تُظهر التقديرات التقريبية أن حوالي 5٪ من المرضى في الشرق الأوسط يعانون من أمراض الغدّة الدرقية، وهي غدّة على شكل فراشة في الرقبة تفرز الهرمونات في مجرى الدم، ومسؤولة بشكل أساسي عن قدرة الجسم على تحويل الطعام إلى طاقة (معدّل الأيض)، كما أنها تعدّل درجة حرارة الجسم.

بمناسبة اليوم العالمي لمرض الأمعاء الإلتهابي (IBD)، حث خبراء بارزون في دولة الإمارات على ضرورة رفع الوعي حول تزايد الإصابة بهذا المرض بين المجتمعات في منطقة الشرق الأوسط. ويرتبط مرض الأمعاء الالتهابي بحدوث اضطرابين هما التهاب القولون التقرحي (UC) ومرض كرون (CD) اللذان ينجم عنهما التهاب مزمن في الجهاز الهضمي.

قد يبدو الدكتور كريشنا براساد ميدا طبيباً عادياً، إلا أن علاجات هذا الأخصائيّ المعتمد من قبل المجلس الاستشاري في المملكة المتحدة لعلاج حالات القدم والكاحل، لا تساعد في تخفيف الألم وحسب، بل تعالج أيضاً أسباب هذا الألم وأصله الفعلي.

شهد مركز " IVI Fertility" الشرق الأوسط الذي يتخذ من أبوظبي مركزاً رئيسياً له أكثر من 500 حالة حمل ناجحة في ثلاث سنوات خلت، في وقت يعالج المركز نحو %20 من حالات أطفال الأنابيب في دولة الإمارات.

تستعرض ولاء شحادة، الأخصائية في مجال صحة الأسنان في عيادة الدكتور روز لطب الأسنان في دبي مجموعة من النصائح المهمة للحفاظ على صحة ونظافة الفم خلال شهر رمضان المبارك.

لا يخفى على أحد ما لشهر رمضان المبارك من أهمية بالنسبة إلى المجتمع العالمي المسلم، فهو شهر الصيام وشهر التكافل الاجتماعي والخير والإحسان. ومع ذلك، فإن الإمتناع عن تناول الطعام وشرب الماء لفترات طويلة، إلى جانب تغيير الجدول الزمني في أنماط الأكل والنوم في رمضان، كلّها يمكن أن تسبب مشكلات صحية تتراوح بين الجفاف وزيادة الوزن، إلى التعب وعسر الهضم، إلا إذا تمّ التعامل معها بوعي صحيّ لكي يتمكّن المسلم من الاستفادة من فوائد الصوم من خلال اتّباع القواعد المناسبة.

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع