أعلنت شركة ألفا ظبي القابضة، وهي شركة مساهمة في اقتصاد الإمارات العربية المتحدة لها مجموعة من الأعمال التجارية في شتى المجالات من البناء والرعاية الصحية والضيافة والصناعة والاستثمارات الاستراتيجية في القطاعات الواعدة، اليوم عن نتائجها المالية للربع الثالث من عام 2021.

حققت شركة ألفا ظبي القابضة المدرجة في سوق أبوظبي المالي، والتي تتخذ من العاصمة الإماراتية أبوظبي مقراً لها، نسبة نمو قوية في الربع الأول من تداولها في سوق الأوراق المالية بأبوظبي، وفقاً للنتائج المالية المعلنة للشركة بالربع الثالث من العام الجاري الذي ينتهي في 30 سبتمبر 2021.



أظهرت النتائج منذ بدء السنة أن ألفا ظبي القابضة قد عززت حيازاتها في مجال الاستثمارات الاستراتيجية، بما في ذلك الاستحواذ على كامل الحصص في شركة مربان للطاقة المحدودة، والتي لديها استثمارات في قطاعات خدمات الضيافة وإدارة المرافق وخدمات حقول البترول والغاز، والاستحواذ على 70% من أسهم شركة موارد القابضة للاستثمار ذ م م. والتي تقوم بنشاطات إدارية متنوعة، والاستحواذ على 100% من حصص رأس مال شركة سوبلايم للاستثمار التجاري والتي تقوم من خلالها المجموعة بالاستثمار بشركة الدار العقارية ش م ع، والاستحواذ على 65.11% من أسهم رأس مال شركة الجرافات البحرية الوطنية ش م ع والتي تعمل بشكل أساسي في تنفيذ العقود الهندسية والمشتريات والبناء، والاستحواذ على 65% من حصص رأس مال شركة ساندستورم لصناعة السيارات والاستحواذ على كامل الحصص بفندق يقع بجمهورية الشيشان، والاستحواذ على 40% من حصص رأس مال مجموعة ريسيبونس بلس القابضة سابقا "ريسيبونس بلس ميديكال سيرفيسز ذ. م. م." وهي معنية بإدارة المرافق الطبية، كما زادت الشركة مجموع حصصها بشركة بيور هيلث للتوريدات الطبية ذ.م.م. وهي شركة تقدم خدمات متكاملة في مجال إيجاد الحلول بقطاع الصحة لتزيد من 31.5% إلى 63%، واستحوذت على 95% من حصص رأس المال بشركة بوابة الإمارات للخدمات الأمنية ذ. م. م. التي تقدم الخدمات الأمنية العامة بالدولة.

وفي تعليق له حول النتائج المالية لشركة، قال المهندس حمد سالم العامري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة ألفا ظبي القابضة:




"سجلت شركة ألفا ظبي نمواً ملحوظاً منذ بداية العام حتى الآن، وذلك يعود إلى الاستثمارات الاستراتيجية ورؤية الإدارة الثاقبة لخلق فرص واعدة للنمو، ومنذ الإدراج في سوق أبوظبي للأوراق المالية في شهر يونيو 2021 واصلنا مسيرتنا الناجحة في النمو عبر سلسلة من عمليات الاستحواذ والاستثمارات الاستراتيجية الأخرى التي تعكس التزام الشركة ببناء محفظة استثمارية مستدامة من خلال التطوير والاستثمار في الشركات الناشئة ودعم الابتكار والتنوع والالتزام الكامل تجاه جميع عملائنا ومساهمينا مع الحفاظ في الوقت نفسه على بنية تحتية مستدامة للأعمال التجارية، وبهذه النتائج الإيجابية عززنا وجودنا في السوق المالية في أبوظبي وتحملنا مسؤوليتنا تجاه تعزيز قيمة المساهمين بتوسيع نطاق حافظتنا الاستثمارية المتنوعة في شتى المجالات."

كما نمت إيرادات الشركة لتصل إلى 11.425 مليون درهم إماراتي خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2021 أي ما يعادل 341% نمو سنوي بالمقارنة بالسنة السابقة، مدفوعة باستثماراتها في مجموعة متنوعة من الأعمال التجارية في مختلف القطاعات، وتتضمن تلك الأعمال التجارية قطاع الرعاية الصحية الذي أسهم بـ34% من إجمالي الإيرادات، بالإضافة إلى قطاع العقارات والبناء والأعمال الصناعية والتي أسهمت بدورها بنسبة تصل إلى 57% من إجمالي العائد، والذي يعود نصفه تقريباً بشركة الجرافات البحرية الوطنية.

وبلغ إجمالي الأرباح 3.766 مليون درهم إماراتي بينما بلغ بند الإيرادات الأخرى للفترة قيمة 191 مليون درهم وقد كان السبب الرئيسي هو توزيعات الأرباح العائدة لاستثمارات الشركة بشركة الدار العقارية.

وبلغت صافي أرباح المجموعة في هذه الفترة 3.649 مليون درهم إماراتي مقابل 185 مليون درهم لنفس الفترة من العام 2020، وتعود أسباب الزيادة بشكل رئيسي إلى الاستحواذات التي تمت خلال عام 2021.

وتؤكد إدارة ألفا ظبي القابضة على التزامها بدعم وتعزيز استثماراتها بالأنشطة الأساسية للشركة لتحقيق النمو المستمر من خلال إضافة العديد من الموجودات التشغيلية المتميزة الجديدة من خلال عمليات استحواذ ودمج الأعمال، بالإضافة إلى تطوير خطط وسياسات الحوكمة بالمجموعة ولدى محفظتها الاستثمارية بغرض تدعيم نمو الأعمال بأطر عمل رقابية محوكمة وفعالة.

المصدر: viola



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع