أعلنت شركة فينيكس عن استحوذها على شركة بالم التركية الرائدة في مجال التنقل الخفيف مقابل 5 ملايين دولار أميركي نقداً وبالأسهم. وبناءً عليه، أصبحت تركيا الدولة الخامسة واسطنبول المدينة الثالثة عشرة اللتين تشغّل فيهما شركة فينيكس خدماتها منذ إطلاقها في أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة في نوفمبر 2020. وكانت الشركة قد جمعت رأس مال إضافياً من مستثمريها الحاليين لتمويل عملية الاستحواذ هذه وتوسيع عملياتها في تركيا.

وسيواصل مؤسسا شركة بالم بيرهان جوكسين وأليكان اسطنبولو أعمالهما مع الشركة وسيقودان جهود توسيع الأعمال والعمليات في تركيا، فيما سينضمّ المساهمون الحاليون في شركة بالم ورجال الأعمال الأتراك المرموقون إلى شركة فينيكس، وذلك بصفتهم مساهمين وداعمين لجهود الشركة في إنشاء منصة رائدة لخدماتها في السوق التركي.

وستنشئ فينيكس أيضاً مركز بحث وتطوير لبرامج وأجهزة التنقل في اسطنبول بغية تطوير تقنيات التنقل الخفيف المبتكرة واستخدامها في السوق التركي وتصديرها إلى منطقة الشرق الأوسط الكبير.

ومن شأن هذا الاستحواذ توسيع بقعة عمليات الشركة الرائدة في مجال التنقل الخفيف من الخليج إلى تركيا، ما يعزز مكانتها باعتبارها الشركة الإقليمية الوحيدة العاملة في المجال في منطقة الشرق الأوسط الكبير. كذلك، ستوفر الأعمال التجارية في تركيا، التي تشهد ذروتها في الصيف وانخفاضها في الشتاء، توازناً مع التقلبات الموسمية المعاكسة لأعمال الشركة في الخليج.



وفي هذا السياق، علّق جايديب دانوها، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فينيكس، قائلاً: "إن سوق تركيا مهيأ للاستثمار في التنقل الخفيف، فهذه الدولة تضمّ 83 مليون نسمة، و75% من المناطق الحضرية، و20 مدينة فيها مليون نسمة أو أكثر، ومواصلات عامة متقدمة، واستخدامات متعددة الوسائط، كل ذلك بدعم من التشريعات الوطنية التدريجية التي أصدرتها الحكومة بشأن التنقل الخفيف المشترك. باختصار، هذه هي الأساسيات التي نبحث عنها قبل دخول أي دولة، وهذا ما يجعل تركيا أحد أكثر الأسواق جاذبية في محفظتنا. وبغية اغتنام الفرص التي يزخر بها هذا السوق، أدركنا في وقت مبكر ضرورة الاستحواذ على شركة تركية لفهم الطابع المحلي للسوق. ونحن ممتنون لفريق رواد الأعمال الاستثنائيين في شركة بالم الذين ساهموا بتعريفنا على السوق. فقد أدّوا دوراً حيوياً في تأسيس قطاع التنقل الخفيف في تركيا. معاً نتطلع إلى طرح منصتنا للتنقل الخفيف بين شوارع تركيا وشعبها".

وأضاف آي كيو سيد، الشريك المؤسس والمدير التنفيذي للقسم التقني في شركة فينيكس: "اتبعنا في فينيكس نهج الاستثمار في السكوترات والمواهب والتكنولوجيا المخصصة لكل سوق من أسواقنا في الشرق الأوسط الكبير. ومن خلال التكامل عبر سلسلة القيمة، تمكنّا من تحقيق أداء مالي مميز، ما منحنا فرصاً جديدة لخلق القيمة واعتماد المزيد من الطرق لخدمة عملائنا، مثل خدمة F10لتوصيل البقالة في غضون 10 دقائق التي تم إطلاقها مؤخراً، وخدمة" ماي فينيكس" للاشتراك الخاص بالسكوترات الكهربائية.

بالتوازي، نشهد إمكانات ابتكارية هائلة في تركيا، بالنظر إلى قاعدة المواهب الاستثنائية وإلى البراعة التصنيعية التي يتمتّع بها السوق. في الواقع، كان ذلك أحد الدوافع الأساسية لهذه الصفقة، أي تطوير ابتكارات جديدة مثل مركز البحث والتطوير في اسطنبول بهدف تلبية الاحتياجات المحلية في السوق التركي والتصدير إلى الأسواق الأخرى ضمن نطاقنا. كذلك، تنفرد تركيا بقدراتها التصنيعية المميزة التي يمكننا الاستفادة منها لتطوير منتجات مبتكرة "صُنعت في تركيا" وتصديرها إلى منطقتنا".

وصرّح برهان جوكسين، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة بالم، قائلاً: "لقد أسّسنا شركة بالم حتى نتمكن من تقديم خدمات التنقل الخفيف في جميع أنحاء تركيا بما يلبي المتطلبات المحلية. ولا شك أننا تشاركنا الرؤية نفسها عندما التقينا بفريق فينيكس لمناقشة كيفية تولينا الأعمال ومدى عمق السوق الذي نعتزم سبره. بالنسبة إلينا، كانت فينيكس خياراً طبيعياً نظراً لريادتها في المنطقة وللقدرات المتقدّمة التي تتمتّع بها منصتها. وإنّه لفخر لنا أن نحظى بشريك متمرس ملتزم بالسوق التركي ليستثمر معنا في رأس المال والمواهب والتكنولوجيا حتى نتمكن من تلبية احتياجات المستهلكين في جميع أنحاء تركيا. مع فينيكس، سنواصل دعم رؤية تركيا لتحسين وتعزيز شبكات النقل التي من المقرر أن تزيد من الإنتاجية الاقتصادية داخل البلاد".



وأضاف أليكان إسطنبولو، الشريك المؤسس ومدير العمليات في شركة بالم: "تتميز فينيكس بأفضل أداء تشغيلي في فئتها مع التركيز على كفاءة رأس المال من خلال الابتكار على مستوى العمليات والسكوترات الكهربائية. ونحن متحمسون لتشغيل السكوترات ذات البطاريات القابلة للتبديل والسكوترات الكهربائية القابلة للشحن في السوق التركي. وبفضل ريادة الأعمال التركية، نطمح معاً إلى الارتقاء بالأداء المالي وبمستويات جودة الخدمات الرائدة في السوق. ونظراً لأننا نوسّع نطاق أعمالنا في تركيا، فلا بد أن نحظى بالمزيد من الفرص للتعاون والابتكار في شتى المجالات".

فينيكس هي الشركة المشغلة لخدمات التنقل الخفيف الأولى في العالم التي تقدّم حزماً لتعقيم اليدين على كل سكوتر كهربائي تابع لها، وذلك لضمان سلامة المستخدمين في ظل جائحة كورونا (كوفيد-19). بالإضافة إلى ذلك، أطلقت فينيكس أول خدمة اشتراك خاصة بالسكوتر الكهربائي في المنطقة تحت عنوان "ماي فينيكس"، والتي يستفيد منها حالياً آلاف المشتركين النشطين عبر 8 مدن. كذلك، تُعتبر فينيكس أول شركة للتنقل الخفيف في العالم تدخل مجال التوصيل السريع مع خدمة F10، مستفيدة من أوجه التآزر الفريدة لمنصة التنقل الخفيف الخاصة بها لتحقيق الكفاءة على مستوى رأس المال، وتمتلك فينيكس أكبر عدد من السكوترات الكهربائية في الشرق الأوسط.


المصدر: qcomms


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع