انطلاقاً من استراتيجيتها القائمة على تعزيز التعاون مع مختلف الجهات المحلية والعالمية العاملة في قطاع الطاقة في الإمارة، تسعى دائرة الطاقة في أبوظبي إلى عقد شراكة استراتيجية مع "ماروبيني"، مجموعة الشركات اليابانية الرائدة في مجالي التجارة والاستثمار والتي تعد من أكبر المستثمرين في مجال الطاقة في أبوظبي، وذلك في مجال تعزيز كفاءة الطاقة واستخدامات الهيدروجين.

جاء ذلك من خلال توقيع مذكرة تفاهم اليوم بين دائرة الطاقة ومجموعة "ماروبيني" على هامش فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة 2020 الذي ينعقد خلال الفترة ما بين 11 إلى 18 يناير الجاري في أبوظبي. ووقع مذكرة التفاهم سعادة المهندس محمد بن جرش الفلاسي، وكيل دائرة الطاقة، وإيشيرو تاكاهارا الرئيس التنفيذي لأعمال الطاقة والمعادن لدى مجموعة ماروبيني.

وبهذه المناسبة، قال سعادة المهندس محمد بن جرش الفلاسي: "إن شراكتنا مع مجموعة ماروبيني استراتيجية على كافة المستويات، حيث يشهد استمرار التعاون بيننا على المزيد من الازدهار كون المجموعة من أبرز المستثمرين والمطورين في قطاع الطاقة في أبوظبي وبخاصة ضمن ائتلاف مشروع نور أبوظبي الذي يعد أكبر محطة مستقلة للطاقة الشمسية. ونهدف من خلال مذكرة التفاهم إلى الارتقاء بأوجه التعاون المشتركة وتحقيق الأهداف الرئيسية لدائرة الطاقة التي تتمثل في الاستخدام الفعال للمياه والكهرباء، بجانب استكشاف فرص استخدامات الهيدروجين، وهو ما يؤدي إلى تحقيق الهدف الأهم المتمثل في تحقيق ريادة دائرة الطاقة العالمية في الاستخدام الفعال للطاقة، بما في ذلك الهيدروجين".

وأضاف سعادته: "تمتلك ماروبيني مجموعة من الكفاءات المتميزة التي تساعدها على توفير إمدادات الطاقة من خلال مصادر متعددة. وسنعمل الفترة المقبلة وفق رؤية مشتركة بجانب خبرائنا في تفعيل سبل جديدة لدفع منظومة الابتكار في بيئة العمل بما يخدم توجهاتنا المشتركة ويخدم مصالح أبوظبي في استشراف مستقبل الطاقة وتحقيق التنمية المستدامة في كافة القطاعات".

ومن جهته، أعرب إيشيرو تاكاهارا عن سعادته بتوقيع الاتفاقية التي تشكل فرصة حقيقية لتعزيز التعاون بين الشركة ودائرة الطاقة من خلال تسخير إمكاناتها وخبراتها في تعزيز الاستثمارات في قطاع الطاقة في الإمارة، التي تعني اهتماماً كبيراً بمجال الطاقة وإيجاد الحلول المبتكرة لتحقيق التنمية المستدامة القائمة على الطاقة النظيفة والمتجددة. وأكد نتاكاهارا على التزام مجموعة ماروبيني بتقديم كل الجهود اللازمة لإنجاح هذه الاتفاقية، وتحقيق مختلف الأهداف المشتركة.

ونصت الاتفاقية التي تسري لمدة 3 سنوات، على تعاون الطرفين في مجالات تحسين استخدام المياه والكهرباء وبحث الجدوى التجارية لإنتاج واستخدام الهيدروجين في أبوظبي. وبموجب الاتفاقية، توفر ماروبيني خدمات كوادرها الذين يتمتعون بخبرات عالمية ومختلف إمكاناتها البحثية في مجال التعاون مع دائرة الطاقة.

وسيعمل الطرفان وفقاً للاتفاقية على تحديد واستكشاف إمكانيات وفرص التعاون، وإيجاد وتبني التقنيات الحديثة فيما يتعلق بتعزيز كفاءة استخدامات المياه والكهرباء، والبحث في الجدوى الفنية والتجارية لإنتاج الهيدروجين من مصادر الطاقة النظيفة في أبوظبي، وفرص استخدامه النهائي وتصديره.


المصدر: wallispr

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع