أعلنت Star International School Al Twar، المدرسة البريطانية المرموقة والمتخصصة بالمراحل التأسيسية والابتدائية والثانوية في دبي، عن بدء فصلها الدراسي الثاني بالاحتفاء بإنجازاتها الأكاديمية المميزة بعد حصولها على أعلى تصنيف من هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي عن برنامجها للتعلم عن بُعد.

وكان الفصل الدراسي الأول في المدرسة التي تدرّس المنهاج البريطاني حافلاً بالنجاح، حيث اعتمدت فيه على نهج التعليم المختلط حفاظاً على سلامة طلابها خلال انتشار كوفيد-19، وتتطلع المدرسة هذا العام إلى مواصلة تقديم تعليم عالي الجودة باستخدام منهجيات فريدة ومبتكرة لدعم الطلاب في ظل الظروف الحالية.

واضطرت المدارس للتأقلم مع الوضع الراهن واستخدام أساليب تدريسية جديدة في عملياتها التعليمية، بسبب التغيرات التي فرضتها الأزمة الصحية العالمية.

واعتمدت المدرسة، انطلاقاً من سعيها لتكون مؤسسة تعليمية متطورة، على منهجيات جديدة لتقديم تجربة تعلم مميزة للطلاب في منازلهم، من خلال أنشطة يمكن لهم التفاعل معها كما لو أنهم في المدرسة، حيث تضمنت هذه الجهود الطلاب في رحلات افتراضية من خلال الأفلام والصور لجذب اهتمام الطلاب وتحفيز تفاعلهم، ونظموا نشاطات خارج نطاق المنهاج الدراسي يمكن المشاركة فيها بدون الحاجة لمغادرة المنزل.

وحازت جهود المدرسة في تطبيق هذه الاستراتيجيات الجديدة على التقدير المتوقع، حيث حصلت على أعلى تصنيف من هيئة المعرفة والتنمية البشرية بفضل برنامجها للتعلم عن بُعد، وحققت عدداً من الإنجازات في العام الماضي، بفضل برامجها المدرسية ونتائجها الأكاديمية المتميزة.

وقدّم الطلاب نتائج مذهلة في امتحانات الشهادة الدولية العامة للتعليم الثانوي GCSE، ما يُعد دليلاً واضحاً على جودة نظام التعليم في المدرسة، التي استطاعت الحفاظ على تصنيف جيد يُعدّ ثاني أفضل تصنيف تمنحه هيئة المعرفة والتنمية البشرية.

ولا تعد Star International Al Twar مدرسة عادية، بل تشكل مجتمعاً يجمع العائلات وأعضاء هيئتها التدريسية. ومع تسجيل ما يقارب من 500 طالب من 43 جنسية مختلفة فيها، يقدم كادر المدرسة تجربة تعلم مخصصة من خلال اعتماد نهج متكامل يضمن تكييف المنهاج الدراسي بما يلبي احتياجات طلابها في رحلتهم الأكاديمية والمهنية.

وتفخر المؤسسة التعليمية باستنادها على تسع قيم أساسية، هي النجاح والتسامح والطموح والمرونة والإخلاص والشمولية والاعتراف بالجميل والنزاهة ومراعاة الآخرين. وتحرص المدرسة على غرس هذه القيم في جميع طلابها، واستخدامها لتنمية شخصياتهم على الصعيد الشخصي والاجتماعي، وتؤكد على التزامها الراسخ بقيم الشمولية، انطلاقاً من شعارها القائم على تلبية الاحتياجات التعليمية لجميع الأطفال.



وتعليقاً على الموضوع، قالت السيدة دولي جورياوالا، مديرة مدرسة Star International Al Twar: "حقق طلابنا نتائج مذهلة في أولى امتحانات الشهادة الدولية العامة للتعليم الثانوي، ما أسهم في وضع معيار نسعى للالتزام به وتخطيه. ونحن فخورون بالتزام مُدرسي المرحلة الثانوية في مدرستنا، الذين واظبوا على تحفيز طلاب الصف العاشر والحادي عشر طوال خطتنا التي امتدت 100 يوم. وشكّل الفصل الدراسي الماضي تحدياً بالنسبة لنا، مثل باقي المدارس التي اضطرت إلى التكيف مع الأساليب الجديدة للتعلم عن بُعد. غير أن جهود كادرنا التعليمي وحماسه في وضع خطة دراسية مخصصة للتعلم عن بُعد، قوبِل بالتقدير من هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي".

وتعمل عائلة مدرسة Star International School Al Twar من أعضاء هيئة تدريسية وموظفين بالتعاون مع الأهالي والمجتمع ككل لتوفير أفضل الفرص لطلابها، مؤكدةً على أهمية جوانب السعادة والإيجابية والعافية في حياة طلابها ومسيرتهم الأكاديمية، وتتطلع للترحيب بالطلاب طوال العام.

واستطاعت المدرسة البريطانية الحصول على موافقة هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي لإطلاق برنامج المرحلة التأسيسية الخامسة المخصص للطلاب فوق سن 16 عاماً.

وابتداءً من شهر سبتمبر 2021، سينتقل طلاب الصف الحادي عشر بكل سلاسة إلى الصف الثاني عشر (المراحل الفرعية المتقدمة) والصف الثالث عشر (المراحل المتقدمة).

وتوفر مدرسة Star Al Twar مواد دراسية لطلاب مجلس تعليم الأعمال والتكنولوجيا BTEC والشهادة الدولية العامة للتعليم الثانوي GCSE، وتعتمد أسلوب تدريس يمزج بين التدريب والعمل وتجارب التعلم المُعززة رقمياً.

المصدر: empyrecommunications


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع