تماشياً مع حملة "#خلك_في_البيت" التي أطلقتها دولة الإمارات مؤخراً، يقدم مستشفى مورفيلدز دبي للعيون خياراً إضافياً يتمثل بإجراء مواعيد افتراضية لتقديم الاستشارات للمرضى الجدد والحاليين. وتشكل هذه المواعيد إضافة هامة لخيار الاستشارة وجهاً لوجه التي ما يزال المستشفى ينفذها في الوقت الحالي.

وابتداءً من يوم 4 أبريل، سيبدأ فريق العمل التخصصي بطب العيون ضمن مستشفى مورفيلدز دبي للعيون، بتقديم الاستشارات الافتراضية من الساعة 10 صباحاً حتى 10 مساءً، من السبت إلى الخميس، وتشمل الاستشارات عن بعد التي يتلقاها المرضى مجموعة من الحالات. أما بالنسبة للاستشارة وجهاً لوجه مع الطبيب، فسيتم تحديدها بناءً على حاجة المريض.

ومن خلال حملة " ابق في البيت. ابق آمنا"، يقوم مستشفى مورفيلدز دبي للعيون بتقديم الرعاية الصحية لعيون المرضى من راحة منازلهم. وسيتم الاعتماد على الاستشارات عن طريق الفيديو من خلال منصة فيديو آمنة وموثوقة ومعتمدة من هيئة تنظيم الاتصالات في دبي.

وتتيح المواعيد باستخدام تقنية الفيديو لفريق العمل التواصل بشكل مباشر مع المرضى وضمان حصولهم على الرعاية التي يحتاجونها في الوقت المناسب. وعن طريق تقديم الاستشارات، يمكن للخبراء تقييم وتقديم التوصيات الأساسية ومتابعة حالات المرضى عند الضرورة.

وبالنسبة للمرضى الحاليين، يمكن للطبيب الوصول إلى ملفهم الطبي، وفيما يتعلق بالمرضى الجدد، فسيقوم الطبيب بمراجعة التاريخ الطبي مع المريض أثناء القيام بعملية الاستشارة الافتراضية. وبعد الاستشارة، سيتم تقديم تقرير طبي رقمي للمريض وإصدار وصفة طبية في حال لزم الأمر.

وتشكل هذه الخدمة امتداداً لمجموعة الخدمات الحالية التي يقدمها مستشفى مورفيلدز دبي للعيون من أجل تقديم أفضل رعاية صحية لأفراد المجتمع، والحفاظ على سلامتهم وحماية عيونهم بطريقة شخصية، وذلك نظراً للظروف التي يشهدها العالم في الوقت الحالي.

وفي تعليق له، قال الدكتور عمّار صفر، المدير الطبي لمستشفيات مورفيلدز للعيون في الإمارات العربية المتحدة: "إن صحة وسلامة مرضانا هي على الدوام أولوية قصوى بالنسبة لنا. إن استخدام التطبيب عن بعد عن طريق الاعتماد على استشارات الفيديو، يجعل عملية التواصل عن بعد ما بين المرضى والأطباء بسيطة وسهلة. ومن خلال الاعتماد على هذا الحَل، سنكون قادرين على مساعدة المزيد من المرضى، مع العمل في الوقت ذاته على تطبيق واتباع الإجراءات الوقائية الحالية في الإمارات العربية المتحدة.

ويهدف البرنامج إلى تقليل التواصل وجهاً لوجه في ظل الظروف والتحديات الراهنة، كما أنه يمكّن المستشفى من الاستمرار في تقديم رعاية صحية عالية الجودة لمن هم في أمسّ الحاجة إليها. وبوضع ذلك بعين الاعتبار، فقد تبرز الحاجة إلى إجراء فحوصات شخصية لبعض الحالات وذلك بناءً على وضع كل حالة صحية ومدى تطورها. كما يوصى المرضى الذين يعانون من حالات طارئة في العين مثل فقدان الرؤية المفاجئ بالحصول على الرعاية الصحية الشخصية.

سيتم تغطية الاستشارات الافتراضية من قبل شركات تأمين محددة وبالنسبة للمرضى الذين لا يشملهم التأمين الصحي، فيتوفر لهم خيار الدفع الذاتي للخدمة، والذي سيتم تقديمه من خلال قناة آمنة مباشرة مع المستشفى.

المصدر: sevenmedia

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع