في إطار خططها الرامية إلى دفع عجلة التحول الرقمي والذكي، أنهت إدارة تقنية المعلومات في "دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان" بنجاح مشروع "منصة الأتمتة الموحدة" الذي حقق نتائج ملموسة في أتمتة الخدمات الإدارية وخدمات المتعاملين. وجاء ذلك بمثابة دفعة قوية باتجاه مواءمة إجراءات الأعمال مع أحدث التطورات التقنية وتعزيز القدرة على إنجاز المعاملات ورفع مستوى الخدمات المقدمة لجمهور المتعاملين والمستثمرين، تماشياً مع الهدف الاستراتيجي للدائرة في تحسين البيئة الاستثمارية.

 ويأتي ذلك الإنجاز انسجاماً مع "خطة التحول الرقمي 2017-2022" التي أطلقتها حكومة عجمان، الرامية إلى تطوير وتحويل الخدمات الحكومية المقدمة للجمهور إلى خدمات رقمية ذكية مبتكرة بنسبة 100 في المئة ورفع كفائتها المالية. في حين حرصت دائرة التنمية الاقتصادية بعجمان على مواصلة تطوير الخدمات الحكومية وتبسيط إجراءاتها رقمياً بهدف الإسراع في إنجازها وتسهيل عملية خطة التحول الرقمي من أجل السعي قدماً في تطوير وتعزيز آليات العمل وتسهيل مزاولة الأعمال بهدف تلبية متطلبات المجتمع وبيئة الأعمال.

 وفي السياق ذاته، تعتزم الدائرة إطلاق وتنفيذ سلسلة من المشاريع النوعية والتي تشمل، مشروع إطلاق 50 خدمة إلكترونية خلال عام 2017، والذي يسير وفق الجدول الزمني المحدد حيث تم إطلاق 12 خدمة منذ بداية العام 2017، ومن المقرر إطلاق حزمة من الخدمات خلال شهر سبتمبر القادم، تليها عدة حزم خلال الأشهر القليلة القادمة بمتوسط 12 خدمة لكل حزمة خدمات.

 وأوضح يعقوب يوسف رشيد، مدير إدارة تقنية المعلومات في "دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان"، بأنّ "منصة الأتمتة الموحدة" تمثل استدلالاً واضحاً على الرؤية المستقبلية الطموحة التي تستهدف تطوير الآليات المتبعة لتمكين الدائرة من تقديم خدمات إلكترونية وذكية تلبي احتياجات المستثمرين والقطاعات الحكومية والشركات الخاصة وأفراد المجتمع، مشيراً إلى أنّ المشروع ساهم في تحويل الخدمات الإدارية وخدمات المتعاملين من الشكل التقليدي إلى الرقمي، واضعاً بذلك ركائز متينة لتوظيف أنظمة الاتصالات وتقنية المعلومات في توفير خدمات مبتكرة تتواءم مع التزام الدائرة بدعم التوجّه الحكومي في دولة الإمارات وإمارة عجمان في التحوّل إلى التعاملات الإلكترونية والذكية.

 وأضاف يعقوب: "حظي المشروع بأهمية عالية كونه أحد أكبر المشاريع المنضوية تحت مظلة إدارة تقنية المعلومات، والتي تهدف إلى تطوير الخدمات الإلكترونية والذكية المبتكرة". ولفت إلى أنّ إدارة تقنية المعلومات أعدت دراسة مفصلة لضمان تحقيق الأهداف المحددة على مستوى النطاقات الهيكلية للدائرة، بما فيها إجراءات الأعمال وأنظمة المعلومات والبنية التحتية التقنية، مؤكداً استمرارية العمل على تلبية متطلبات التحول الذكي في إطار السعي الحثيث لتيسير الإجراءات الحكومية التي من شأنها تعزيز جاذبية البيئة الاستثمارية المحلية.

 واختتم يعقوب: "يمثل نجاح مشروع "منصة الأتمتة الموحدة" إضافة هامة لجهودنا الرامية إلى تطويع التكنولوجيا الحديثة في خدمة بيئة الأعمال في عجمان، ما يدفعنا إلى السعي قدماً وراء تطوير بنية تحتية رقمية وخدمات ذكية ومبتكرة تدعم جهود تعزيز سهولة ممارسة أنشطة الأعمال، باعتبارها إحدى الأولويات الاستراتيجية لبناء بيئة اقتصادية تنافسية مستدامة تماشياً مع "رؤية عجمان 2021"."

 

المصدر: أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق