استقبل مستشفى برجيل المؤسسة الطبية الرائدة في المنطقة، والتي توفر الرعاية الصحية المتخصصة والمتفوقة حسب أعلى المعايير العالمية، ضمن أرقى أجواء الراحة، أول طفل في اليوم الوطني الثامن والأربعون لدولة الإمارات العربية المتحدة وهو الطفل "ريان" والذي يتمتع بصحة جيدة ويزن 3030 غرام. وقد قام د/ فادي جورج هاشم استشارية الطب النسائي والتوليد في مستشفى برجيل بإجراء عملية التوليد خلال هذا اليوم المميز.

كانت أسرة الطفل "ريان" متحمسة جدا "أن يتشاطر طفلك يوم ميلاده مع اليوم الوطني للدولة التي تحب والمقيم على أرضها، إني أشعر بالأمتنان لهذا الوطن الذي قدم وما يزال يقدم لابنائه والمقيمين على أرضه الكثير في جو من التسامح والأمان" يقول السيد مهدي فوكجدي والد الطفل ريان.

وأضافت ماري جريس ماكاليجار والدة الطفل "إنها شهادة على روعة عام التسامح في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يكون جميع الناس من مختلف الجنسيات مرحّبٌ بهم، ويلقون أرقى درجات التعامل الجيد وينعمون بالأمان، ما يجعلهنا نشعر كأننا في وطننا الأم".

وقد كانوا الزوجين سعداء للغاية وشكروا الله على الولادة الآمنة لأطفالهم وعبروا عن امتنانهم للدكتور فادي جورج هاشم استشاري الطب النسائي والتوليد في مستشفى برجيل وكامل الطاقم الطبي والعاملين في المستشفى على الرعاية والحفاوة التي أظهروها.

من جهته، قال الدكتور فادي جورج هاشم استشاري الطب النسائي والتوليد في مستشفى برجيل: "إنه وقت سعيد دائماً عندما نأتي بحيوية جديدة إلى العالم. لكن حقيقة أن الطفل "ريان" ولد في اليوم الوطني يجعل هذه المناسبة أكثر خصوصية، سواء بالنسبة للوالدين أو بالنسبة للفريق الطبي وكافة العاملين في المستشفى. نتمنى للطفل "ريان" مستقبلاً سعيداً وصحياً. ونحن نتطلع إلى الاحتفال بهذه المناسبة كل عام".

المصدر: clickongroupmena

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع