أعلنت إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، والجمعيات الداعمة للصحة التابعة لها عن مبادراتها وبرامجها المتنوعة، التي تعتزم تنظيمها خلال العام الجاري، وتم صياغتها تماشيا مع شعار "عام الاستعداد للخمسين"، بهدف ترسيخ مفاهيم الأنماط الصحية السليمة لدى كافة أفراد المجتمع وتحسين الصحة العامة في إمارة الشارقة، وصولاً إلى توفير حياة أفضل تضمن رفاهية وسلامة وسعادة المجتمع، وذلك تنفيذا لرؤى وتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي انعقد يوم (الأربعاء)، في مقر المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة، بحضور سعادة إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي، ورؤساء الجمعيات الداعمة للصحة، وعدد من ممثلي الشركاء الاستراتيجيين للإدارة، إلى جانب عدد من المتطوعين والمتطوعات، وجمع من ممثلي وسائل الإعلام.

ومن أبرز البرامج والمبادرات التي تم استعراضها خلال المؤتمر، استكمال مراحل العمل في برنامج المدارس الصحية، وبرنامج وازن، فضلاً عن الكشف عن العديد من المبادرات والبرامج الخاصة بالجمعيات التي تتمحور حول تعزيز جهود الإمارة على صعيد التوعية والتثقيف وسبل الوقاية من مختلف الأمراض، وتشجيع أفراد المجتمع على اتباع أنماط الحياة الصحية، وممارسة العادات السليمة التي تحافظ على صحتهم وسلامتهم.

خارطة طريق لمبادرات الإدارة
وأكدت سعادة إيمان راشد سيف، أن شعار "الاستعداد للخمسين" الذي أعلنته القيادة الرشيدة في مستهل هذا العام كان مرتكزا للخطة الاستراتيجية لإدارة التثقيف الصحي في العام 2020، وشكل خارطة طريق للمبادرات والبرامج التي ستنفذها الإدارة والجمعيات العاملة تحت مظلتها، مشيرةً إلى سعي الإدارة للحفاظ على مكانة إمارة الشارقة كواحة للحياة الصحية ونموذجاً يحتذى به إقليمياً ودولياً في العناية بصحة وسلامة مواطنيها والمقيمين على أرضها، عبر ما تقدمه لهم من توعية وتثقيف حول العديد من الأمراض وما تشجعه فيهم من ضرورة ممارسة نمط الحياة الصحية، إضافة إلى ما توفره من خدمات ومرافق ومراكز ومنشآت صحية متعددة التخصصات، تشمل كل مدينة ومنطقة.

ولفتت سعادة إيمان راشد سيف، إلى أن إدارة التثقيف الصحي حرصت منذ تأسيسها على تحقيق هدفها الأسمى في تعزيز جهود الإمارة بالتوعية الصحية وتشجيع أفراد المجتمع على اتباع أنماط الحياة الصحية وممارسات العادات السليمة التي تحافظ على صحتهم وسلامتهم بما يرسم السعادة على وجوههم، ويدعم توجهات الإمارة في أن تكون المدينة الصحية الأولى في المنطقة والعالم، مستلهمين من رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وقرينة صاحب السمو سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، التي أنارت الدرب لتحقق الإدارة ما حققته من الإنجازات الرامية إلى تحسين السلوكيات المرتبطة بالصحة لكافة أفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين.

برامج توعوية جديدة ومبتكرة
وأشارت مدير إدارة التثقيف الصحي، إلى أن الإدارة عملت هذا العام على صياغة أساليب توعوية جديدة ومبتكرة للوصول ببرامجها وفعالياتها إلى كافة شرائح المجتمع وجميع الفئات العمرية، تتضمن تنظيم العديد من الأنشطة الميدانية وتعزيز المشاركة في المعارض والمهرجانات والفعاليات الكبرى التي تشهدها الإمارة وخارجها من خلال استخدام مختلف القنوات والوسائل المتاحة، بهدف مواصلة دور الإدارة الحيوي والمتنامي في الحفاظ على الصحة العامة والوقاية من الأمراض المزمنة والحد من انتشارها.

وأعربت سعادة إيمان راشد سيف، عن شكر إدارة التثقيف الصحي لكافة الشركاء الاستراتيجيين والرعاة ووسائل الإعلام المؤازرين لجهودها ومبادراتها، ولفريق عمل إدارة التثقيف الصحي والمتطوعين والمتطوعات على جهودهم الكبيرة خلال الفترة الماضية، منوهة بأثر هذه الجهود وأهمية تضافرها بشكل متواصل من أجل الارتقاء الدائم بمستوى الوعي الصحي في مجتمع الإمارة والدولة.

مبادرات متنوعة
وشهد المؤتمر الصحفي عرض مادة فلمية حول إنجازات إدارة التثقيف الصحي والجمعيات الداعمة للصحة، كما استعرضت آمنة النقبي مدير شعبة الإعلام الصحي في إدارة التثقيف الصحي، مبادرات الإدارة لهذا العام، ومن أبرزها مبادرة "رمضان" التي ستقام تحت شعار "هلال الصحة"، إلى جانب مبادرة "صحة وسياحة" والتي ستركز على التغذية من خلال التعاون والشراكة مع عدد من المطاعم والمقاهي في الإمارة، بالإضافة إلى برنامج "صحبتي" الذي تنظمه الإدارة سنويا بالتعاون مع سجايا فتيات الشارقة، فضلاً عن تنظيم مؤتمر "صحتي" الحدث الأكبر من نوعه، إلى جانب المشاركة في المعارض والمهرجانات.

الماراثون الثامن لدعم مرضى التهاب المفاصل
من جانبها استعرضت سعادة وحيدة عبد العزيز رئيس جمعية أصدقاء مرضى التهاب المفاصل، أجندة الجمعية، والتي تتضمن تنظيم عدد من المبادرات تندرج جميعها تحت شعار "حان وقت النشاط"، ومن بينها "الماراثون الثامن" الذي يسعى إلى استقطاب أكثر من 8000 مشارك، ويهدف إلى لفت أنظار المجتمع لفئة مرضى التهاب المفاصل ودعمهم مادياً ومعنوياً، وحث أفراد المجتمع على الحركة وزيادة النشاط البدني، كما تتضمن برامج الجمعية مبادرة "ساعة مشي"، بالإضافة إلى إطلاق مسابقة فيلم قصير توعوي وصحي، وتنظيم مؤتمر صحي توعوي، وملتقى "خطوات نحو الأمل" للكشف عن أخر الأبحاث في مجال أمراض المفاصل والعظام، والتوعية بمخاطر مرض هشاشة العظام.

20 مبادرة وفعالية
كما استعرضت هبة محمد زقوت سكرتير تنفيذي في جمعية أصدقاء الرضاعة الطبيعية، برنامج الجمعية حيث تستعد لتنفيذ أكثر من 20 مبادرة وفعالية من أهمها تنظيم مبادرة مبروك ما ياكم، وبرنامج مرشدات الرضاعة الطبيعية، وإطلاق برنامج تدريبي متخصص في موضوعات الرضاعة الطبيعية وتغذية الرضع، وإقامة حفل تكريم للأمهات المرضعات وذلك تشجيعاً على الرضاعة الطبيعية، بالإضافة إلى تنظيم فعاليات بمناسبة أسبوع الرضاعة الطبيعية العالمي، والعديد من الفعاليات المتنوعة في أماكن مختلفة داخل الدولة خلال شهر نوفمبر، احتفالاً بأسبوع الرضاعة الطبيعية الوطني، فضلا عن تنظيم الملتقيات الشهرية للأمهات والموظفات لتوعيتهن بأهمية الرضاعة الطبيعية وتقديم النصائح والاستشارات حول الممارسات الصحيحة للأم والطفل.

أجندة جمعية أصدقاء مرضى السرطان
وقدّمت أمل المازمي رئيس قسم التميز المؤسسي في جمعية أصدقاء مرضى السرطان، أجندة الجمعية والتي تتضمن إطلاق منتدى الأمراض غير المعدية في دورته الثالثة" كما سيتم تنظيم ورشة لسجل أورام السرطان، وستشارك الجمعية في الحملة الخليجية للتوعية بالسرطان للسنة الخامسة على التوالي، إلى جانب إطلاق مسيرة القافلة الوردية في نسختها العاشرة هذا العام لمدة 10 أيام، والتي تعنى بنشر الوعي حول أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي، فضلا عن تنظيم "حملة أنا استحق الحياة" في نسختها الثامنة خلال شهر رمضان المبارك، والمشاركة في معرض الشارقة للكتاب ومهرجان الشارقة القرائي للطفل.

توفير الرعاية الصحية لمرضى السكري
من جانبها، قالت آمنة أحمد الشامسي سكرتير تنفيذي في جمعية أصدقاء السكري: إن الأجندة الرئيسية للجمعية تتمحور حول التوعية بداء السكري وطرق الوقاية من هذا المرض، وكيفية توفير الرعاية الصحية لمرضى السكري ومتابعة الحالات، من خلال ثلاث حملات رئيسية كبرى ستنظمها الجمعية، كمبادرة "الدائرة الزرقاء" التي ستطلقها الجمعية بمناسبة اليوم العالمي للسكري، بالإضافة إلى تنظيم "حملة "وقاية وتعايش التي تحرص فيها الجمعية على الوصول إلى كافة جمهور الشارقة من مواطنين ومقيمين، مشيرةً إلى أن الجمعية ستركز هذا العام على توعية طلبة المدارس في إمارة الشارقة بهذا المرض، عبر تقديم الاستشارات المجانية وتنظيم ورش العمل التوعوية والفعاليات الترفيهية المتنوعة وغيرها من الأنشطة، من خلال حملة (البطل الخارق).

صحة الكلى للجميع في كل مكان
بدورها، استعرضت عائشة آل علي عضو في جمعية أصدقاء مرضى الكلى، مبادرات الجمعية خلال عام 2020، ومن أبرزها مبادرة اليوم العالمي للكلى بعنوان " صحة الكلى للجميع في كل مكان" التي تتضمن عدد من الأنشطة من بينها إطلاق مسابقة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وإنتاج مادة فلمية توعوية، وتنظيم معرض "لوحة جدارية" وبرنامج زيارات للمرضى، إلى جانب مبادرة "صحتي في رمضان" لتوعية الموظفين بكيفية الحفاظ على مستوى السكر وضغط الدم، بالإضافة إلى حملة مبادرة "حملة الماء" للتوعية بأهمية الماء والرياضة لصحة الكلى.

وستحرص إدارة التثقيف الصحي والجمعيات الداعمة للصحة، على إطلاق العديد من المبادرات احتفالا بالأيام الصحية العالمية على مدار العام، إضافة إلى التوعية عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، فضلاً عن إعداد الدراسات التي تخدم الجوانب الصحية والاجتماعية على مستوى إمارة الشارقة والدولة.


المصدر: misbar

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع