خيارات صحية، والمساهمة في تعزيز ثقافة الغذاء الصحي من خلال تسهيل عملية اختيار الأطعمة والمشروبات الصحية.

وتسعى مبادرة "شركاء في تعزيز الصحة" التي تندرج ضمن الأنشطة والبرامج التي تنفذها وزارة الصحة ووقاية المجتمع في إطار التزاماتها بالأجندة الوطنية لمكافحة السمنة، إلى اعتماد عدد ٍ من منافذ بيع سلع الأغذية بالتجزئة المشاركة في المبادرة، كشركاء فاعلين للوزارة في عملية التوعية الصحية، حيث ستحصل المنافذ المشاركة على حزمة من الفوائد والعوائد المتنوعة كعامل تحفيز للمزيد من الاشتراك.

تطبيق المبادرة يحدث فرقاً بصحة المجتمع
وأكد سعادة الدكتور حسين عبد الرحمن الرند وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية أن مبادرة "شركاء في تعزيز الصحة" تأتي ضمن أنشطة المبادرة الوطنية لتعزيز الوعي بأنماط الحياة الصحية، التي تدعم الأجندة الوطنية لمكافحة السمنة، كجزء من الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021.

وأشار د حسين الرند إلى أن تفاعل أصحاب منافذ بيع الأغذية بالمنتجات الصحية الملبية للمعايير التي وضعتها الوزارة، من ناحية توفير بيئة صحية تشجع على شراء الأغذية الصحية القليلة في الدهون والغنية بالمغذيات الصحية سوف يشكل تغيراً فارقاً في تعديل سلوك المستهلكين ومنهم الأطفال ويشجعهم لتبني عادات شرائية صحية. موضحاً أن تعزيز ثقافة التسوق الصحي تسهم في الحد من انتشار أمراض القلب والسمنة والسكري، وخفض الإنفاق الشخصي والحكومي على العلاج، ووجه الشكر إلى جميع الجهات الداعمة للمبادرة مثل الدوائر الاقتصادية والبلديات بالدولة.

تفاعل إيجابي متوقع
بدورها توقعت الدكتورة فضيلة محمد شريف مدير إدارة التثقيف والتعزيز الصحي أن تلقى هذه المبادرة إقبالاً من منافذ بيع الأغذية بالتجزئة من جهة ومن أفراد المجتمع من جهة أخرى، موضحة أن الهدف هو تضافر جهود جميع الأطراف وتوضيح الأثر الإيجابي لتوعية أفراد المجتمع، من خلال نشر ثقافة التسوق الغذائي الصحي وقراءة بطاقة المنتج الغذائية في تحقيق الفائدة المرجوة من القيم الغذائية المتاحة في الغذاء الصحي.

وأضافت أنه تم وضع آلية لمتابعة المراكز المشاركة ضماناً لالتزامهم بمعايير المبادرة وتأهيلهم للحصول على الاعتماد كمنفذ شريك في التوعية الصحية مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وحذرت المستهلكين من الخيارات الغذائية غير الصحية التي تحوي السكر أو الملح الزائد الذي يسبب ارتفاع ضغط الدم، والإصابة بفشل القلب والسكتة الدماغية وغيرها من الأمراض.


المصدر: misbar

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع