أعلنت دائرة البلديات والنقل بأبوظبي عن بدء تنفيذ أعمال 15 مسجداً في كل من أبوظبي والظفرة والعين في شهر يوليو الجاري، وذلك بالتعاون مع شركة "مُدن العقارية"، إحدى الشركات التابعة لـ"القابضة" (ADQ)، والمُتخصصة في تنمية وتطوير المشاريع العقارية والسياحية والإسكانية في الإمارة، بتكلفة إجمالية بلغت 45 مليون درهم.

وتأتي المساجد الخمسة عشر ضمن خطة دائرة البلديات والنقل التي تضم إنشاء 20 مسجداً في إمارة أبوظبي، وتضم سبعة مساجد في أبوظبي، وخمسة مساجد في العين، وثلاثة في الظفرة، حيث قامت الدائرة وبالتعاون مع شركة مُدن في شهر رمضان الماضي، بتسليم أول 5 مساجد إلى الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.

وقال سعادة حمد المطوع، المدير التنفيذي لقطاع شؤون العمليات في دائرة البلديات والنقل،"إن دائرة البلديات والنقل حريصة على تنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة لتحسين مستوى جودة الحياة للمجتمع عبر توفير كافة المرافق الخدمية والمجتمعية التي تلبي احتياجات سكان الإمارة سواء في الوقت الحاضر أو في المستقبل، وإنشاء هذه المساجد يأتي في إطار خطة الدائرة لبناء 20 مسجداً جديد على مستوى إمارة أبوظبي، وذلك بما يتماشى مع رؤيتها وأهدافها لتطوير مجتمعات عمرانية مستدامة ومتكاملة تتوفر فيها كافة المقومات والخدمات التي يمكن الوصول إليها بكل سهولة، وتسهم في تحقيق رضا المجتمع".

وأضاف المطوع أن "يأتي العمل على بناء هذه المساجد بناء على دراسة شاملة أجرتها الدائرة والجهات التابعة لمعرفة احتياجات المناطق، وتطوير ما يلزمها من مرافق خدمية وبنية تحتية توفر كل المستلزمات الممكنة التي تضمن راحة السكان، وذلك بما يواكب التطور الذي تشهده الإمارة، والمكانة الرائدة التي تحتلها باعتبارها كواحدة من أفضل المدن على مستوى العالم للعيش والاستثمار والزيارة".

وبهذا الصدد أكد عبد القادر الجابري، مدير مشاريع في شركة مُدن العقارية، على أهمية إنشاء المساجد الخمسة عشر في تلبية متطلبات السكان بمختلف مناطق إمارة أبوظبي وضمان توفير حياة متكاملة لهم، خاصة وأنها تقع في مواقع استراتيجية هامة من شأنها أن تخدم شريحة واسعة من المواطنين والمقيمين في الإمارة، وذلك بما يواكب رؤية مدينتنا وطموحاتها ويعزز من مساهمتنا في تقدّمها.



وقال: "يأتي تنفيذ أعمال المشاريع الجديدة بما يعكس المساعي الاستراتيجية لشركة مُدن والتي تهدف إلى تعزيز قيمة الأصول التي تمتلكها الإمارة بما يعكس الطابع الثقافي المتميز لها ويسهم في تحسين حياة السكان والعمل على إسعادهم لنواصل مسيرة التطوير المتكاملة التي تشهدها الإمارة عبر المساهمة في تطوير مشاريع مختلفة تلبي تطلعات السكان".

وأضاف: "يسرنا التعاون مجدداً مع دائرة البلديات والنقل والهيئة الإسلامية للأوقاف، وذلك بما ينسجم مع النهج الذي تتبعه مُدن لتحقيق أهدافها بالتعاون مع شركائها من الجهات المختلفة، للعمل معاً على تعزيز مسيرة أبوظبي لتصبح واحدة من أفضل وجهات السكن في العالم".

وتتمتع المساجد الخمسة عشر بتصميمين متميزين ينسجمان مع معايير الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وجرى تحديد مواقع المساجد قبيل انطلاق الأعمال الإنشائية بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بناءً على توزيع السكان ونسب التوسع المستقبلي للمشروع، وتقع المساجد في أبوظبي على مساحة 17 ألف و392 متر مربع، فيما تبلغ المساحة الإجمالية للمساجد في العين 15 ألف و247 متر مربع، وتقع المساجد في الظفرة على مساحة 9 آلاف و219 متر مربع.

وتضم المساجد الخمسة عشر مصلى خاص بالنساء، وغرفة للمؤذن، وغرفة للإمام، كما تضم مناطق داخلية وخارجية للوضوء، وذلك لضمان توفير كافة المستلزمات الضرورية للمصلين وفق أعلى معايير الجودة الممكنة، وتبلع الطاقة الاستيعابية الإجمالية للمساجد 6334 مصلٍ بواقع 2928 في أبوظبي، و1244 مصلٍ في الظفرة، و2162 في العين.

ويتوقع استكمال تنفيذ أعمال تشييد المساجد الخمسة عشر قبل نهاية العام الجاري 2020، وذلك وفقاً للخطة الزمنية المحددة لتنفيذها حيث سيتم تسليمها إلى الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وذلك لإدارتها وتوفير الموارد البشرية الضرورية والمستلزمات للإشراف عليها، وتم ترسية أعمال المساجد على شركتي تنمية الصحراء للمقاولات، و(كابيتل "ان اف آر" كونتراكتنج& بيلدينج بروجكتس).

والجدير بالذكر أن شركة مُدن قامت بتطوير خمسة مساجد مؤقتة في الأحواض 7 و12 و14 و23 و25 جرى تدشينها خلال العام 2018، بطاقة استيعابية إجمالية تفوق أكثر من 2000 مصلٍ.

المصدر: asdaabcw


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع