أعلن منتجع ون آند أونلي بورتونوفي فائق الفخامة الذي سيبدأ باستقبال الزوّار في العام المقبل في مونتينيغرو، عن شراكة مع الشيف جورجيو لوكاتيلي لافتتاح مطعم مميّز على شواطئ خليج بوكا. وسيقدم مطعم سابيا للشيف جورجيو لوكاتيلي المأكولات الإيطالية الجنوبية الصحية باستخدام ثمار البحر الطازجة والخضار.

ويُعدّ أول مطعم يحمل توقيع الشيف العالمي في المنطقة، والثالث في العالم، حيث ينضم إلى مطعم لوكاندا لوكاتيلي الحائز على نجمة ميشلان في لندن وروندا لوكاتيلي في أتلانتس، النخلة في دبي.

وُلد جورجيو لوكاتيلي ليكمل سلالةً من الطهاة في كورغينو، على شواطئ بحيرة ماجوري في شمال إيطاليا، ويعتبره الكثيرون من أفضل الطهاة الإيطاليين في العالم. هذا وقد عمل لوكاتيلي في بعض أبرز المطاعم في أوروبا، ثم فتح أول مطعم مستقل له في لندن عام 2002 وحاز على نجمة ميشلان في العام التالي. سيتمحور التركيز في مطعم سابيا للشيف جورجيو لوكاتيلي في ون آند أونلي بورتونوفي حول العافية، إذ ستُستخدم مكونات موسمية طازجة من مصادر محلية فقط لتحضير باقة من أشهى المأكولات الإيطالية المميزة على غرار البيتزا بطحين الأرز وسلطات السورغم العضوية، إلى جانب أطباق الباستا المحضّرة في المطعم من القمح الكامل وثمار البحر المشوية مع زيت الزيتون والأعشاب.

هذا وسيضم المطعم مطبخاً مفتوحاً وقبواً مبهراً لتخزين مشروبات العنب وغرفة طعام خاصة بالإضافة إلى منضدة لثمار البحر النيّئة تُقدّم فيها خضار عضوية نيّئة وموزاريلا طازجة لمحبي الوجبات الخفيفة. أضف إلى ذلك الباقة الواسعة من أجود أنواع مشروبات العنب الإيطالية والأصناف المحلية، فضلاً عن تشكيلة واسعة من المقبّلات والكوكتيلات المُحضّرة يدوياً التي تشمل مشروب بروسيكو مع لبّ الفواكه الموسمية وكوكتيل نيجروني المعتق ومشروب سبريتزر وألذّ أنواع القهوة الإيطالية. يتميّز مطعم سابيا بتصميمه الرائع من وحي الريفييرا، ويجسّد مفهوماً مبتكراً لتجربة تناول المأكولات الإيطالية بلمسة مستحدثة. كما سيتمكن الزوّار من تذوّق أشهى الوجبات داخل المطعم أو في الهواء الطلق مع إطلالات على الساحل الأدرياتيكي المذهل والجبال الساحرة.

وفي هذا الإطار، علّق الرئيس التنفيذي لشركة كيرزنر الدولية، فيليب زوبر قائلاً: "يسرّنا افتتاح مطعم سابيا للشيف جورجيو لوكاتيلي في منتجع ون آند أونلي بورتونوفي للارتقاء بتجارب الطهي الفاخرة في المنطقة. نحن نسعى باستمرار لابتكار تجارب طهي متميّزة لضيوفنا، ونؤمن بأنّ هذه الشراكة مع جورجيو لوكاتيلي ستوفر لهم فرصةً نادرةً لتذوّق أطباقه الاستثنائية وسط أجواء مذهلة. تضمّ محفظتنا كوكبة من الطهاة المشهورين عالمياً، وعلى رأسهم جورجيو لوكاتيلي. حالفنا الحظّ فعلاً في العمل مع جورجيو لوكاتيلي على تطوير مفهوم تناول الطعام برفقة العائلة في أتلانتس، النخلة في دبي منذ إطلاق مطعم روندا لوكاتيلي. لذلك، كان من الطبيعي أن نطمح إلى توسيع شراكتنا الحصرية معه لنستفيد من خبرته ولمسته الإبداعية في منتجع ون آند أونلي الذي طال انتظاره والأول لنا في أوروبا."

يتغنّى مطعم سابيا بموقعه المميّز على شاطئ الريفييرا الرملي التابع لمنتجع ون آند أونلي بورتونوفي، وكلمة سابيا تعني الرمال باللغة الإيطالية. هذا ويستحضر ديكور المطعم ذكريات أقنعة البندقية المصمّمة ببراعة لإخفاء هوية الأشخاص، مما يضفي على المكان نفحةً من الغموض الساحر.

وفي هذا الصدد، قال الشيف جورجيو لوكاتيلي: "يسرّني أن أفتتح المطعم في منتجع ون آند أونلي بورتونوفي الواقع في مونتينيغرو، هذا البلد الرائع المجاور لبلدي. علامتي التجارية ليست منتشرة في كل مكان وأختار مواقعها بعناية فائقة. أتشارك رؤيتي مع شركة كيرزنر الدولية حول ضرورة توفير منتجات طازجة وعالية الجودة، وأهمية الابتكار والإبداع في هذا المجال، لذلك أتى هذا التعاون بديهياً." بالإضافة إلى ذلك، تتمتع العديد من الأطباق التقليدية للساحل الأدرياتيكي في مونتينيغرو بلمسة إيطالية مميزة، وتتشارك مطابخ البلدين العديد من السمات الأساسية، على غرار استخدام المكوّنات الطازجة والعضوية. من هنا، أجد نفسي متحمساً للغاية لأجمع تراثي مع لمسة مونتينيغرو المحلية لابتكار مفهوم سابيا."

هذا وسيستمتع ضيوف ون آند أونلي بورتونوفي بمجموعة متنوعة من تجارب الطهي المميزة الأخرى، إذ سيمضون أطيب الأوقات في استراحة تاباساكي كلوب المريحة والنابضة بالحياة بجوار حوض السباحة والتي تقدم مأكولات آسيوية معاصرة على طراز التاباس، مع منضدة ساكي خاصة بها على وقع أنغام الدي جاي، فضلاً عن مطعم لا فيراندا الذي يقدّم أطباقاً محضّرة على طريقة الطهي المنزلية في مونتينيغرو، مع مطبخ مفتوح ومحطات طهي حيّ.

عند افتتاحه في العام 2020، سيشكّل ون آند أونلي بورتونوفي جزءاً أساسياً من بورتونوفي، حيث سيجسّد صرحاً جديداً وراقياً يفترش مساحة 60 فداناً على شواطئ خليج بوكا الخلابة. يقع ون آند أونلي بورتونوفي بالقرب من خليج كوتور الذي أدرجته اليونسكو على لائحة مواقع التراث العالمي، ويضم شاطئاً رملياً منعزلاً ويوفّر أقصى درجات الخصوصية فضلاً عن سبا إسباس شينو للصحة والعافية الذي يبقى مفتوحاً على مدار السنة. علاوةً على ذلك، سيقدم المنتجع عدداً محدوداً من منازل ون آند أونلي الخاصة المتاحة للشراء. تستكنّ بورتونوفي على الجانب الغربي من مونتينيغرو، وتبعد ساعة واحدة بالسيارة عن دوبروفنيك و50 دقيقة عن تيفات. كما تسيّر عدّة شركات طيران رحلات إلى الوجهتين المجهّزتين لاستقبال الطائرات الخاصة.


المصدر: prco

الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع