تمكّن فريق الأمراض العصبية في مستشفى رأس الخيمة من علاج حالة محيّرة لدى مريض في منتصف العمر يعاني مسبقاً من داء السكري. حيث تمّ تحويل السيد ناوزرلالا إلى الدكتورة سويتا أداتيا، أخصائية الأمراض العصبية في المستشفى، والتي اكتشفت بدورها الحالة مباشرةً، وخلصت بعد إجرائها لفحص كامل وجدت أن المريض يعاني من نوبات من إلتهاب العصب البصري مع إيجابية أضداد MOG.

ولم يكن لدى السيد لالا أدنى فكرة عن مرض التهاب العصب البصري المترافق مع متلازمة أضداد MOG (البروتين السكري النخاعيني للخلايا الدبقية قليلة التغصنات).

رحّب مستشفى ’برجيل‘، مركز الرعاية الطبية المتميزة في العاصمة أبوظبي، بأوّل مواليد عيد الأضحى المبارك بولادة توأم بعد مضيّ ثوان قليلة على منتصف الليل.
وغمرت الفرحة قدوم المولودين الجديدين من أب إماراتي وأم سعودية قلبي والديهما الأم والأب زايد الكثيري بعد نجاح العملية التي أجرتها الدكتورة سوسن عبدالرحمن، استشارية أمراض النساء والتوليد ضمن فريق طب النساء والتوليد في مستشفى ’برجيل‘.
وانضم المولودان محمد وحمدان الكثيري إلى عائلتهما التي تضم 3 أخوة واللذين بدت السعادة واضحة على وجوههم أثناء الترحيب بالتوأم كأول المواليد في عيد الأضحى.

هناك العديد من النساء اللاتي يكافحن من أجل الحصول على الحمل بعد أن كان لديهن القدرة على إنجاب طفل من قبل. ويطلق على هذه الحالة "العقم الثانوي". وتشير الدراسات إلى أن واحداً من كل ثمانية أزواج يعانون من العقم، ووفقا لأحدث الأبحاثا العلمية، فإن 11% من الأزواج الذين لديهم طفل بالفعل، يصابون بحالة العقم الثانوي، وهذا ما يعادل 4 ملايين أسرة أو ما يعادل نصف حالات العقم.

وقالت الدكتورة "لورا ميلادو"، أخصائية أطفال الأنابيب لدى مركز "IVI Fertility" الشرق الأوسط في أبوظبي: "يعاني الكثير من المرضى الذين يأتون إلى عيادتنا من عقم ثانوي.

سوف تسهم التقنيات الطبية الذكية الحديثة في مجال مرض السكري بإحداث تأثير إيجابي في حياة 1.2 مليون شخص في الإمارات العربية المتحدة ممن يعانون من هذا المرض. وتشمل هذه الابتكارات أنظمة توصيل الأنسولين وأجهزة قياس السكر في الدم وغيرها من المجالات التي تستهدف على وجه التحديد معالجة العديد من المضاعفات التي تنشأ عن هذا المرض.

ويشير بحث نشرته "فروست أند سوليفان" إلى أن قيمة قطاع مراقبة مرض السكري ستصل إلى 14.68 مليار دولار في العام 2022؛ بالمقارنة مع 10.71 مليار دولار حاليا، أي بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 5.4٪. ويُعزى هذا النمو إلى الحلول التكنولوجية المتقدمة والذكية التي تستخدم داخل المستشفيات والعيادات والمراكز الطبية.

تتمثل رسالة الشركة الطبية الناشئة TheSocialMedwork -وهي شركة وسيطة متخصصة في تداول الأدوية المرخصة والمعتمدة بالكامل- في جعل الأدوية المُطورة حديثاً لعلاج الحالات الخطيرة والمهدِّدة للحياة متاحةً للجميع. من خلال الخدمات التي تقدمها الشركة يستطيع المرضى المصابون بحالات خطيرة استيرادَ الأدوية المعتمدة من الخارج، مثل دواء إيموفيج المعتمد من إدارة الغذاء والدواء ووكالة الأدوية الأوروبية. يُعد إيموفيج العلاج الوقائي الأول المعتمد من قِبل كلٍّ من إدارة الغذاء والدواء ووكالة الأدوية الأوروبية الذي يحصر مستقبل الببتيد المرتبط بجين الكالسيتونين (CGRP-R) مما يساعد في تقليل عدد أيام الإصابة بالصداع النصفي كل شهر، وهو يحقق نتيجة فعالة لدى بعض الأشخاص بنسبة تزيد على 50%.

نجح مستشفى زليخة بالشارقة في علاج حالة قلبية نادرة بعد أن عانى أحد المرضى من اعتلال عضلة القلب الانسدادي الضخامي؛ وهو عبارة عن ازدياد جزئي في سماكة عضلة القلب تترافق مع ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى الكولسترول. حيث تم إبلاغ المريض بابول رانا جليل ملّا، الذي يبلغ من العمر 46 عاماً، بإصابته بهذا المرض بعد تصوير الأوعية التاجية، وهو عبارة عن إجراء قسطرة قلبية شائعة، ونُصح بعدها بإجراء عملية استئصال الحاجز.
ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، تتسبب أمراض القلب والأوعية الدموية على المستوى العالمي بمعظم حالات الوفاة الناجمة عن الأمراض غير المعدية، أو 17.9 مليون حالة وفاة سنوياً، تليها أمراض السرطان (9.0 مليون)، والأمراض التنفسية (3.9 مليون)، ومرض السكري (1.6 مليون).

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع