في إطار التزامها بدعم "استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي 2031"، أعلنت "منطقة عجمان الحرة" إطلاق "مركز الأعمال للذكاء الاصطناعي والروبوت"، وهو مركزٌ متكامل يتيح للشركات والمؤسسات الوصول إلى منظومة أعمال رقمية بالكامل، وتضمن العديد من الخدمات التي يغطي نطاقها أكثر من 9000 من شركاء المنطقة الحرة.

وجاء الإعلان عن إطلاق المركز خلال مشاركة المنطقة الحرة بمعرض "جيتكس غلوبال 2021" ضمن رُكن حكومة عجمان. ويهدف "مركز الأعمال للذكاء الاصطناعي والروبوت" إلى تمكين المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والشركات ذات رأس المال المتوسط والكبير، والمؤسسات الأكاديمية والإدارات الحكومية، إلى جانب تطوير وتعزيز وترويج منتجات وخدمات الشركات المسجلة لدى المنطقة الحرة. كما يتيح المركز تعزيز مهارات أعضاء المنطقة الحرة عبر العديد من الفعاليات والبرامج التدريبية، فضلاً عن تنظيم الندوات الافتراضية لتسويق وترويج المنتجات.

وقال سعادة المهندس علي السويدي، مدير عام منطقة عجمان الحرة: "يأتي إطلاق "مركز الأعمال للذكاء الاصطناعي والروبوت" في إطار حرصنا على توسيع نطاق دعمنا لشركائنا بالاستعانة بأحدث الابتكارات التكنولوجية، وتعزيز القيمة المضافة لخدماتنا ومنتجاتنا، وترجمةً للتوجيهات السديدة للقيادة الرشيدة في إمارة عجمان في تحديث الخدمات بالاستفادة من التقدم التكنولوجي لاستباق ومواكبة متطلبات المستقبل.



ونسعى من خلال هذه المبادرة إلى تحقيق رؤية المنطقة الحرة الداعمة لاستراتيجية " الإمارات للذكاء الاصطناعي 2031" والتي تستهدف تعزيز مكانة الإمارات كدولة رائدة عالمياً في قطاع الذكاء الاصطناعي بحلول العام 2031. ونؤمن بأهمية الدور المحوري للابتكار وريادة الأعمال في زيادة زخم الاقتصاد وتحقيق التحول الإيجابي المنشود، وسنعمل من خلال المنصة الجديدة على ترسيخ الذكاء الاصطناعي والمنظومات الروبوتية كركائز أساسية لأنشطتنا البحثية الداعمة للمؤسسات التعليمية والشركات ضمن مختلف القطاعات."

وأكد السويدي على أهمية الإعلان عن المركز الجديد خلال مشاركة المنطقة الحرة في "أسبوع جيتكس للتقنية 2021"، مشدداً على أهمية التواجد في هذا المعرض الذي يعد الحدث الأكبر لاستعراض أحدث الابتكارات التقنية على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ولفت سعادته إلى أنَّ "مركز الذكاء الاصطناعي" سيعزز آفاق نمو أعمال أعضاء المنطقة الحرة عبر ضمان وصولهم لشبكةٍ أوسع من رواد التكنولوجيا، وإفساح المجال أمامهم لتطوير أفكار مبتكرة تحقق القيمة الاقتصادية المضافة.

وعلى هامش مشاركتها في المعرض، وقّعت "منطقة عجمان الحرة" 5 مذكرات تفاهم مع كل من "وحدة أعمال السحابة "هواوي كلاود" (HUAWEI CLOUD) " و"إي آي دايركشنز" و"نيبون" و"آكشن تو آكشن" و"معهد إدارة المشاريع (PMI)" تماشياً مع حرصها على تعزيز الاستثمار في مجال التكنولوجيا المتقدمة، لا سيّما الذكاء الاصطناعي والروبوت، لتبسيط سير العمل وتحسين جودة وتميز الخدمات الموجهة لمجتمع الأعمال والاستثمار في إمارة عجمان ودولة الإمارات.

ولفت سعادة المهندس علي السويدي إلى أنّ الاتفاقيات الجديدة تمثل إضافة نوعية لشبكة الشراكات الاستراتيجية التي تربط المنطقة الحرة مع نخبة اللاعبين الرئيسيين ضمن القطاعات الاقتصادية الحيوية التي ترسم ملامح المستقبل. وقال السويدي: "نسعى، من خلال توحيد الجهود المشتركة مع الشركات العالمية الرائدة، لزيادة تنافسية وجاذبية المنطقة الحرة من خلال الارتقاء بالإمكانات الرقمية، فضلاً عن تعزيز القيمة المضافة للخدمات المقدمة عبر منصة متكاملة تتيح الحصول على باقةٍ واسعة من التسهيلات والمحفزات والحلول المبتكرة بسهولة وسرعة وتكلفة مناسبة لتلبية الاحتياجات الحالية والناشئة لمجتمع الأعمال والاستثمار."

وأضاف السويدي: "تكتسب مذكرات التفاهم أهمية بالغة كونها تتمحور حول قطاع التكنولوجيا الذي يُعتبر أحد القطاعات الحيوية بالغة الأهمية بالنسبة لنا، وتعكس هذه الشراكات التزامنا المستمر بتطوير البنية التحتية الرقمية الضامنة لتسريع وتيرة التحول الذكي عبر مختلف عملياتنا وخدماتنا وإجراءاتنا وصولاً إلى بيئة أعمال أكثر جاذبية وتنافسية وشمولية لإسعاد المتعاملين."



واختتم السويدي: "نضع في المنطقة الحرة تطوير برامج الأتمتة في مقدمة أولوياتنا، انسجاماً مع رؤيتنا الطموحة في تنفيذ مبادرات التحول الرقمي في إطار الشراكات الفاعلة مع القطاعين الحكومي والخاص، بما يضمن وتسهيل إجراءات مزاولة الأعمال وخدمة مجتمع الاستثمار بالشكل الأمثل، فضلاً عن ترسيخ ريادة إمارة عجمان ودولة الإمارات على الخارطة الاقتصادية والاستثمارية."

وفي إطار الشراكة مع "وحدة أعمال السحابة "هواوي كلاود" (HUAWEI CLOUD)"، ستعمل "منطقة عجمان الحرة" بصفة الشريك الاستشاري العالمي، فضلاً عن توجيه الموارد المتاحة وتوظيفها في تحقيق قيمة مشتركة للمجتمع المحلي من خلال الترويج المشترك للحلول السحابية التي تلبي احتياجات قطاع الشركات. وينطوي التعاون مع "إي آي دايركشنز" على توفير الموارد التكنولوجية والمعدات المتقدمة التي تدعم مسار التحول الذكي وتحسن الإمكانات ذات الصلة بالذكاء الاصطناعي والروبوت، إلى جانب تعزيز أطر التعاون في تقديم دورات تدريبية وورش توعوية في مجال التكنولوجيا المتقدمة لموظفي ومتعاملي المنطقة الحرة.

وتعتبر "نيبون" إحدى أعرق الشركات في مجتمع الأعمال، وسيشمل التعاون معها العمل على تفعيل قطاع التكنولوجيا المتقدمة وتطوير "مركز الأعمال للذكاء الاصطناعي والروبوت" التابع للمنطقة الحرة، بما يتماشى مع أحدث المستجدات في عالم التكنولوجيا المتقدمة والقطاعات الأخرى ذات الصلة.

وتعد "آكشن تو آكشن" أحد أبرز مزودي الخدمات في المنطقة، وتغطي الشراكة الاستراتيجية معها استكشاف آفاق مواكبة التطور التكنولوجي المتسارع، فضلاً عن تبني الآليات الحديثة التي تدعم كفاءة العمليات وسهولة الإجراءات، وبالتالي تعزيز مستويات رضا وسعادة المتعاملين. وتتمحور الشراكة مع معهد إدارة المشاريع (PMI) حول تطوير إمكانات الموارد البشرية، وتعزيز المشاركة المعرفية وتبادل الخبرات، وتوفير خدمات إدارة المشاريع وتنظيم الفعاليات والمؤتمرات والتدريب المهني، والاستفادة من خبرات المعهد الذي يعتبر إحدى أبرز مؤسسات تطوير مهارات إدارة المشاريع عالمياً.


المصدر: orientplanet


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع