الثقافة والمجتمع
قائمة المساعدة
  • حجم الخط: صغير جداً حجم الخط: صغير حجم الخط: متوسط حجم الخط: كبير حجم الخط: كبير جداً
  • نوع الخط: الافتراضي Helvetica :نوع الخط Segoe :نوع الخط Georgia :نوع الخط Times :نوع الخط

يعود تعاون دار Garrard للمجوهرات مع مهرجان رويال آسكوت البريطاني إلى عام 1842 الذي شهد تصميم الدار العريقة لأول جائزة لسباق الكأس الذهبية جولد كاب، ويتواصل التعاون هذا العام بعد اعتماد الدار بصفة المزوّد الرسمي للكؤوس والميداليات الفضية، حيث كشفت دار Garrard عن تصاميم جديدة للكؤوس الذهبية الشهيرة وجوائز المراتب الأولى.



ولطالما قدّمت Garrard كؤوس الجوائز الخاصة بفعاليات رويال آسكوت، بصفتها الدار المسؤولة عن صنع المجوهرات الملكية منذ 165 عاماً، حيث تطلّب كل تصميم الحصول على موافقة التاج الملكي، بما يعكس الأذواق المتغيرة لكل شخصية ملكية على مدار الأعوام.

ولطالما شكّل إبداع تصاميم جديدة لجوائز هذه الفعالية الكبرى تحدياً شيّقاً بالنسبة لكلير سكوت، مديرة التصميم والتطوير لدى Garrard.
حيث قالت في هذا الصدد:




"من الممتع العودة إلى أرشيف تصاميمنا الخاصة بمهرجان رويال آسكوت واستكشاف مصادر الإلهام فيها. ولفتتني بشكلٍ خاص التصاميم الكلاسيكية الأنيقة لجوائز الفعالية في ثلاثينيات القرن الماضي، حيث حملت لمساتٍ إبداعية مذهلة تناسب مختلف العصور".

وتظهر الخطوط الفنية الجذابة بوضوح في تصاميم الجوائز الجديدة لعام 2022، حيث حرصت العلامة، انطلاقاً من اهتمامها بأدق التفاصيل، على ابتكارها بحيث تعكس تقاليد المهرجان، خاصةً قاعدة الكأس المزينة بنفس تصميم التطريزات من الحرير على اللباس الكلاسيكي للفرسان.



ويضيف هذا التعاون إنجازاً جديداً إلى سجلّ دار Garrard الغني بتقديم أجمل تصاميم الكؤوس والجوائز وأفخمها في العالم.
كما يعكس كل تصميم فلسفة مؤسس الدار جورج ويكس منذ عام 1735 ورؤيته الإبداعية التي تجمع بين التصاميم الاستثنائية والحرفية العالية.

المصدر: tohpr