أطلق المعهد السويسري لإدارة الفنادق والسياحة برنامجاً رائداً في مجال الضيافة تحت اسم سفراء الضيافة وذلك في خطوة تدعم تشجيع الجيل الصاعد من المواطنين على استلام مناصب إدارية في مجال الفنادق والسياحة.

ويرتكز دبلوم سفراء الضيافة على 9 برامج تغطي مجالات مثل اللغة الإنجليزية في إدارة الضيافة وإدارة الإقامة القصيرة والطويلة الأمد. إضافة إلى برامج الريادة والتسويق وخدمة العملاء وإدارة الفعاليات والأحداث. كما تم تطوير البرنامج بالتعاون مع وزارة الموارد البشرية والتوطين في سبيل دعم مبادرة التوطين التي أطلقتها الدولة والتي تتماشى مع رؤية الإمارات 2021.

ولتسهيل الالتحاق على الطلبة الإماراتيين ستتم إتاحة الدبلوم في جميع إمارات الدولة ليمتد على فترة 3 أشهر مركّزة ومصممة لدفع المواهب المحلية والمساعدة على بناء رحلة وظيفية في عالم الضيافة، حيث تتمثل الأهداف الرئيسية لبرنامج سفراء الضيافة في تطوير مواهب وخبرات مواطني الدولة ومن ثم تخريجهم بأول دبلوم سويسري معتمد من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة وموجه لمواطنيها إضافة إلى توفير فرص عمل لهم من خلال شبكة معهد إدارة الفنادق والسياحة السويسري الواسعة في الدولة.

وفي تعليق لمدير الأعمال للمعهد السويسري لإدارة الفنادق والسياحة، تقول جوديت توث: "يركز تدريبنا على مستقبل قطاع الضيافة في المنطقة، وعلى تخريج دفعات من المواهب الإماراتية التي ستقود عجلة التغيير والتطور في الدولة. في العامين الأخيرين، شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة افتتاح العديد من المتنزهات والوجهات والمعالم السياحية دون أن ننسى بالطبع مشاريع البناء المستمرة والتي من المتوقع أن تقدم أكثر من 40،000 غرفة فندقية إضافية قبل معرض اكسبو 2020.

يتطلب هذا التطور السريع تلبية أسرع وبالتالي توفير مناصب وخبرات محلية مما يبرز الحاجة إلى وجود أيدي عاملة وطنية إماراتية مدربة تدريباً عالمياً في مجال الضيافة".

المصدر: popcomms

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع