واصلت تجارة دبي الخارجية غير النفطية زخمها على صعيد الذهب والألماس، حيث تعد دبي مدينة للمشغولات الذهبية والمجوهرات، وكشفت جمارك دبي أن قيمة تجارة الذهب والألماس عبر الشحن الجوي سجلت 67.1 مليار درهم، بحجم 601.4 طن وذلك خلال الفترة من بداية مارس وحتى نهاية يونيو 2020

والتي شهدت إجراءات احترازية عالمية مشددة للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وهو ما يؤشر على أهمية دبي كمركز عالمي رائد لتجارة الذهب والمجوهرات.

وأفادت جمارك دبي في أحدث الاحصائيات المتعلقة بإدارة المراكز الجمركية الجوية للفترة من أول مارس حتى نهاية يونيو أن تجارة دبي للذهب والألماس وزعت على نحو 35.6 مليار درهم استيراد بكمية 428.8 طن، و 38.5 مليون درهم تحويل داخل المنطقة الحرة، بكمية 877 كيلو جرام، و471.7 مليون درهم بكمية 2.1 طن لإعادة التصدير "ترانزيت"، و 29.4 مليار درهم بكمية 161.2 طن للتصدير،1.4 مليار درهم بكمية 8.3 طن دخول منطقة حرة.

وسجل إجمالي عدد المعاملات لهذه العمليات التجارية نحو 31590 معاملة، منها 17169 للاستيراد و12293 للتصدير و89 معاملة لإعادة التصدير.

وعن تصنيف قيمة البضائع من الذهب و الألماس، فقد بلغ قيمة الذهب والمجوهرات 5.6 مليار درهم، و الألماس الخام 5.7 مليار درهم، الألماس المصقول 3.6 مليار درهم، و بودرة الألماس 503.3 ألف درهم، وبودرة الذهب 31.3 مليون درهم، وسبائك ذهبية 51.7 مليار درهم، و عملات ذهبية 16 مليون درهم، وميداليات ذهبية 240.2 مليون درهم .



وقال أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي : "تعمل جمارك دبي وفي إطار رؤية دبي لترسيخ موقع الإمارة كمدينة للذهب والألماس، ومحور استراتيجي في تجارة السلع الثمينة، حيث توفر جمارك دبي خدمات وإجراءات ميسرة لمجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، مشيراً إلى أن جمارك دبي غيرت الصورة العالمية للسلطة الجمركية حيث تعمل جمارك دبي جنباً إلى جنب مع التجار لدعم أعمالهم وتعزيزها وزيادة العائد عليها".

وأضاف: "تشهد اجتماعاتنا الدورية للمجلس الاستشاري لجمارك دبي بحث الرؤى ومناقشة المستجدات في القطاعات التجارية الحيوية مثل الأمن الغذائي والصحي وتجارة الذهب والمجوهرات وكذلك التسهيل على المسافرين، وشهدت الاجتماعات خلال جائحة كورونا وما تبعها من إجراءات احترازية العديد من المبادرات التي هدفت إلى تعزيز تجارة دبي الخارجية واستدامة نمو القطاع بفضل المحفزات الاقتصادية التي قدمتها حكومة دبي للأنشطة الاقتصادية والقطاع التجاري مدعومة بالخدمات الجمركية الذكية والأنظمة المتطورة.

ومن جانبه أشار صالح الشامسي مدير إدارة مراكز الشحن الجوي إلى أن الإدارة تقدم خدمات جمركية مميزة، حيث تستأثر بالحصة الأكبر من تجارة الذهب والمجوهرات الثمينة حيث يأتي معظمها عن طريق الشحن الجوي، وذلك في إطار رؤية جمارك دبي في أن تكون الإدارة الجمركية الرائدة عالمياً للتجارة المشروعة.

المصدر: dubaicustoms