أعلنت جمعية أصدقاء السكري إحدى الجمعيات التابعة لإدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة، عن إطلاق حملة "وقاية وتعايش"، خلال حفل رسمي أقيم صباح (السبت) في مركز ميغا مول بحضور سعادة خولة الحاج رئيس جمعية أصدقاء السكري، وعدد من ممثلي الجمعية والجهات المتعاونة ومتطوعي الحملة، ويأتي إطلاق الحملة للعام التاسع على التوالي بهدف تعزيز وعي المجتمع حول مرض السكري وأسبابه وطرق الوقاية منه والتعايش معه، والتشجيع على تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة البدنية، وتستمر حتى شهر أغسطس المقبل في كل من مستشفى القاسمي ومستشفى الجامعة والجمعية التعاونية ومركز ميغا مول.

وتستهدف "حملة وقاية وتعايش" إجراء فحوصات لـ5000 شخص ستقدم الجمعية خلالها الفحوصات المجانية لضغط الدم وهشاشة العظام ونسبة السكري في الدم وقياس كتلة الجسم، بالإضافة إلى الاستشارات التثقيفية والتوعوية بمشاركة أطباء واختصاصيين ومثقفين صحيين، إلى جانب فقرات ترفيهية ومسابقات وجوائز تحفيزية للأطفال مخصصة للتوعية بمرض السكري، بالإضافة إلى نشر التوعية عبر توزيع المنشورات، وإقامة محاضرات وورش عمل متنوعة، إلى جانب تنظيم معرض متكامل و متنقل عن السكري يستهدف عامة الجمهور.

رفع مستوى الوعي الصحي
وأكدت سعادة خولة الحاج حرص جمعية أصدقاء السكري على إطلاق المبادرات والحملات والبرامج التثقيفية التي تعنى برفع مستوى الوعي الصحي في المجتمع ودعم ومساندة المرضى والتشجيع على ممارسة الرياضة البدنية، تحقيقاً للأهداف التي أنشئت لأجلها الجمعية وفقاً لرؤى وتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة.

لافتة إلى أن رعاية الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي لجمعية أصدقاء السكري، ومبادراتها، ومشاريعها، أسهمت في تمكين الجمعية من تحقيق أهدافها، والوصول إلى مختلف الفئات المستهدفة، وعززت من الجهود الصحية التي تبذلها إمارة الشارقة للمحافظة على صحة المواطنين والمقيمين.

وأشارت إلى أن إمارة الشارقة أدركت منذ وقت مبكـر المخاطر التي تنطوي عليها العادات الصحية السيئة وأنمـاط الحياة الخاليـة من النشـاط فيمـا يتعلق بتعزيـز احتمالية الإصابـة بمرض السـكري، وإن إطلاق الحملة في العام 2011 خير دليل على ذلك، لافتة إلى أن استمراريتها يأتي في إطار حرص الجمعية وسعيها الحثيث لتعزيز الرعاية الصحية في المجتمع وتوفير بيئة داعمة للصحة تمكن المواطنين والمقيمين من تبني أنماط حياتية ايجابية، متوجهة بالشكر الجزيل لكافة الجهات المتعاونة على الدور الذي يقومون به في تعزيز قيم المسؤولية المجتمعية من خلال تبني مثل هذا النوع من الحملات التوعوية.

أبرز الفعاليات السنوية
وأضافت الحاج أن هذه الحملة تُعد من أبرز الفعاليات السنوية التي تنظمها الجمعية وتستهدف من خلالها توعية الجمهور حول مرض السكري وأسبابه وأعراضه وكيفية الحد من انتشاره وتقديم الفحوصات المجانية لهم، موضحة أنه خلال السنوات الماضية لوحظ تزايد عدد الأشخاص من كافة فئات المجتمع الذين باتوا أكثر وعياً حول الآثار السلبية للخمول وعدم النشاط ونتائج ذلك على الصحة بشكل عام، ليس هذا فحسب، حيث بات أفراد المجتمع يقدمون الدعم لبعضهم البعض، ويشاركون النصائح والخبرات والتجارب مع الأصدقاء عبر منصات التواصل الاجتماعي، لافتة إلى أن جمعية أصدقاء السكري تقدم خدماتها لآلاف المرضى الذين يستفيدون من التشخيص والعلاج والتوعية، بما يتماشى مع رؤية إمارة الشارقة للمحافظة على صحة المواطنين والمقيمين، وتشجيعهم على نمط الحياة الصحية، وتقليل فرص إصابتهم بالأمراض من خلال التشخيص المبكر والعلاج الذي يعد الركيزة الأساسية لمنع المضاعفات الناجمة عن مرض السكري وتحقيق نتائج صحية.

يشار إلى أن حملة وقاية وتعايش التي نفذت في العام 2018 استطاعت أن تقدم فحوصات مجانية لـ 4000شخص و تم إكتشاف 800 حالة جديدة خلالها، حيث اتخذت الجمعية معهم كافة الإجراءات والتدابير الكفيلة بمتابعة حالاتهم الصحية فضلا عن تقديم المشورة والدعم لمنع تطور تلك الحالات.

المصدر: misbar

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع