فعاليات ومؤتمرات
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

جددت" المسعود للسيارات"، الشركة الرائدة ضمن قطاع السيارات في دولة الإمارات، رعايتها لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للسباقات للعام الخامس على التوالي. وتأتي الخطوة تماشياً مع مبادرات برنامج المسؤولية الاجتماعية الذي تتبناه الشركة، والتزاماً منها ببناء علاقات وطيدة مع المجتمع الرياضي المحلي.

وكجزء من رعايتها الرسمية للمهرجان الرائد، قدمت "المسعود للسيارات" "نيسان صني" ( Nissan Sunny) الجديدة لخمسة عشرفائزاً بالسحوبات.

وتعكس مشاركة "المسعود للسيارات" في البطولة المميزة التزامها المطلق تجاه تمكين الشباب وتنمية المجتمع، مع المساهمة بفعالية في تحقيق الرؤية الطموحة لدولة الإمارات.



ويحتفي "مهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان" بالخيول العربية الأصيلة المخصصة للسباق. ويستند الحدث إلى رؤية واضحة تستهدف تعزيز الاعتراف الدولي بسباق الخيل العربي، وخلق الوعي بأهمية هذه الرياضة العريقة بين أوساط الأجيال القادمة.

وقال بشير جميل، مدير المبيعات والتسويق في شركة "المسعود للسيارات": "نتشرف برعاية ودعم مهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للعام الخامس على التوالي. كما نتطلع إلى مواصلة دعم العديد من الفعاليات الكبرى في عالم الرياضة، والتي تحتضنها الإمارات خلال السنوات القادمة. وتماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة، نسعى من جانبنا إلى دعم التوجه الوطني نحو دمج الرياضة كجزء لا يتجزأ من أسلوب الحياة اليومية، بما يعزز رفاهية الأجيال الحالية والمستقبلية، فضلاً عن دفع عجلة تطوير المجتمعات الرياضية المحلية".

وأضاف جميل: "نحن حريصون على رعاية المبادرات النوعية التي من شأنها دعم رؤية أبوظبي طويلة المدى لتمكين الشباب والمجتمعات الرياضية المحلية، بما يرسخ حضورها القوي كعاصمة عالمية لأفضل الممارسات الرياضية والتنافسية والفعاليات الدولية. ونفخر بدورنا برعاية هذا المهرجان عالمي المستوى، والذي يمثل دفعة قوية لجهود أبوظبي لخلق مجتمع صحي وسليم تشكل فيه الرياضة ركيزة أساسية."



تدعم "المسعود للسيارات" بشكل مستمر تطوير برامج السباقات الطموحة لدولة الإمارات. وتأمل أن يسهم دعمها المتواصل جميع الفرسان ومالكي خيول السباقات، وخاصة أولئك الذين تم تدريب خيولهم في المنطقة، على تحقيق أفضل النتائج المشرّفة.

وانطلق مهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للمرة الأولى في العام 2009 بناءً على توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة. وأثبت المهرجان، على مدى السنوات الماضية، بأنه رافد حيوي من روافد تنويع أنشطة الخيول العربية الأصيلة المدربة للسباقات.

وتهدف البطولة النوعية إلى أن تكون استكمالاً حقيقياً للمبادرات التي أطلقها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" لحفظ التراث الغني وصون التقاليد الإماراتية الأصيلة.


المصدر: orientplanet