لا يوجد وجهة سياحية تنافس المالديف من ناحية أجوائها الرومانسية، فهي تتمتع بالسكينة والشاعرية، هي فاخرة وتراعي خصوصية الضيوف، فضلاً عن جمال مناخها طيلة أيام السنة الأمر الذي يجعلها وجهة محببة لدى الكثيرين من المصطافين للاحتفال بشهر الحب.

إلى جانب كل ما سبق، تزدان المالديف بالخدمات الفاخرة التي يقدمها فندقا كونستانس هالافيلي وكونستانس موفوشي ما يجعلها مكاناً مفضلاً للأزواج لقضاء عطلة الأحلام والحصول على التجربة التي يستحقونها.

احتفالاً بموسم الرومانسية أطلقت مجموعة كونستانس للفنادق والمنتجعات عروضاً خاصة تتيح للضيوف إمكانية الاستمتاع بخصومات تصل إلى 40 بالمئة على الإقامات في المالديف في فندقي كونستانس هالافيلي وكونستانس موفوشي.

يُعتبر هذان المنتجعان المتواجدان على جزيرتين منعزلتين واحتان مليئتان بالأنشطة التي يمكن التمتع بها فوق الرمال البيضاء للشواطئ ذات المياه السرمدية والتي تزينها أشجال النخيل المتمايلة.
سواء أكان الضيوف يفضلون الطبيعة البكر، أم كانوا شغوفين بالغطس وعالم المحيطات، أو يحبون الاستكشاف والتعرّف على الأماكن الجديدة فإن كونستانس هالافيلي وكونستانس موفوشي يقدمان كل ما يلزم لجعل العطلة في المحيط الهندي تجربة تدوم ذكراها العمر كله.



يوفر كونستانس هالافيلي كل ما يلزم الضيوف كي يستمتعوا بكل لحظة لأقصى الدرجات، ففيه يمكنهم اختبار أجمل تجارب المحيط انطلاقاً من الفيلا التي تعلو المياه، أو الإبحار في القوارب المالديفية التقليدية والتمعن في زرقة المحيط الخلابة والتي تصفو بالذهن إلى عالم من التأمل.
سيبعث صوت تكسر الأمواج الهادئة الكثير من الذكريات الجميلة، وسينعش الخيال ويرفع المعنويات إلى مستويات عالية.

أما في كونستانس موفوشي فيمكن للضيوف قضاء الأيام يستمتعون بأشعة الشمس الدافئة في أجواء مفعمة بروح الضيافة.
هو المكان الأنسب لاختبار الطبيعة بأجمل حللها والانسجام بكل ما توفره في منتجع يدلل ضيوفه على أساس الإقامة الشاملة، أي أن سعر الليلة الفندقية يشمل كافة الأطعمة والمشروبات والكثير من الأنشطة.
هنا يمكن للضيف مشاهدة فيلمه المفضل تحت النجوم الساطعة في الهواء الطلق أو الاستمتاع بألذ المأكولات في المطاعم التي تفرش أرضيتها الرمال الناعمة.

إن كنت ترغب بقضاء عطلة الأحلام في المالديف فما عليك سوى زيارة كونستانس هالافيلي أو كونستانس موفوشي والاستمتاع بعرض عطلة المالديف.

المصدر: tcapr



الأكثر قراءة