كشفت الفطيم تويوتا عن تعاونها مع كافتيريا الإجازة، أحد أقدم المقاهي وأكثرها شعبية في الإمارات العربية المتحدة، لمنح السائقين في دولة الإمارات تجربة مميزة وفريدة.

وبموجب هذه الشراكة، سيتم إطلاق مفهوم ستايشن كافتيريا التي تجمع بين تجربة قيادة لاند كروزر واختبار مجموعة متنوعة من وجبات كافتيريا الإجازة تم تصميمها حصرياً لهذا التعاون.



لقد اعتاد سكان الإمارات العربية المتحدة، قبل ظهور مطاعم الوجبات السريعة والعلامات التجارية الجديدة، أن يزوروا المقاهي والمطاعم الصغيرة التي تقدم الوجبات السريعة والعصائر وشاي الكرك، حيث كان السائق يطلب ما يريده من سياراته ويستمتع بالطعام اللذيذ والمشروبات بأسعار مقبولة.

وعلى الرغم من مرور سنوات عدة ووفرة الخيارات المتاحة حالياً، إلا أنه لا يزال ثمة الكثير من السكان المحليين والمغتربين الذين يمارسون هذا التقليد، وتعد كافتيريا الإجازة واحدة من أكثر المطاعم شعبية التي تقدم هذه الخدمة.

ستقام ستايشن كافتيريا يومي الجمعة والسبت في الفترة الممتدة من الجمعة 26 نوفمبر حتى السبت 11 ديسمبر، حيث سيتمتع السائقون بمجموعة حصرية من المشروبات فضلاً عن قائمة طعام من ثمانية وجبات محدودة الإصدار والمصممة خصيصاً للاحتفال بهذه التجربة التي سترسخ هذه الخدمة الشعبية القديمة.



في هذه المناسبة، قال آندي بارات، المدير العام في الفطيم لكزس والفطيم تويوتا:
"بعدما كشفنا عن تصميم نسخة الليغو من تويوتا لاند كروزر وأخرجنا الطفل الموجود فينا جميعاً، نعود هذه المرة إلى تشويق عملائنا بطريقة مختلفة ومثيرة بعيداً عن المنتجات التي نقدمها. تعتبر لاند كروزر من السيارات العريقة التي لها مكانة خاصة في الإمارات العربية المتحدة، لذلك كان من الضروري التعاون مع كافتيريا الإجازة الشهيرة، ونتطلع بشغف للترحيب بضيوفنا في هذه التجربة الفريدة والمميزة".

حافظت تويوتا لاند كروزر على مكانتها بين العملاء منذ إطلاقها في العام 1951، باعتبارها السيارة التي ترمز إلى جودة تويوتا ومتانتها وموثوقيتها.
وبعد سبعين عاماً على إطلاقها قدمت الفطيم تويوتا في يونيو الماضي تطوراً طال انتظاره ترافق مع تحسينات رائدة للمنصة ومجموعة نقل الحركة التي تناسب مالكي سيارات الدفع الرباعي.

المصدر: ipn



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع