رفعت جيڤنشي الستار على سلسلة من صور آسرة للفنانة أريانا غراندي خلال إطلاق حملة الدار لمجموعة موسم خريف وشتاء 2019 - 2020، بعدسة المصور الفوتوغرافي كرايغ ماك دين.

أرادت جيڤنشي اختيار وجه للعلامة يجسّد روح الدار المميزة، فوقع الاختيار على الفنانة الموهوبة أريانا غراندي، تلك الحسناء التي تعكس معاني الرقي والتفرّد والقوّة.

وتماشياً مع عادة هوبر دو جيڤنشي الذي يفضّل أسلوباً كلاسيكياً في التقاط صور البورتريه، والمعروف باسم "وضعية جيڤنشي" (the Givenchy sitting)، تألّقت المغنية وكاتبة الأغاني الحائزة على جائزة جرامي بإطلالتين رئيسيتين من مجموعة ربيع وصيف 2019، وهما فستان مزوّد بطيّات ومزين بنقشة الأزهار، وطقم مفصّل وأنيق يتميّز بكتفين عاريتين لإطلالة مسائية تُلفت الأنظار.

ولا تكتمل أناقتها الساحرة إلّا مع لمسة مترفة أضافتها حقيبة موسم الخريف Eden. تنفرد حقيبة Eden بنقشة بارزة وخطوط متعرّجة لتمنح المرأة أسلوباً ينضح جاذبية لا تقاوم، فحملت في طيّاتها روح مجموعة "شتاءُ جنّة عدن" (Winter of Eden) لموسم خريف وشتاء 2019 - 2020 من إبداع المديرة الفنية كلار ويت كيلر.

جلد حريري الملمس، تصميم أنيق بنقشة بارزة، طابع عملي بامتياز، وإتقان لا غبار عليه، هذه هي مواصفات الحقيبة التي تحتفي بالمهارة الحرفية في استخدام الجلد حتى تليق بالمرأة المعاصرة على مثال أريانا غراندي.

تمّ إطلاق حملة Arivenchy# الآن على الإنترنت، وستتصدّر صفحات أعداد بعض المجلات العالمية في سبتمبر المقبل.


المصدر: theqode

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع