أعلنت شركة الجرافات البحرية الوطنية ش.م.ع ("المجموعة") عن تحقيق زيادة كبيرة في صافي الربح، حيث بلغ 501 مليون درهم إماراتي للأشهر التسعة من يناير وحتى سبتمبر 2021.

ونتج هذا الربح عن عملیة الدمج بین شركة الجرافات البحریة والوطنیة ش.م.ع وشركة الإنشاءات البترولیة الوطنیة ش.م.ع، والتي نشأ عنها مؤسسة رائدة إقليمياً في توفير خدمات الھندسة والتورید والإنشاء لقطاع النفط والغاز والقطاع البحري.

وتجلى الأداء القوي للمجموعة في تحقيقها إيرادات بلغت 5,380 مليار درهم للأشهر التسعة الماضية (من يناير إلى سبتمبر 2021)، مرتفعةً عن إيرادات الفترة نفسها من العام الماضي والتي وصلت إلى 2,786 مليار درهم.



وانعكس الانتعاش القوي في أداء شركة الجرافات البحریة والوطنیة ش.م.ع بعد الجائحة في أرباحها المالية التي عززتها مكاسب قوية من أعمالها الجديدة.
ومن أبرز إنجازات المجموعة في هذه الفترة الفوز بمشروع دادنا الفجیرة ( ٤۸٥ ملیون درھم)، ومشروع البردویل (۱٥۰ ملیون درھم)، ومشروع دمیاط (۲۹۰ ملیون درھم) في مصر.

وواصلت المجموعة عملیاتھا في المشاریع الكبرى مثل حیل وغشا لشركة أدنوك في دولة الإمارات العربیة المتحدة، والاتفاقيات طویلة الأجل لمختلف مشاريعها في المملكة العربیة السعودیة.

وفي الربع الثالث من عام 2021، تم اختیار شركة الإنشاءات البترولیة الوطنیة ش.م.ع كواحدة من ثماني شركات تم اختیارھا ومنحھا الفرصة لتقدیم خدمات ھندسیة للمشاریع الرئیسیة لشركة أدنوك والتي تقدر قیمتھا بنحو ۳٫٦۷ ملیار درھم.
سوف تقدم أدنوك التفاصیل حول المشاریع الممنوحة في الوقت المناسب.



وقال المهندس ياسر زغلول، الرئيس التنفيذي لمجموعة شركة الجرافات البحریة الوطنیة:
"يعكس أداؤنا المالي القوي للربع الثالث والأشهر التسعة الماضية من عام 2021، نجاح مبادراتنا الاستراتيجية للتغلب على تحديات الجائحة وبناء منظومة قوية متكاملة توفر قيمة إضافية لشركائنا، وعملائنا، وجميع أصحاب المصلحة. فقد وجهنا تركيزنا إلى تعزيز الكفاءة من حيث التكلفة واستهلاك الموارد، كما استطعنا الفوز بمشاريع جديدة هامة ستدعم النمو المستدام لمجموعتنا في الفترة المقبلة. علاوةً على ذلك، نتمتع بنموذج أعمال قوي سيحفز نمونا على الدوام".

وأثمر دمج شركة الجرافات البحریة والوطنیة ش.م.ع وشركة الإنشاءات البترولیة الوطنیة ش.م.ع (المجموعة) عن إنشاء واحدة من المؤسسات الرائدة والمتكاملة على مستوى القطاع، والتي تتمتع بحضور راسخ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا.
وبفضل توحيد أعمال الشركتين، ستتيح الصفقة تنويع إيرادات المجموعة الموحّدة، وستكون المجموعة قادرة من خلال توحيد المنصات على استغلال فرص النمو المتاحة في دولة الإمارات والأسواق الإقليمية الرئيسية، وستتمتع بقدرات لافتة تشمل كامل سلسلة القيمة لدعم خطط التوسع المستقبلية.

المصدر: bcw-global



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع