رعاية صحية
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

أعلنت جمعية أصدقاء السكري، إحدى الجمعيات الداعمة للصحة في إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، عن إطلاق برنامجها التوعوي السنوي "البطل الخارق"، بالتعاون مع مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي ومجلس الشارقة للتعليم وهيئة الشارقة للتعليم الخاص.

ويهدف البرنامج الذي تقام فعالياته في المدارس الحكومية والخاصة بإمارة الشارقة على مدار أربعة أشهر من 11 يناير الجاري ولغاية 15 مايو 2022، إلى توعية الطلبة وأولياء الأمور والكادر الإداري والتدريسي بسبل الوقاية والتعايش مع مرض السكري، وتسليط الضوء على حق الطفل المصاب بالسكري بممارسة حياته الطبيعية كباقي الأطفال غير المصابين.



جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الجمعية عبر خاصية الاتصال المرئي وحضره كل من سعادة خولة الحاج رئيس جمعية أصدقاء السكري، وعائشة الصيري مدير إدارة رعاية وحماية الطلبة في مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي، وشيماء عبدالله الحوسني رئيس قسم الرعاية الصحية في مجلس الشارقة للتعليم، وطاهر المحرزي مدير إدارة العمليات التربوية في هيئة الشارقة للتعليم الخاص، إلى جانب ممثلي عدد من المؤسسات الحكومية في الشارقة والمدارس المشاركة في الحملة والجهات الراعية ووسائل الإعلام.

ضمان التنشئة الصحية للأطفال
وأكدت سعادة خولة الحاج أن إطلاق برنامج "البطل الخارق" يأتي في إطار حرص الجمعية على تكثيف جهودها الرامية إلى تعزيز الوعي لدى أفراد المجتمع وحثهم على اتباع نمط حياة صحي يضمن لهم الوقاية من الإصابة بمرض السكري، إلى جانب التركيز بشكل كبير على دعم الأطفال المصابين بهذا المرض ومساعدتهم على التعايش معه، عملاً بتوجيهات ورؤى قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، التي طالما أكدت سموها على أهمية دعم أجيال المستقبل وتوفير العناية الفائقة والاهتمام الكبير في التنشئة الصحية السليمة للأطفال.

وأشارت الحاج، إلى أن الإحصائيات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية تشير إلى أنه من المتوقع أن يصل عدد مرضى المصابين بالسكري إلى 600 مليون في عام 2030 ومعظم هذه الحالات من النوع الثاني، التي يمكن الوقاية منها بشكل كبير من خلال اتباع نمط حياة صحي، وكما هو معروف أيضاً فإن مرض سكري الأطفال من الأمراض الخطيرة، وهو ما يتطلب توحيد الجهود لضمان توفير بيئة صحية آمنة لهم، وهذا ما تسعى إليه الجمعية من خلال برنامج "البطل الخارق" الذي تحفل فعالياته هذا العام بالعديد من المبادرات النوعية والمبتكرة التي تستهدف بالدرجة الأولى توفير مناخ تحفيزي للسلوكيات الصحية الإيجابية للطلبة، متوجهة بالشكر لجميع الرعاة والشركاء لجهودهم الكبيرة وتعاونهم المستمر لإطلاق الحملات والبرامج بهدف مساعدة مرضى السكري وعائلاتهم لضمان مستقبل صحي أفضل لهم.

شراكة استراتيجية
من جانبها أكدت عائشة الصيري، أن برنامج "البطل الخارق" يعتبر مبادرة توعوية نوعية تترجم الشراكة الاستراتيجية البناءة بين جمعية أصدقاء السكري، ومؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي، مشيدة بأهمية هذا البرنامج الإنساني الذي يأتي تماشياّ مع اهتمام دولتنا وحكومتنا الرشيدة بتوفير البيئة الصحية الآمنة لطلاب وطالبات المدارس وهو ما يعد من أهم أولويات مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي إيماناّ منها بأن الأطفال هم صانعو الغد وبناة مستقبل الوطن، ومن أجلهم يتعين علينا جميعاّ أن نعمل من أجلهم لنوفر لهم كل المقومات لضمان أعلى مستويات الصحة لهم، منوهة إلى الدور البارز لبرنامج "البطل الخارق" في تثقيف وتوعية طلبة المدارس بخطورة مرض السكري مما يساعد على الكشف المبكر عنه والتوصل لطرق ووسائل الوقاية منه من خلال ما يتضمنه من فعاليات توعوية علمية وطبية ورياضية حديثة تسهم في رفع مستوى الوعي لدى الطلبة والأسر بطرق الوقاية من مرض السكري وتشجعهم على جعل الرياضة سلوكاّ سائداّ في حياتهم اليومية للوقاية من هذا المرض.



بيئة صحية آمنة للطلبة
وثمنت شيماء عبدالله الحوسني، الجهود التي تبذلها جمعية أصدقاء السكري للمحافظة على صحة أفراد المجتمع وتشجيعهم على اتباع أنماط حياة صحية، متوجهة بأسمى آيات الشكر والتقدير إلى قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، على توجيهات سموها الكريمة ودعمها اللامحدود لجمعية أصدقاء السكري الأمر الذي مكن الجمعية من تحقيق قفزات نوعية من خلال برامج توعية هادفة تساهم في تعزيز الوعي الصحي لأفراد المجتمع، مشيرة إلى أن دعم مجلس الشارقة للتعليم لبرنامج "البطل الخارق" يأتي في إطار الجهود التي يبذلها المجلس في توفير بيئة صحية آمنة لطلبة المدارس وتعزيز مستوى وعيهم الصحي ولا سيما فيما يتعلق بسبل التعايش مع مرض السكري، ومدى أهمية تبني أنماط حياة صحية للوقاية من هذا المرض وذلك عن طريق استخدام منصات التعلم الافتراضية بالتعاون مع مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي حيث تم تثقيف 6747 من طلبة وهيئة إدارية وتدريسية بواقع 39 مدرسة حكومية بإمارة الشارقة.

تحقيق تفاعل بناء
إلى ذلك أكد طاهر المحرزي سعي هيئة الشارقة للتعليم الخاص لتعزيز جهودها لإنجاح برنامج "البطل الخارق" وتمكينه من تحقيق مستهدفاته وذلك من خلال إبلاغ المدارس الخاصة بالفعاليات والمبادرات والورش التي يتضمنها البرنامج وتشجيع الطلاب والطالبات على المشاركة في هذه الورش والفعاليات بهدف ضمان إيصال الرسائل التوعوي إلى أكبر شريحة من الطلاب لتعريفهم بمرض السكري وطرق الوقاية منه، مؤكداً حرص الهيئة على تحقيق تفاعل بناء للطلبة والمدارس الخاصة بالإمارة في مثل هذه البرامج التوعوية الهادفة لما لها من الأثر الكبير على تشجيع الطلبة لاتباع أساليب وأنماط حياة الصحية وبالتالي وقايتهم من الأمراض.

مبادرات وفعاليات البرنامج
وشهد المؤتمر الصحفي عرض فيلم تعريفي عن مبادرات وفعاليات برنامج "البطل الخارق"، والتي تتضمن عقد ورشة توعوية افتراضية بعنوان "السكري والمدرسة" بالتعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وتستهدف الورشة الممرضات والممرضين في 40 مدرسة حكومية وخاصة بإمارة الشارقة، حيث سيتم منح 6 ساعات تدريبية للمشاركين، وذلك بهدف تعزيز مهاراتهم في طرق التعامل مع طلبة المدارس المصابين بالسكري، وتعزيز دورهم في نقل التوعية والتثقيف بمرض السكري إلى المجتمع المدرسي من طلاب وهيئة التدريس وأولياء الأمور عن طريق تقديم المحاضرات والورش لتعزيز الاهتمام بالطلبة المصابين بالسكري، كما سيشهد البرنامج تنظيم جولة تثقيفية تشمل عدداً من المدارس الحكومية والخاصة في إمارة الشارقة، تستهدف صفوف المرحلتين الثانية والثالثة يقدم خلالها أخصائيون ومثقفون صحيون محاضرات عن مرض السكري.

كما يتضمن البرنامج اختيار منسقة وممرضة من كل مدرسة لتنفيذ المحاضرات والورش والتوعوية الافتراضية عن مرض السكري وسبل الوقاية منه إلى جانب تدريب الطلبة على أداء "مسرحية البطل الخارق"، وتنظيم مسابقات توعوية بهدف إيصال فكرة البرنامج إلى الطلبة وإدارة المدارس، وهي مسابقة أفضل فيلم توعوي عن مرض السكري، ومسابقة أفضل قصة نجاح طالب متعايش مع مرض السكري، ومسابقة أفضل نص مسرحي وأداء مسرحي لمسرحية البطل الخارق، حيث سيتم عرض الأعمال المقدمة من قبل الطلبة على لجنة تحكيم مستقلة تختار الفائزين، كما تعتزم الجمعية خلال البرنامج إجراء فحوصات مجانية للطلاب وأعضاء الهيئة التدريسية، وإطلاق حملة إعلامية واسعة تتضمن بث فقرات إذاعية وتوجيه رسائل عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول مرض السكري وطرق علاجه والوقاية منه.

المصدر: misbar