سرطان الثدي هو أحد الأسباب الرئيسية للوفيات المتعلقة بالسرطان لدى النساء في الشرق الأوسط. إذ تفيد أحدث الأرقام الصادرة عن وزارة الصحة في أبوظبي، أن ثمّة ما يقارب 4500 حالة جديدة من حالات السرطان المبلغ عنها في الإمارات، أكثرها إصابات بسرطان الثدي، وسرطان القولون والمستقيم، وسرطان الرئة.

ويبيّن تقرير منظّمة الصحة العالمية أنه بالمقارنة مع الدول المجاورة، فإن الإصابات بسرطان الثدي في دولة الإمارات أعلى من غيرها حيث تبلغ 36.7 حالة لكل 100 امرأة.

عقد اجتماع دولي للتوافق، ICAGE-15، نظمه الدكتور راجيش ديفاسي بالتعاون مع عيادة دبي لندن والبروفيسور؛ الدكتور رودي ليون دو ويلد كرئيس علمي لهذا الاجتماع، والذي عقد اليوم في دبي. من خلال تقديم خبرات تعليمية حية لأطباء أمراض النساء في الإمارات العربية المتحدة حول عملية ذات أدني تدخل جراحي، وركزت هذه الدورة الخامسة عشر على ورشة العمل والندوة عن إجراء استئصال الرحم، والتي تغطي أورام الرحم، بطانة الرحم، وإعادة النظر في المؤشرات وجودها.

أعلنت "جلفار"، وهي إحدى أكبر الشركات المُصَنِّعة للأدوية في الشرق الأوسط وأفريقيا، عن دخولها سوق علاجات الأورام من خلال اتّفاقية ترخيص وتوريد مع "بيوكاد" وهي شركة روسية رائدة في مجال التنقنيات الحيوية.
وستتعاون "جلفار" مع شركة "بيوكاد" والهيئات الصحية ذات الصلة لتسجيل ثلاثة منتجات تخصصية رائدة في الإمارات العربية المتحدة. وتُستخدم هذه المنتجات لعلاج سرطان الثدي، ولومفوما الخلايا التائية اللَاهودجكينيَّة، وابيضاض الدم الليمفاوي المزمن، وسرطان القولون، وسرطان الرئة، والأورام الأرومية الدبقية.

يشهد العالم العربي ازدياداً ملحوظاً في معدلات الإصابة بسرطان الثدي والوفيات المرتبطة به، وغالباً ما يتم تشخيص المرض لدى السيدات في مراحله المتقدمة.1 وتشير الأبحاث الطبية إلى توقعاتٍ بتضاعف نسبة الإصابة بسرطان الثدي في منطقة الشرق الأوسط بحلول عام 20302. ويُجسد الكشف المبكر عاملاً هاماً في تقليل الحاجة لإجراء استئصال الثدي وتخفيض نسب الوفيات، كما يعزز من فرص استخدام طرق العلاج الفعالة.

نجح قسم التدخل الجراحي في مستشفى رأس الخيمة بعلاج المريض السعودي سعود المالكي البالغ من العمر 60 عاماً، ومساعدته على الوقوف والسير على قدميه خلال عدة أيام فقط، ما أعاد له الأمل مجدداً بعيش حياة خالية من الألم والانزعاج الذي عانى منه سابقاً. وكان المواطن السعودي قد غادر بلاده لإجراء العمل الجراحي، حيث كان يعاني من آلام وتقوسات شديدة في ساقيه أدت إلى عجزه عن مدهما بشكل مستقيم طوال 12 عاماً. وقد تم تشخيص إصابته بالتهاب مفصلي حاد في ركبتيه، وهو مرض شائع في المملكة العربية السعودية والشرق الأوسط عموماً.

في عالم سريع الخطى، باتت وسائل الاتصال الرقمية تطغى على أساليب الاتصال التقليدية. ورغم أن معظم الناس يستخدمون الهواتف النقالة لأسباب مختلفة، إلا أن الإفراط في استخدامها قد يؤدي إلى العديد من الاضطرابات.
وقالت الدكتورة آشا توماس، المدير الطبي في "دكتور أون كول"، شركة الخدمات الطبية التي تُقدم خدمات الرعاية الصحية للمنازل والفنادق على مدار الساعة: "مؤخراً، قمت بزيارة مريض يشكو من ألم حاد في أعلى الظهر بصورة مفاجئة، حيث استفاق من النوم وهو يعاني من إجهاد في عضلة الظهر العلوية، وألم حاد.

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع