إستهل مجلس سيدات اعمال عجمان سلسلة الورش التدريبية التخصصية ضمن البرنامج الوطني إشراقة في نسخته الثانية بورشتي عمل تحت عنوان: "إدارة المواهب بين أفراد الأسرة" و"شغف ريادة الاعمال"والتي تستهدف رواد ورائدات وعضوات المجلس.

حضر ورشتي العمل سعادة الدكتورة آمنة خليفة آل علي رئيسة مجلس سيدات اعمال عجمان، وقدم ورشة إدارة المواهب بين أفراد الأسرة، مستشار إدارة الأعمال فهد فيصل الباقر، مدرب الرخصة الدولية لريادة الأعمال، ومؤسس ومدير عام شركة "نيوتيلوجي للاستشارات" في الكويت، وقدمتا ورشة شغف ريادة الاعمال، مستشارة التدريب نورة حمد الشامسي ورائدة الاعمال ليلى السعدي، وذلك بحضور رواد ورائدات الاعمال والمشاركين في البرنامج وسيدات الاعمال عضوات المجلس.



وقالت الدكتورة آمنة خليفة آل علي، رئيسة مجلس سيدات اعمال عجمان، أن المجلس حريص على تقديم الجانب الاستشاري للأسر المنتجة في إمارة عجمان، بما يواكب سعي المجلس للمساهمة الفعالة بتحقيق أهداف استراتيجية الخمسين لدولة الإمارات لدى الأسر المنتجة وسيدات ورائدات الأعمال، وذلك عبر البرنامج الوطني "إشراقة"، الذي يهدف إلى نشر ثقافة العمل الحر وتشجيع الأسر الإماراتية على تحويل المجتمع المحلي من مستهلك إلى منتج.

وأكدت: "يستمر مجلس سيدات أعمال عجمان في تقديم كافة سبل الدعم لسيدات الأعمال وعضوات المجلس، عبر تنظيم عدد كبير من ورش العمل التخصصية والتي يقدمها نخبة من أبرز المدربين من المؤسسات والجهات التدريبية عالية المستوى، وبما يخدم أهداف برنامج "إشراقة" لتمكين الأسر الإماراتية اقتصادياً، ومساعدتهم على الابداع والابتكار في تطوير منتجاتهم وزيادة تنافسيتها وتوسيع أسواقها مستقبلاً".

هذا وناقشت ورشة إدارة المواهب بين أفراد الأسرة، سبل اكتشاف المواهب في فريق الأسرة الواحدة والتعرف على طبيعة كل فرد من أفراد الفريق. كما تناولت واجبات القيادي في فريق الأسرة للتعامل مع المواهب والقدرات الموجودة في الفريق.



كما تم تسليط الضوء على أساليب تنمية وتعزيز القدرات واستغلال المواهب والعمل على تجانسها، فضلاً عن طرق تحسين مستوى أداء الفريق والتعامل مع التحديات التي قد تواجهه، ورصدت الورشة الأخطاء الشائعة في التعامل مع المواهب ومعايير نجاح الأسرة القيادية.

وتناولت ورشة شغف ريادة الاعمال التي قدمتها نورة الشامسي، مفهوم الشغف في ريادة الاعمال وكيفية البحث لاكتشاف الشغف والفرق بين الشغف الحقيقي والعشوائي وسمات الشغوفين والاستفادة من تحويله لعمل ريادي وتهدف الورشة إلى التعرف على مراحل الشغف واكتساب مهاراته والتمكن من تحديد سمات الشخصية الشغوفة والتغلب على المعوقات الفكرية وأهمية الابتكار في ريادة الاعمال.

من جانبها أوضحت ليلى السعدي أساسيات نجاح المشاريع والصفات الخاصة برائد الأعمال وضرورة التحلي بروح المغامرة والتعلم المستمر لتحويل الأفكار إلى مشاريع قائمة، وقدمت للحضور نبذة عن مشروعها وكيفية مواجهة العقبات وتحويلها لفرص نجاح.

يذكر ان برنامج "إشراقة" يسعى إلى تنمية المهارات والمعارف في مختلف المجالات لدى الأسر المنتجة في الإمارة، وإحداث نقلة نوعية في آداء وتطور المشاريع والأفكار، من خلال ورش العمل التي ينظمها للمشاركين في الجانب الاستشاري، والذي يتضمن: استشارات مالية وقانونية واقتصادية وبيانات مكانية وأخرى لاكتشاف المواهب.

المصدر: bcw-global



الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع