أعلن البنك العربي المتحد عن مشاركته في ميغاثون 2021 وهو أول ميغاثون من نوعه على مستوى الدولة يهدف إلى تطوير صناعة التكنولوجيا المالية، الذي أطلقته وزارة الاقتصاد وهيئة الأوراق المالية والسلع لتعزيز المزيد من تطوير التكنولوجيا المالية. وستساعد المبادرة المبتكرين والمؤسسات المالية والهيئات التنظيمية وشركاء النظام البيئي الآخرين في دولة الإمارات العربية المتحدة على التعاون والحشد الجماعي والنماذج الأولية لحلول التكنولوجيا المالية.

من خلال دعم رحلة التحول الرقمي للبنك العربي المتحد، فإن برنامج الابتكار الضخم يهدف إلى جعل التكنولوجيا المالية جزءاً لا يتجزأ من ثقافة البنك، وتعزيز تطوير صناعة التكنولوجيا المالية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهذا البرنامج مدعوم من قبل منصة الابتكار المفتوحة التكنولوجيا المالية جالاكسي فاين إكس 22 مع موضوع شامل هو "إعادة تصوّر مستقبل الخدمات المالية الشاملة".

ستركز التكنولوجيا المالية لهيئة الأوراق المالية والسلع ميغاثون 2021 على إيجاد حلول التكنولوجيا المالية للتحديات التي تواجه قطاع الخدمات المالية. وسيستمر ذلك حتى فبراير 2022 في سباقين مع سباقات الهاكاثون وتحديات الابتكار وورش العمل ونماذج التدريب لمعالجة المشكلات التي تعيق صناعة الخدمات المالية.



قالت سعادة الدكتورة مريم السويدي، الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع: "تركز مبادرات هيئة الأوراق المالية والسلع على وضع المفاهيم والمنهجيات المتعلقة بالاستثمار في التكنولوجيا والبنية التحتية، والتي تخدم أمن الشبكات والمعلومات، بالإضافة إلى تنفيذ إستراتيجية رقمية شاملة واستخدام الحلول التكنولوجية المتقدمة، لا سيما التكنولوجيا المالية وقواعد البيانات المتسلسلة. وقد قدمت هيئة الأوراق المالية والسلع حزمة أخرى من المبادرات التي ستساعد أسواقنا المالية على اكتساب ميزة عن نظيراتها العالمية".

وأضافت السويدي: "وأما عن التحدي، فسيتم اختيار ثمانٍ من شركات التكنولوجيا المالية في القائمة المختصرة بالجولة الأولى، لكن ستتنافس خمس فقط على يوم العرض (المتأهلة للتصفيات النهائية) مع اختيار فائز واحد لهذا الموضوع".
من بين نواتج تحديات البنك العربي المتحد في التكنولوجيا المالية لهيئة الأوراق المالية والسلع ميغاثون 2021 هو توفير تجربة شخصية لمستثمريهم والتأكد من أن العروض الترويجية المالية مصممة بدقة وفقاً لأهداف العملاء الاستثمارية والمالية. وسيكفل ذلك مطابقة العروض الترويجية المناسبة للمنتج مع المستثمرين المناسبين مع تحمل المخاطر المقابلة، مما يوفر للمستثمرين الوقت والجهد في تحديد ما هو الأنسب لهم وبالتالي زيادة رضا العملاء ورغبتهم في الاستثمار، بما يؤدي في النهاية إلى الإدماج المالي".

من جانبه، قال السيد أحمد محمد أبوعيده، الرئيس التنفيذي للبنك العربي المتحد: "يسعدنا أن نكون جزءاً من التكنولوجيا المالية لهيئة الأوراق المالية والسلع ميغاثون 2021 ؛ لأنه يوفر لنا منصة للاستفادة من قدرات التكنولوجيا ومواجهة التحديات التي يواجهها قطاع التمويل. وبالتالي فإن التعاون مع الصناعة يساعدنا الخبراء في الترويج لثقافة التكنولوجيا المالية، وبناء سمعة وقدرة دولة الإمارات العربية المتحدة في قيادة الحلول في قطاعنا. ينطوي التحدي الذي نواجهه في ميغاثون على استخدام الذكاء الاصطناعي في ترويج الاستثمار ذي الطابع الشخصي المفرط. وإننا لنأمل أن تنتج عن تعاوننا حلول تعود بالنفع على القطاع المالي".



سيعقد البنك العربي المتحد شراكة مع مركز الشارقة لريادة الأعمال، شراع، لتحدي الابتكار في البنك العربي المتحد، تحت عنوان استخدام الذكاء الاصطناعي في العروض الترويجية للاستثمار ذات الطابع الشخصي.
ويساعد التخصيص المفرط المؤسسات على الاستفادة من بيانات القنوات المتعددة لدفع تجارب العملاء الشخصية في الوقت الفعلي. وتُعد تجربة العملاء إحدى أهم أولويات البنك العربي المتحد، فقد يكون بناء رحلة تعكس احتياجات قاعدة عملاء البنك أمراً صعباً.

يجب أن تتكيف المؤسسات المالية من خلال تسخير قوة التحليلات والذكاء الاصطناعي لإجراء التغييرات اللازمة للبقاء والازدهار. وبينما يمر البنك العربي المتحد بتحويله الرقمي، فلم يعد تخصيص العملاء مقصوراً على العروض المستهدفة، ولكن لتجربة العميل بأكملها.

يكمن التحدي في التوصل إلى حل، وتقديم تجربة مستثمر مخصصة. ويضمن ذلك تصميم العروض الترويجية بدقة لتناسب أهداف المستثمرين المالية وعادات الإنفاق والتركيبة السكانية والاهتمامات. وسيكفل ذلك مطابقة العروض الترويجية المناسبة للمنتج مع العملاء وتحمل المخاطر المصاحبة ؛ مما يوفر الوقت والجهد للعملاء لتحديد الأنسب لهم، وبالتالي زيادة تحويل المبيعات.


المصدر: clickongroupmena


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع