نظمت جمعية أصدقاء مرضى السرطان التي تتخذ من الشارقة مقراً لها، سلسلة من الفعاليات التي تستهدف تعزيز الوعي المجتمعي بالسرطانات التي تصيب الرجل وذلك خلال نوفمبر الجاري، شهر التوعية بقضايا الرجال الصحية، وذلك في إطار مبادرة "شنب" المعنية بنشر الوعي بسرطان الخصيتين والبروستات وأهمية الكشف المبكر عنهما، وتصحيح المفاهيم المغلوطة المتعلقة بهما.

ندوة تعليمية افتراضية
وبهدف تشجيع الرجال على إجراء فحوصات الكشف المبكر بشكل دوري، نظمت جمعية أصدقاء مرضى السرطان ضمن مبادرة "شنب" ندوة تعليمية افتراضية قدمها نخبة من المختصين في هذا المجال، والندوة متاحة لجميع الراغبين حضورها على قناة الجمعية على منصة يوتيوب (focpuae@).

كما تقدم مبادرة "شنب" مجموعة من المحاضرات والفحوصات في إطار مبادرة "اليوم الصحي" التي تستهدف كوادر المؤسسات الخاصة والحكومية في كل من الشارقة وأبوظبي ودبي، لتوسيع نطاق رسالتها والوصول إلى كافة فئات المجتمع، داعية مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص لحجز أماكنها في مبادرة "اليوم الصحي" مسبقاً.

جولة "شنب" على الدراجات النارية
ونظم مجموعة من مالكي دراجات الهارلي النارية بالتعاون مع جمعية أصدقاء مرضى السرطان، جولة في الدولة لرفع الوعي بسرطان البروستات والخصيتين، تحت إشراف مبادرة "شنب"، إذ انطلقت الجولة من دبي إلى رأس الخيمة، حيث اقيمت فعالية خاصة في منتجع شاطئ رأس الخيمة لجمع التبرعات لصالح هذه المبادرة.



جمع التبرعات من خلال منصة يلا غيف (Yalla Give)
وأطلقت الجمعية حملة جمع تبرعات إلكترونية لمبادرة "شنب" على منصة يلا غيف (Yalla Give)، حيث يمكن للأفراد والمؤسسات إطلاق حملاتهم الخاصة على المنصة لدعم المبادرة، وتشجيع الموظفين على الانضمام إليها، عن طريق التسجيل في المنصة على الرابط التالي: (www.yallagive.com)، ثم تسجيل الدخول كمؤسسة، واختيار جمعية أصدقاء مرضى السرطان شريكاً خيرياً لمبادرة "شنب".

وتتيح الجمعية فرصة التبرع الإلكتروني مباشرة على موقعها الرسمي (www.focp.ae)، بالإضافة إلى التبرع عن طريق خدمة الرسائل القصيرة لشركة "اتصالات" من خلال إرسال كلمة (Shanab) إلى الرقم 6447 للتبرع بمبلغ 20 درهماً، وإلى الرقم 4426 للتبرع بـ50 درهماً، وإلى الرقم 4467 للتبرع بـ200 درهم، وإلى الرقم 2308 للتبرع بـ500 درهم.

تحدي "قد شنبك"
وضمن حملتها التوعوية، أطلقت مبادرة "شنب" تحدي "قد شنبك" الذي يتيح للرجال المشاركة والتفاعل مع زملائهم وأصدقائهم والتعرف على أعراض سرطان الخصيتين والبروستات، حيث يستقبل المشاركون بعد التسجيل في التحدي صندوقاً يحتوي أشكالاً مختلفة من الشوارب المستعارة التي ينبغي ارتداءها في كل يوم من أيام التحدي، بهدف نشر الوعي بهذين النوعين من السرطانات، وتعزيز فرص الكشف المبكر عنهما وعلاجهما والشفاء التام منهما.

ويتم تشجيع المشاركين على نشر التحدي على حساباتهم في منصات التواصل الاجتماعي مع استخدام هاشتاغ #قد_شنبك (shanab_it#)، والإشارة إلى حساب الجمعية (focpuae@).

بدورها قالت الدكتورة سوسن الماضي، المدير العام لجمعية أصدقاء مرضى السرطان: "تشير الدراسات إلى أن سرطان البروستات والخصيتين من أكثر أنواع السرطانات شيوعاً لدى الذكور من الفئة العمرية 15 – 37 عاماً، حيث سجل العام الماضي 1414259 حالة إصابة بسرطان البروستات، شملت 375304 حالات وفاة، في حين تم تسجيل 74458 إصابة بسرطان الخصيتين تسببت بوفاة 9334 مريضاً، وعادة ما تزداد حالات الإصابة بسرطان البروستات لدى الرجال الكبار في السن، حيث تم تشخيص 6 حالات من كل 10 بين الرجال الذين تبلغ أعمارهم أكثر من 65 عاماً، ويعتبر فحص المستقيم الرقمي، واختبار مستضد البروستات النوعي أكثر فحوصات الكشف المبكر عن سرطان البروستات أهمية وفاعلية، مع العلم أن كلا هذين النوعين من السرطانات يمكن علاجهما والشفاء التام منهما إذا تم اكتشافهما في المراحل المبكرة".



وأضافت: "ولهذا السبب ندعو جميع الرجال لإجراء الفحوصات الدورية، وندعو كافة أفراد المجتمع للقيام بدورهم وتشجيع أفراد عائلاتهم وأصدقائهم على إجرائها، لأن الكشف المبكر يسهم بإنقاذ حياة المصاب".

وعن مشاركته في الجولة، قال أفتاب مقدم: "سعيد بمشاركتي في جولة شنب بالدرجات النارية، فهي تجربة اعتز بها وخصوصا أنني أشارك للعام الثالث على التوالي مع زملائي مالكي دراجات هارلي النارية، فنحن نشارك بشغف للمساهمة في رفع الوعي داخل مجتمعنا بسرطانات البروستات"

وتندرج مبادرة "شنب" تحت مظلة برنامج "كشف" الذي أطلقته الجمعية عام 2015 بهدف التوعية بسرطانات التي يتم اكتشافها مبكراً. ويشار إلى أن جمعية أصدقاء مرضى السرطان تأسست عام 1999، تحت توجيهات ورعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، الرئيسة الفخرية المؤسسة لجمعية أصدقاء مرضى السرطان، سفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان للإعلان العالمي للسرطان وسفيرة الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان لسرطانات الأطفال، والراعية الفخرية للمنتدى العالمي لتحالف الأمراض غير المعدية، لتصبح الجمعية الخيرية الأولى المعنية بتعزيز الوعي بأهمية الكشف المبكر عن السرطان في دولة الإمارات.


المصدر: nncpr


الأكثر قراءة

  • هذا الأسبوع

  • هذا الشهر

  • الجميع