لا شك أن اعتماد أسلوب حياة صحي وعادات طعام سليمة مع التلاميذ الصغار هو من صلب أولويات حضانة ليدي بيرد. ولا بد للعقل السليم في الجسم السليم، أن يؤدي إلى تعزيز التنمية الفكرية. وبالتالي يقوم برنامج "الطهاة الصغار" في حضانة ليدي بيرد بتعليم الأطفال الصغار كيفية اتخاذ خيارات صحية عبر دمج المفاهيم الرياضية والعلمية وكذلك تطوير اللغة في تجربة طهي ممتعة.

وقد تم تصميم هذا البرنامج لتعليم الأطفال عادات الطعام الصحية، والأذواق المختلفة، وملمس الطعام ورائحته، وكذلك القياس والكسور ومصطلحات مثل ممتلئ وفارغ.

وفي هذا الصدد علّقت مونيكا فالراني، الرئيسة التنفيذية لحضانة ليدي بيرد، "لدى تلاميذ مرحلة ما قبل المدرسة استعداد كبير للتعلم ويضيف شهر ديسمبر الاحتفالي مزيداً من المتعة والإثارة والتشويق إلى دروس الطهي. فالأطفال يحبون الاكتشاف والتجربة، مما يجعل برنامج " الطهاة الصغار" الذي نقدمه أداة تعليمية مثالية لهم لتطوير هذه المهارة. ولابد لي من القول أن ممارسة لعبة التخمين حول أنواع المأكولات التي يتم إعدادها في مناسبات شهر ديسمبر، مثل اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وعيد الميلاد، ورأس السنة الجديدة، ستساعد الأطفال على تصنيف الأطعمة الصحية وغير الصحية."

وأوضحت فالراني أن "إنشاء سوبر ماركت للتسوق لشراء الطعام الصحي هو نشاط جيد يمكن أن يعتمده الوالدان قبل الذهاب فعلياً إلى المتاجر أو المحلات. لأن الأطفال ينمون معرفتهم بشكل أفضل عند استخدام الوسائل البصرية، كما يمكن إضافة صور لمختلف الأطعمة في هذا النشاط."

الطهي هو واحد من العديد من المهارات الحياتية التي يتم تدريسها في حضانة ليدي بيرد. إذ يمكن للمتعلمين الصغار الاستمتاع بخلط المكونات والتنظيف والصب واللف ودهن الزيت وتقطيع كعك الزنجبيل بأشكال مختلفة. ويعد تحضير وجبات خفيفة وصحية وبسيطة في المنزل، مثل سلطة الفواكه، طريقة سهلة ومرحة، عبر التقشير والتقطيع والشم واللمس. كما ان اعداد السندويشات وتقطيعها إلى أنصاف أو أرباع يعلم الصغار عن الكسور والأشكال. ولا بد من التشديد على احتياطات السلامة أثناء العمل في المطبخ، وتعليم الأطفال أهمية النظافة.

في حضانة ليدي بيرد، يتم تعليم الأطفال على:
- غسل الأيدي جيداً بالصابون قبل لمس الطعام
- ارتداء المآزر وتغطية الرؤوس وربط الشعر
- غسل الخضروات والفواكه جيداً قبل استخدامها
- عدم وضع الأيدي في الفم أثناء التواجد في المطبخ، لا سيما لعق الأصابع

هذا وتعمل حضانة ليدي بيرد على تشجيع التعلم من خلال إشراك الأطفال في أنشطة مليئة بالمرح تكون مناسبة لأعمارهم ومثيرة للاهتمام. وتهدف الحضانة من خلال ذلك العمل على التلاميذ ليكونوا واثقين من أنفسهم ومستقلين ومعتمدين على أنفسهم.

المصدر: qcomms