أعلنت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة عالمياً في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والتحكم الآلي، عن إطلاق (مشروع زيرو كربون Zero Carbon Project)، وهو عبارة عن مبادرة جديدة ستتعاون في إطارها الشركة مع 1000 من مورديها الرئيسيين الذين يمثلون 70٪ من انبعاثات الكربون في شنايدر لخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الخاصة بعملياتهم إلى النصف بحلول عام 2025.

وتُعد هذه المبادرة جزءاً من أهداف الاستدامة 2021-2025 لشنايدر، وهي خطوة طموحة للحد من ارتفاع متوسط درجات الحرارة العالمية إلى 1.5 درجة مئوية أو أقل بحلول عام 2100، كما هو مستهدف في اتفاقية باريس للمناخ.

وستوفر شنايدر إلكتريك وفي إطار البرنامج الأدوات والموارد للمشاركين في البرنامج لمساعدتهم على تحديد وتحقيق أهداف خفض الكربون الخاصة بهم. وسيتم تشجيع الموردين أولاً على تحديد كمية انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الخاصة بهم باستخدام الأدوات الرقمية للشركة. وسيستخدم الموردون بعد ذلك تلك البيانات لتحديد الأهداف والاستراتيجيات للحد من الانبعاثات. وسيعمل الموردون أيضاً على تحقيق أهدافهم، من خلال مبادرات إزالة الكربون مثل كفاءة الطاقة أو مصادر الطاقة المتجددة. وسيمكن (مشروع زيرو كربون) تبادل أفضل الممارسات مع النظراء والشركاء للوصول إلى حلول مبتكرة أخرى لإزالة الكربون.

وسيتم دعم البرنامج من قبل قسم خدمات الطاقة والاستدامة بشركة شنايدر، والذي شارك في مبادرات مماثلة لإزالة الكربون في سلسلة التوريد مع عملائه من الشركات، بما في ذلك مع "شركة وول مارت Walmart" و"شركة جلاكسو GSK" والتحالف العالمي للملابس المستدامة.

وقال السيد وليفييه بلوم الرئيس التنفيذي للاستراتيجية والاستدامة في شركة شنايدر إلكتريك:
"نحتاج بشدة إلى تعزيز التكاتف والتلاحم لإيجاد حلول للتحديات التي يفرضها تغير المناخ. ونهدف في شنايدر إلكتريك إلى تقليل انبعاثات النطاق 3 بنسبة 35٪ بحلول عام 2030 ولكن لا يمكننا القيام بهذه الرحلة بمفردنا، لذلك نشجع الموردين على الانضمام إلينا لأنهم جزء لا يتجزأ من منظومة شركائنا. نحن نعرض مشاركة خبرتنا وتجربتنا معهم حول كيفية إزالة الكربون من عملياتهم بالاستفادة من مجموعة خدمات استشارات الاستدامة، ومنصة برمجيات EcoStruxureTM الرقمية، أو حلول الجهات الخارجية الأخرى".



وبالنسبة للعديد من المؤسسات، يمكن أن يكون الحد من انبعاثات سلسلة التوريد أحد أكثر جوانب إزالة الكربون تحدياً، ولكنه أيضاً أحد أهم الأولويات، حيث يمكن العثور على غالبية الانبعاثات التنظيمية في فئة النطاق 3 والتي تشمل جميع الانبعاثات غير المباشرة الأخرى التي تحدث في سلسلة قيمة الشركة.

ومن جانبه، قال السيد مراد تامود كبير مسؤولي سلسلة التوريد بشركة شنايدر إلكتريك:
"لقد عملنا بنشاط على تقليل البصمة الكربونية لسلسلة التوريد لدينا، من خلال استخدام منصة برمجيات وحلول EcoStruxureTM الخاصة بنا. وتمكنا من تقليل استهلاك الطاقة في مصانعنا، ومراكز التوزيع الخاصة بنا بأكثر من 10٪ كل 3 سنوات على مدار الـ 12 عاماً الماضية. ونعمل حالياً على تشغيل 30 موقعاً خالية من الانبعاثات، وسيتم إضافة أكثر من 120 موقعاً آخر إلى القائمة في السنوات الخمس المقبلة. وتمثل شبكة موردينا بالكامل انبعاثات تزيد عن 7 ملايين طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً، ونحتاج منهم للقيام بدور نشط، بالشراكة معنا، إذا أردنا إجراء خفض ذي مغزى في بصمتنا الكربونية".

وفي وقت سابق من هذا العام، تم تكريم شركة شنايدر إلكتريك من قبل "كوربوريت نايتسCorporate Knights " باعتبارها أكثر الشركات استدامة في العالم، وجاء هذا التصنيف نتيجة أكثر من 15 عاماً من العمل الذي قامت به الشركة لصقل استراتيجية الاستدامة الخاصة بنا وتطويرها.

تم أيضاً تكريم شنايدر إلكتريك كشركة رائدة في إدارة الطاقة باعتبارها الشركة الأولى في خدمات الطاقة (ESCO) وفي مجال الطاقة المتجددة بحلولها في المرتبة الأولى في تصنيف RE100 للطاقة النظيفة Trailblazer (2020).
كما أطلقت الشركة خدماتها الاستشارية المتعلقة بتغير المناخ وخدمات إزالة الكربون لسلسلة التوريد في فبراير.

المصدر: mslgroup



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع